أبواب مجلة العربي وإصداراتها

مجلة العربي، مجلة عربية كويتية ثقافية شهرية مصورة، مقرها الرئيسي في الكويت، ولها العديد من المكاتب في دمشق والقاهرة وبيروت. كانت ومازلت من أهم الأحلام العربية لتحافظ على التواصل بين أبناء الوطن العربي. حملت المجلة في صفحاتها مفردات اللغة العربية وأفكار ومعالم وثقافة العرب. منذ صدور أول عدد لها عام 1958م.

وتركز المجلة بشكل رئيسي على الثقافة والأدب والفن والسياسة والمجتمع والاقتصاد في العالم العربي. سعيًا منها إلى طرح أيديولوجية الوحدة العربية. وتشجع المجلة على المشاركة العامة، بالإضافة إلى الاستفادة من التصوير الفوتوغرافي والعمل المستقل.

التاريخ والملف الشخصي

أسست دولة الكويت مجلة العربي رغبًة منها لإنشاء مجلة تركز على الأدب العربي، وكان الدعم المالي لهذه المجلة من وزارة الإعلام الكويتية، التي تعتبر هيئة تنظيمية رئيسية لوسائل الإعلام الموجودة في الدولة. حيث كان أحمد ذكي أول رئيس تحرير لها. وكانت القضايا التي تولتها المجلة هامة ومختلفة وتشمل جميع جوانب الحياة في المجتمعين الدولي والعربي، حيث نشرت العديد من المقالات بمساهمة من شعراء مؤلفين وفنانين، مثل نزار قباني وعباس العقاد وعبد الهادي التازي وسعيد الأفغاني ويوسف إدريس وإحسان عباس ودلال المطيري وصلاح عبد الصبور. ولكن توقفت المجلة من آب من عام 1990م، إلى شباط من عام1991م، لمدة سبعة أشهر بسبب الاحتلال العراقي للكويت.

أبواب المجلة

لم تتوقف المجلة عن التحديثات منذ صدورها فقد قدمت الكثير من الأبواب والمواضيع، حسب التطور العلمي، قدمت المجلة أيضًا أبواب جديدة ومن هذه الأبواب:   

الباب الفكري:

يُكتب في هذا الباب مقالات بشكلٍ متجدد من قبل رئيس تحرير المجلة، بعنوان حديث الشهر.

باب الأدب:

يندرج تحت هذا الباب العديدمن المقالات الفرعية، مثل:

  • شاعر العدد: ويتم في كل عدد تناول نبذة عن شاعر من الشعراء من قبل الشاعرة الكويتية سعدية مفرح بالإضافة إلى مختارات من شعره.
  • أوراق أدبية: وفيها يتم تناول الشؤون في الأدب والشعر بزاوية من المجلة.
  • قصص على الهواء: وتتضمن مشروع لقصص قصيرة لصقل الإبداعات والأفكار الجديدة وتشجيعها وكان ذلك بالتعاون مع ال بي بي سي العربية.

ملف العدد:

يُكتب في هذا الباب موضوع واحد من قبل أكثر من كاتب وبعد ذلك تجميع تلك الموضوعات في ملف العدد.

مستقبليات:

تتضمن هذه الفقرة العديد من قضايا العالم بشكلٍ عام وقضايا العالم العربي بشكلٍ خاص.

استطلاعات:

ومن خلال هذه الاستطلاعات يتم زيارة العديد من مدن العالم للتعرف على معالمها ومعرفة نشاطات سكانها. ولقد كانت المجلة في سنواتها الأولى تقوم بزيارة المدن العربية، ولكن بعد ذلك أصبحت أكثر شمولًا لتصبح عربية وإسلامية، ومن ثم المدن العالمية، وكان الدكتور أحمد بهاء الدين يستلم رئيس تحرير المجلة.

باب الفن:

وفي هذا الباب يستعرض بعض الأعمال الفنية لكبار الفنانين ويتم مناقشة ما المقصود بها.

لوحة العدد:

حيث تأخذ لوحة متميزة من اللوحات ويتم شرح تفاصيلها.

البيت العربي:

يتضمن هذا الباب مواضيع تتعلق بالأسرة العربية والمشاكل المتنوعة لها. ولكن في عام 2011م، أصبح هذا الباب ملحق يوزع بشكل شهري ومجانًا.

أبواب مجلة العربي الثابتة

  • جمال العربية.
  • عزيزي القارئ.
  • الثقافة الإلكترونية.
  • قالوا.
  • عزيزي العربي.
  • إلى أن نلتقي.
  • اللغة حياة.
  • الإنسان والبيئة.
  • منتدى الحوار.
  • المسابقة الثقافية.
  • مسابقة التصوير الفوتوغرافي.
  • المفكرة الثقافية.

رؤساء تحرير مجلة العربي

  • الدكتور المصري أحمد زكي بين الفترة 1958- 1975م.
  • الدكتور المصري أحمد بهاء الدين بين الفترة 1976- 1982م.
  • الدكتور الكويتي محمد غانم الرميحي بين الفترة 1982- 1999م.
  • الدكتور الكويتي سليمان إبراهيم العسكري بين الفترة 1999- 2013م.
  • الدكتور الكويتي عادل سالم العبد الجادر بين 2013- 2014م.

ماذا عن موقع مجلة العربي؟

في عام 2013م، كان لمجلة العربي تصميم جديد على الانترنت، وهذا التصميم يسمح لكل القراء في العالم، بالدخول إلى المجلة عبر أي متصفح، ومن أهم ميزات الموقع الجديد لمجلة العربي السهولة والبساطة بالاستخدام، حيث يتمكن القراء من تصفح أعداد المجلة منذ عام 1992م، وحتى آخر عدد في المجلة. بالإضافة للإصدارات الأخرى للمجلة مثل مجلتي العربي الصغير والعربي العلمي، مع ملحق البيت العربي.

مجلة العربي تغني الثقافة والمعرفة

 من الأمور التي تهتم في مجال الثقافة والمعرفة هي:

  • الأدب: فهي مجلة تهتم بفنون الأدب المختلفة من قصص وشعر.. الخ.
  • الفنون: قامت بالعديد من الأبحاث عن مختلف الفنون في المجال العربي مثل، الموسيقى والمسرح والسينما والرسم والإذاعة.
  • المشاكل الاجتماعية: وهي نوع لمعالجة بعض المشاكل الجزئية الاجتماعية في المجتمع العربي.
  • الموضوعات المصورة: تتضمن كل ما يخص الوطن العربي في جميع أنحائه من مراعي وسهول وجبال ووديان وثروات ومعادن.. وكل ما يحب أن يعرفه القارئ.
  • العلوم: وتتضمن مقالات تهم العالم اليوم مثل الذرّة والأقمار الصناعية والصواريخ والفضاء الخارجي والأجرام الكونية، بالإضافة لما توصل إليه العلم من اختراعات واكتشافات في مختلف ميادين العلم.
  • نقد الكتب: التعليق والنقد في كل شهر للكتب المؤلفة.
  • الاقتصاد: ويتم نشر مقال اقتصادي على الأقل.
  • نشر لوحات فوتوغرافية: مصورة من الحياة العربية.

من إصدارات مجلة العربي

من الإصدارات الأخرى لمجلة العربي:

كتاب العربي

هو سلسلة فصلية صدرت عن مجلة العربي عام 1984م، ويعتبر كتاب مستقل يحتوي على أهم مساهمات كبار الكتاب، التي نشرت سابقًا على صفحات المجلة. وأعيد نشرها بشكل مكثف في مجلة العربي، حيث يعاد نشر هذه المساهمات نظرًا لأهميتها والحث لإعادة قراءتها والتركيز على تقديمها في سياق جديد وأكثر تنوع. حيث أنه يجمع العدد الواحد والكثير من المواضيع، وقضية واحدة لرؤى مجموعة من الكتاب.

مجلة العربي الصغير

تهدف مجلة العربي الصغير، منذ أكثر من خمسة وعشرين عامًا، إلى تقديم معلومات لترفيه الأطفال والفتيان والناشئين، لما لهذه المرحلة العمرية من أهمية في التكوين الذهني والفكري للشخصية العربية. حيث يتم تحرر المجلة بأقلام عربية بشكل كامل. وفي شباط عام 1986م، صدر أول عدد من مجلة العربي الصغير بشكل مستقل، بعد أن كانت ملحق صغير في مجلة العربي. وأصبحت تصدر بسبع وأربعين صفحة، بالإضافة إلى ملحق شهري خاص بها.

مجلة العربي الصغير تخاطب خيال الطفل العربي الصغير وتسهل له الوصول إلى الأدب العالمي. وتقدم له الفائدة بالإضافة للطرافة والمتعة، كما تساعد الأطفال في الدخول بعالم الانترنت. باعتبار يوجد بالمجلة صفحات عن شبكة المعلومات العالمية، حيث يمكنهم التواصل معها والمشاركة بالمجلة.

وزع أكثر من حوالي 130 ألف نسخة، بعد أن أصدرت مجلة العربي الصغير ككُتيب صغير مستقل مكون من خمسة وعشرين صفحة. ولقيت المجلة اهتمامًا كبيرًا من قبل الدارسين حيث أجريت عليها العديد من الدراسات الأكاديمية لنيل الماجستير في جامعات عربية وأجنبية. بالإضافة إلى اقتطاع أجزاء من بعض النصوص وإضافتها لمناهج المدارس العربية لمرحلة التعليم الابتدائي.

العربي العلمي

أصبحت مجلة مستقلة بعد أن تم تطويرها من الملحق العلمي، حيث توسعت من 32 صفحة إلى 64صفحة. وتتكون من عدة أبواب علمية، وهي:

  • الآن وغدًا: يقدم مادة علمية تتميز بالاستمرارية لنقاشها، وبعد ذلك يضع رؤية علمية ومستقبلية للظواهر والمشكلات التي ترتبط بها.
  • دوائر متداخلة: ويقدم أحدث الاكتشافات العلمية التي توصلت لها البشرية. وخصوصًا التكنولوجيا والإنترنت، بالإضافة إلى الفلك والطب. ليتم الإطلاع عليها من قبل القارئ العربي.
  • فضاء الأسئلة: وهي من الصفحات المخصصة للإجابة عن الأسئلة التي يطرحها أحد القراء غير المتخصصين، ويبحث لها عن إجابة، وقد تتنوع مجالات هذه الأسئلة والإجابة يجب أن تكون مناسبة وتشبع فضول القارئ.
  • وبيننا العلم: وهو إجراء حوار مع أحد المتخصصين في مجال علمي، ليتحدث عن رؤيته العلمية وإنجازاته.
  • كتب جديدة: يقدم كتب علمية أصدرت حديثًا أو كتب لها أهمية علمية.
  • أبواب متنوعة أخرى: هذا بالإضافة إلى عدد من الأخبار العلمية الحديثة من اكتشافات وأبحاث مترجمة، مقدمة بلغة عربية سلسة ومفهومة.

كما تنشر مجلة العربي العلمي قصص مترجمة ومؤلفة في أدب الخيال العلمي. وتدعو أدبائها للمساهمة فيها.

أهم الندوات السنوية لمجلة العربي

  • في عام 2011م، كانت ندوة العربي وهي العرب يتجهون شرقًا.
  • في عام 2010م، ندوة العربي تتضمن الثقافة العربية في ظل وسائط الاتصال الحديثة.
  • في عام 2009م، ندوة العربي التي تناقش قضايا الإبداع العربي المعاصر.
  • في عام 2008م، ندوة مجلة العربي ولغتها العربية نصف قرن من المعرفة والاستنارة بالاشتراك مع اليونسكو.
  • في عام 2006م، ندوة المجلات الثقافية ودورها في الإصلاح الثقافي.
  • في عام 2005م، ندوة الثقافة العلمية واستشراف المستقبل العربي.
  • في عام 2004م، ندوة حوار المشارقة والمغاربة.
  • في عام 2003م، ندوة الغرب في عيون عربية.
  • في عام 2001م، ندوة الثقافة العربية وآفاق النشر الإلكتروني.

المراجع:

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.