مشروبات

فوائد عصير الأفوكادو المثبتة علميًا – عصير صحي وسهل التحضير

الأفوكادو هي فاكهة معروفة بفوائدها في تقليل مستويات الكولسترول في الدم بالإضافة إلى العديد من الفوائد الأخرى.

إحدى أفضل الطرق للاستمتاع في فوائد هذه الفاكهة اللذيذة هي شرب عصير الأفوكادو، إنه مشروب صحي ولذيذ للغاية وغني بالمغذيات والعناصر الضرورية للجسم.

تابع القراءة لتعرف فوائد عصير الأفوكادو المثبتة علميًا، وكيف أن هذا العصير يشكل مصدر للفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة والدهون الصحية التي تبقيك بصحة جيدة وتبطئ الشيخوخة وتساعد في الوقاية من العديد من الأمراض بما في ذلك السرطان وأمراض القلب.

ملاحظة هامة: تعتبر ثمار الأفوكادو غنية بالسعرات الحرارية بسبب وجود الكثير من الدهون فيها، لكنها دهون أحادية غير مشبعة صحية ومفيدة للقلب، وإذا تم تناولها باعتدال، فإنها لا تسبب أي أضرار.

فوائد عصير الأفوكادو

يحتوي عصير ثمار الأفوكادو على حوالي 20 عنصرًا غذائيًا أساسيًا وضروريًا للجسم، مثل البروتينات والدهون الصحية والحديد والبوتاسيوم وحمض الفوليك وفيتامينات E وK والعديد من فيتامينات B، هذا العصير هو مزيج لا مثيل له لتحسين الصحة العامة.

يمكن أن يساعد في خسارة الوزن

إذا كنت ترغب في تخفيف وزنك، فإنك ستفكر في الفواكه والخضراوات قليلة السعرات الحرارية مثل الخيار والخضراوات الورقية الخضراء، لكن خبراء التغذية يعتبرون عصير الأفوكادو مثاليًا للأشخاص الذين يرغبون في خسارة الوزن.

قد تستغرب هذه الحقيقة، فالأفوكادو كما قلنا غنية بالسعرات الحرارية، ثمرة الأفوكادو الواحدة تحتوي على حوالي 300 سعرة حرارية، لكن التفكير في السعرات الحرارية وعددها فقط هو أمر مضلل، ثمار الأفوكادو غنية بالبروتينات الذي تعزز عمليات التمثيل الغذائي في الجسم، بالإضافة إلى الدهون الصحية والتي على عكس الدهون غير الصحية، لا تتراكم في الجسم، وقد تبين أن اتباع نظامٍ غذائي غني بالدهون الصحية الأحادية غير المشبعة يمنع تشكل الدهون في منطقة البطن وغيرها من مناطق الجسم.

بالإضافة إلى ذلك، لأن عصير الأفوكادو غني بالكثير من المغذيات، فإنه يعتبر غذاءً متكاملًا ويمكن أن يساعد على الشعور بالشبع وضمان إمداد الجسم بكل ما يحتاجه.

مفيد لصحة القلب

ثمار الأفوكادو هي أكثر الأطعمة الغنية بالدهون الأحادية غير المشبعة، هذه الدهون تلعب دورًا هامًا في المحافظة على مستويات ضغط الدم ضمن الحدود الطبيعية، كما أنها تساعد على التخلص من الكولسترول الضار والذي يؤدي تراكمه إلى مشاكل في الدورة الدموية والقلب مثل أمراض القلب التاجية وتصلب الشرايين.

لا تتوفر الدهون الصحية في كل الأطعمة التي نتناولها، لهذا السبب يعتبر خبراء التغذية عصير الأفوكادو طريقه سهلة وسريعة للحصول على تلك الدهون.

يعزز امتصاص العناصر الغذائية

بالإضافة إلى دورها في منع أمراض القلب والأوعية الدموية، تعمل الدهون الأحادية غير المشبعة الموجودة في الأفوكادو على تعزيز امتصاص بعض العناصر الغذائية مثل الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، والتي تحتاج إلى دهون الصحية كي يتم امتصاصها وهضمها في جسم الأنسان.

مفيد صحة العين

يوجد في ثمار الأفوكادو مضادات أكسدة تبين أنها تساهم في حماية العينين، وهي تقلل من مخاطر الإصابة ببعض أمراض العيون مثل إعتام عدسة العين والضمور البقعي المرتبط بالعمر.

يساعد في السيطرة على نسبة السكر في الدم

يوجد في الأفوكادو مواد كيميائية تحفز البنكرياس على إفراز المزيد من هرمون الأنسولين في الدم، والذي يلعب دورًا في السيطرة على مستوى السكر في الدم وبقاء كمية السكر طبيعية، العنصر الأكثر تأثيرًا على البنكرياس هو حمض الأوليك.

ثمرة الأفوكادو أيضًا لا تحتوي سوى على حوالي 0.2 جرام من السكر، هذا يجعلها مثالية للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

ولأنها غنية بالألياف وفيتامين K، تعد الأفوكادو مفيدة لتحسين التمثيل الغذائي وتنظيم وامتصاص وتخزين السكر في الجسم وتقليل مقاومة هرمون الأنسولين.

يعطي الطاقة للجسم

يعتبر عصير الأفوكادو وسيلة سهلة وصحية للحصول على جرعة سريعة من الطاقة، وقد وجدت دراسة حديثة نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية أن الدهون الأحادية غير المشبعة – كتلك الموجودة في الأفوكادو – تعزز القدرة على العمل والبقاء نشيطًا طوال اليوم.

بإمكانكَ شرب عصير الأفوكادو في الصباح الباكر قبل الذهاب إلى المدرسة أو العمل للحصول على دفعة طاقة تستمر طوال اليوم، كما يمكنكَ شرب هذا العصير قبل أو بعد ممارسة التمارين الرياضية.

مفيد للسيطرة على الالتهابات

الدهون الصحية الموجودة في الأفوكادو وخاصة حمض الأوليك لها خصائص مضادة للالتهابات، لذا فهي تساعد في التئام الجروح بسرعة وتقليل احتمال الإصابة بالأمراض المرتبطة بالالتهابات وتخفيف أعراضها مثل التهاب المفاصل.

الوقاية من السرطان

الكميات الكبيرة من العناصر الغذائية والفيتامينات ومضادات الأكسدة وخاصة حمض البانتوثنيك وعنصر البوتاسيوم والأحماض الدهنية أوميجا 3 والبيوتين مفيدة في محاربة السموم والجذور الحرة التي يمكن أن تكون سببًا للإصابة بمرض السرطان. كان يعمل فيتامين C وفيتامين D الموجود بكثرة في الأفوكادو على تعزيز قدرة جهاز المناعة في الجسم على مكافحة الأمراض المختلفة بما في ذلك الأمراض السرطانية.

مفيد لصحة الدماغ

الكميات الكبيرة من حمض الفوليك وأحماض أوميجا 3 الدهنية في الأفوكادو تجعل هذه الفاكهة مفيدة للغاية في الوقاية من بعض الأمراض التي تصيب الدماغ مثل مرض الزهايمر ومرض باركنسون، كما تفيد في تعزيز الذاكرة والقدرة على استرجاع المعلومات حتى عند كبار السن.

يحافظ على نضارة البشرة

بفضل مضادات الأكسدة وفيتامين E والبيوتين والجلوتاثيون، يلعب عصير الأفوكادو دورًا في المحافظة على نضارة البشرة وشبابها مع التقدم في العمر، لهذا السبب، تستخدم ثمار الأفوكادو والخيار عادة في العلاجات الطبيعية للبشرة.

تحسين عملية الهضم

في دراسة أجريت عام 1983 وتم من خلالها مقارنة محتوى الألياف في العديد من الفواكه والخضروات، تبين أن الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان في الأفوكادو تفيد في تحسين صحة الجهاز الهضمي وعملية الهضم والوقاية من الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي.

طريقة تحضير عصير الأفوكادو

يمكن تحضير عصير الأفوكادو بسهولة وسرعة، كما يمكن إضافة أي نكهة تفضلها أو أي مادة للتحلية، وذلك حسب رغبتك، وفي كل الحالات، ستحصل على عصيرٍ مغذٍ ولذيذٍ للغاية.

إحدى الطرق التي تستخدم لإضافة النكهة لعصير الأفوكادو هي مزجه مع أنواع مختلفة من الحليب، مثل حليب اللوز أو حليب الصويا أو حليب البقر كامل الدسم، كما يمكن إضافة بعض الفواكه والخضروات التي تفضلها لتحسين النكهة وزيادة القيمة الغذائية للعصير.

طريقة تحضير عصير الأفوكادو الكريمي

المكونات

  • ثمرة أفوكادو ناضجة.
  • كوب حليب بارد من أي نوع.
  • ملعقة كبيرة من السكر أو العسل أو أي مادة تحلية تفضلها.
  • فواكه أو خضروات أخرى حسب رغبتك.

طريقة التحضير

  1. قم بتقطيع ثمرة الأفوكادو الناضجة إلى نصفين وقم بإزاله البذرة.
  2. استخدم ملعقة لاستخراج لب الثمرة.
  3. ضع لب الثمرة في الخلاط ثم أضف له السكر والفواكه والخضروات التي ترغب بإضافتها.
  4. قم بخفق المكونات مع إضافة الحليب ببطء حتى تحصل على السماكة المطلوبة.
  5. عندما تحصل على السماكة المطلوبة، استمر في مزج المكونات حتى تحصل على عصير موحد اللون والقوام.
  6. قم بسكب العصير في كوب، واستمتع بشربه باردًا.

طريقة تحضير ميلك شيك الأفوكادو

المكونات

  • ثمرة أفوكادو ناضجه كبيره أو متوسطه الحجم.
  • كوب حليب بارد من أي نوع.
  • 3 – 4 ملاعق من السكر أو أي مادة للتحلية تفضلها.
  • نصف ملعقة صغيرة من الفانيليا.
  • ملعقة كبيرة من مسحوق الكاكاو.

طريقة التحضير

  1. قم بتقطيع ثمرة الأفوكادو إلى نصفين ثم أخرج البذرة منها.
  2. استخدم الملعقة استخراج لب الثمرة.
  3. ضع لب ثمرة الأفوكادو في الخلاط ثم أضف إليها كل المكونات الأخرى.
  4. تمزج المكونات في الخلاط على سرعة متوسطة حتى تحصل على عصير متجانس.
  5. اسكب العصير في كوب، واستمتع بشربه باردًا.

هل هناك آثار جانبية لعصير الأفوكادو؟

إن الفوائد الصحية لعصير الأفوكادو تفوق بكثير أي آثار جانبية معروفة، وبشكلٍ عام، لا توجد آثار جانبية خطيرة نتيجة شرب هذا العصير من قبل الأشخاص الذين لا يعانون من حساسية الأفوكادو.

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاتكس، يجب تجنب لمس ثمار الأفوكادو أو تناولها أو شرب عصيرها لأنها تحتوي على أنزيم الكيتيناز الذي يسبب الحساسية لهم.

إذا قمت بشرب عصير الأفوكادو بكميات كبيرة، فإنه يمكن أن يسبب حساسية في الفم تؤدي إلى تورم اللسان والإحساس بالحكة، في هذه الحالة، ننصحك بأن تتصل بالطبيب لمعرفة طريقة التعامل مع هذا النوع من الحساسية.

هل يمكن أن تشرب النساء الحوامل عصير الأفوكادو؟

عصير الأفوكادو غني بحمض الفوليك وفيتامينات B، هذه الفيتامينات مفيدة جدًا لصحة الأم الحامل وضرورية لنمو الجنين في رحمها، لذلك، يعتبر عصير الأفوكادو مناسباً للنساء الحوامل إذا تم شربه بكميات معتدلة، لكن تذكري أنه لا يجب شرب أكثر من 70 غرام من عصير الأفوكادو في اليوم خلال فترة الحمل.

للحصول على معلومات أكثر تفصيلًا حول عصير الأفوكادو للمرأة الحامل والمرضع وكميته المناسبة، ننصح باستشارة الطبيب.

المصادر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى