أسباب التبول اللاإرادي عند الكبار وكيفية علاجه

بشكل عام تم ربط التبول في الفراش بعمر الطفولة. في الحقيقة، يشكو ما يقارب ربع الأطفال من مرض سلس البول الليلي، أو التبول خلال النوم. حيث يتخلص اغلب الأطفال من هذه المشكلة عندما تصبح مثانتاهم أكبر حجماً وتنمو بشكل أفضل.

توضح الأبحاث إلى أن التبول خلال النوم يحدث بمعدل 1 إلى 2 في المائة عند البالغين. ومع ذلك، قد يكون المعدل أعلى. على الاغلب قد يكون بعض البالغين منزعجين أو غير قادرين على التحدث مع طبيبهم حول هذا الشيء.

إذا كنت تشكو من التبول في الليل بشكل عابر أو لمرة واحدة كشخص يافع، فلا داعي للخوف على الأغلب. يمكن أن تحدث هذه العوارض. ومع ذلك، فإن سلس البول الدائم والمتكرر سبب للقلق ويستحق استشارة الطبيب. دعنا نتعرف على السبب المتوقع لهذه الحالة وكيف يعالج هذه الشيء.

الأسباب المحتملة

مشاكل هرمونية

يدل الهرمون المضاد لإدرار البول (ADH) إلى أن الكلية تقلل من طرح البول. فيعطي جسمك كمية اعلى من الهرمون في الليل لمساعدتك للنوم. ويساهم ذلك في تقليل من حاجتك إلى التبول خلال النوم.

ومع ذلك لا يعطي بعض الأشخاص مقدار كافي من هرمون ADH أو لا تستفيد أجسامهم منه جيدًا كما انه يمكن أن تكون تشوهات هرمون (ADH) لها إثر في التبول خلال اليل.

بالرغم من وجود الكثير من الفرضيات التي تشير إلى مجموعة كثيرة من العوامل التي تؤدي لحدوث المشكلة ولكن بشكل عام تؤدي عدة مشاكل ADH وعدم الاستيقاظ والنوم بسهولة، اضافة لمشكلات المثانة خلال النهار، إلى تلك الحالة.

يمكن أن يحدد اختبار سهل معدل هرمون (ADH) في دمك. فإذا كان المعدل منخفضًا، فقد ينصح طبيبك بدواء مثل ديسم وبريسين ADH كما قد يتأكد طبيبك أيضًا من الأمور الأساسية التي قد تؤدي على معدلات الهرمون المضاد لإدرار البول.

المثانة الصغيرة

المثانة الصغيرة لا تكون أصغر حجمًا من المثانة الأخرى. غير ذلك، تبدو أكثر امتلاءً عند استعمال الأحجام القليلة، هذا يشرح أنها تعمل كما لو انها أصغر. هذا يؤدي الى أنك تحتاج إلى التبول بشكل دائم، وأيضا خلال الليل.

 قد يكون من المعقد التعامل مع المثانة الصغيرة خلال نومك، وقد تنجبر على التبول في الفراش ولكن تدريب المثانة جيد للأشخاص الذين يشكون من صغر حجم المثانة وظيفيًا.

 تساهم هذه الخطة في تعويد جسمك على معرفة التبول المنتظم عن طريق ضبط البول لفترات أطول من الزمن. وقد ترغب أيضًا في ضبط منبه خلال الليل والنهوض للتبول.

فرط نشاط العضلات

العضلات النافصة هي عضلات المثانة. تسترخي عندما تتعبا مثانتك وتشد عندما يحين وقت الطرح. إذا انقبضت هذه العضلات في الوقت الغلط، فقد لا تتمكن من ضبط التبول. يمكن أن تسمى هذه الظاهرة فرط نشاط المثانة (OAB).

قد ينتج انقباضات في عضلات المثانة ناتجة عن إشارات عصبية غير طبيعية بين الدماغ والمثانة أو تؤدي الى تهيج المثانة، مثل الكحول أو الكافيين أو الأدوية. يمكن لهذه المواد أن تجعل العضلات أقل امان وقد يطرك للتبول بشكل متعدد.

السرطان

يمكن أن تؤدي الأورام الموجودة بسبب سرطان المثانة والبروستاتا إلى انسداد المسالك البولية وقد يسبب ذلك عدم القدرة على ضبط البول وخاصة خلال الليل.

قد يحتاج التأكد من السرطان فحصًا سريريا، وكذلك بعض الصور. وعادة ما تكون الخزعة هامة لتأكيد السرطان. يمكن أن يساهم علاج السرطان في تقليل الورم أو انهائها. وقد يساهم ذلك في انهاء نوبات التبول في اليل في المستقبل.

السكرى

يمكن لداء السكري مع سكريات الدم غير المنتظمة أن يؤثر على التبول. عندما تزداد نسبة السكر في الدم، ترتفع كمية البول حيث تعمل الكلى على ضبط مستويات السكر. يمكن أن ينتج عن ذلك التبول في الفراش، والتبول المفرط (أكثر من 3 لترات في اليوم)، وكثرة التبول.

بشكل عام يخفف علاج داء السكري مجموعة كبيرة من الظواهر البولية. يحتاج علاج داء السكري عادةً قائمة من التعديلات في نظام الحياة أو الأدوية الفموية أو ابر الأنسولين. ترتبط خطة العلاج الخاصة بك على النمط الذي لديك ووضعك العام.

توقف التنفس أثناء النوم

انقطاع النفس الانسدادي النومي هو توتر في النوم يؤدي في توقفك وعودة التنفس بأسلوب متكرر. وجدت إحدى التجارب أن 7 في المائة من الأفراد الذين يعانون من تواتر النوم يشكون من التبول ليلا.

قد يصير التبول أثناء النوم أكثر اضطراب مع تطور انقطاع التنفس خلال النوم. سيساهم علاج انقطاع التهوية أثناء النوم بمعالجة ضغط مجرى التنفس المستمر على التنفس والنوم بشكل أحسن. يمكن أن يخفض أيضًا من الأعراض الثانوية، مثل التبول في الليل.

الدواء

يمكن لبعض الأدوية المستخدمة أن تجعلك تتبول بشكل متعدد وتزيد من انقباضات المثانة. قد ينتج عن هذا التبول في الفراش. تضم هذه الأدوية المساهمة على النوم ومضادات الذهان وغيرها.

تغيير الأدوية قد يضبط التبول الليلي. فإذا كان الدواء هام لعلاج حالة ثانية فقد تساهم التغييرات في نظام الحياة على ايقاف التبول في الفراش. ولكن لا تتوقف أبدًا عن استهلاك الدواء دون استشارة طبيبك.

علم الوراثة

غالبا ما يكون التبول في اثناء النوم شيء مؤكد يتم انتقاله من جيل إلى جيل. من غير المؤكد أي نوع من الجينات مسؤولة عن نقل هذه المشكلة. ولكن إذا كان الاب او الام يعانون من سلس البول الليلي، فعلى الاغلب أن تعاني منه أيضًا.

قبل أن يتخذ الطبيب قرار بتشخيص سلس البول الليلي غير الواضح، سيطلب العديد من التحاليل لاستبعاد الأسباب المتوقعة الأخرى. ويرتبط علاج التبول اللاإرادي غير المعروف السبب على علاج الأعراض والوقاية من الهجمات القادمة. حيث يمكن أن يضم ذلك تغييرات في أسلوب الحياة والأدوية.

الاضطرابات العصبية

قد تسبب الاضطرابات العصبية التالية إلى صعوبة التحكم في المثانة:

  • تصلب متعدد
  • نوبات صرع
  • مرض الشلل الرعاش

هذا قد ينتج عنه التبول المتعدد أو غير المنظم أثناء النوم.

يمكن أن يساهم علاج الاضطراب في تقليل الأعراض، بالإضافة إلى النتائج الثانوية مثل التبول في اثناء النوم. إذا لم يضبط التبول في الفراش، فقد ينصح طبيبك بعلاج معين يمكن أن يضم ذلك تعديلات في نظام الحياة والأدوية وغير ذلك.

انسداد في المسالك البولية

يمكن أن يقلل الانسداد مرور البول، مثل:

  • حصى الكلى
  • حصوة المثانة
  • الأورام

هذا قد يحول التبول الى عملية صعبة. في الليل، يمكن أن يؤدي ذلك الى تسرب غير مضبوط للبول والتبول خلال النوم.

وكذلك، فإن الازمة الناتج عن حصوة أو ورم قد يجبر عضلات المثانة تشد دون سبب. هذا يمكن أن ينتج عنه التبول المتعدد وغير المنظم

في بعض الأوقات يكون هناك ضرورة إلى إجراء عاجل للتخلص من الحجارة الكبيرة أو تكسيرها. وغالبا ما تمر الأحجار الصغيرة من دون التدخل.

يمكن أن ينتج عن علاج السرطان إلى تقليل بعض الأورام، ولكن قد يطر البعض الآخر إلى التخلص بالجراحة. وبمجرد التخلص من الانسداد، يجب أن يكون لديك قدرة أكبر على البول وضبط التبول في الفراش.

التهاب المسالك البولية

يمكن أن تؤدي عدوى المسالك البولية (UTI) التبول المتعدد وغير المضبوط. غالبًا ما يؤدي التهاب المسالك البولية التهابًا والم في المثانة مما قد يسبب تفاقم سلس البول والتبول في اليل.

معالجة التهاب المسالك البولية يجب أن يضبط سلس البول. إذا كنت تشكو من الاصابة بالمسالك البولية المتكررة، فقد تطر للتبول في الفراش بشكل دائم. استشر طبيبك لمعرفة السبب الاساسي وراء الإصابة بالتهاب المسالك البولية المتكررة حتى تستطيع منع العدوى والتبول في الفراش فيما بعد.

التشريح

يمر البول من كليتيك الى الحالب إلى مثانتك. عندما يجب التبول، ستتقلص مثانتك وتبعث البول في مجرى البول وتطرح من جسمك. إذا كان أي جزء من هذا النظام ضيقًا أو ملتويًا أو مشوهًا، فقد تواجه مشاكل أو صعوبات في طرح البول. وهذا يضم التبول في الفراش.

قديطلب طبيبك تحاليل وتصوير، مثل الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية، للبحث عن الامور غير الطبيعية.

قد يتم المعالجة بالجراحة. في حالات أخرى، قد يطلب طبيبك تغيير نمط الحياة والأدوية لنجاحك فيعلى عن التبول أثناء نومك.

علاج الأعراض

يمكن توزيع علاج التبول في الليل للبالغين إلى ثلاث فئات رئيسية:

علاجات نمط الحياة

راقب تناول السوائل: حاول أن تقلل من تناول السوائل في وقت ما بعد الظهر والمساء. اشرب أكثر في الصباح الباكر عندما يسهل عليك استخدام الحمام بشكل طبيعي. ضع قواعد للاستهلاك المسائي.

استيقظ في الليل: يمكن أن يساهم استخدام المنبه في منتصف الليل على ايقاف التبول في الفراش. النهوض مرة أو مرتين في الليلة للتبول يعني أنه لن يكون لديك الكثير من كمية التبول في حالة وقوع حدث طارئ.

اجعل التبول المنتظم جزءًا من روتينك: اثناء النهار، ضع جدولًا لاوقات التبول وتقيد به. تأكد من التبول قبل النوم أفضل.

قلل من مهيجات المثانة: يسبب الكافيين والكحول والمحليات الصناعية والمشروبات السكرية إلى تهيج المثانة ويؤدي ذلك إلى زيادة التبول.

الأدوية

يتم استخدام أربعة أنواع رئيسية من الأدوية لعلاج التبول في اليل لدى البالغين حسب السبب:

  1. المضادات الحيوية لعلاج التهابات المسالك البولية.
  2.  الأدوية المضادة للكولين تهدئة عضلات المثانة المتهيجة أو المفرطة النشاط.
  3. أسيتات ديزموبريسين لرفع مستويات الهرمون المضاد لإدرار البول حتى تتوقف الكليتان عن إنتاج نفس المعدل من البول في الليل.
  4. مثبطات اختزال 5-ألفا، مثل فيناسترايد (بروسكار)، تعمل على تقليل تضخم البروستاتا

الجراحة

تحفيز العصب العجزي: خلال هذا الاختبار، سيزرع طبيبك جهازًا صغيرًا يبعث إشارات إلى عضلات مثانتك لوقف الانقباضات غير المناسبة.

رأب المثانة البطلينوس (تكبير المثانة): سيقوم طبيبك بفتح مثانتك والاستعانة برقعة من عضلات الأمعاء. تساهم هذه العضلات الزائدة في تقليل عدم استقرار المثانة ورفع التحكم والقدرة حتى تستطيع منع التبول في الليل.

استئصال العضلة الناقصة: تضبط العضلات الناقصة في الانقباضات في المثانة. يلغي هذا الاختبار بعض هذه العضلات مما يساهم بتقليل التقلصات.

إصلاح تدلي أعضاء الحوض: قد يكون من الضروري ذلك إذا كانت لديك أعضاء تناسلية أنثوية خارج مكانها وتؤذي المثانة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.