فوائد وأضرار الشاي الأخضر بالتفصيل

الشاي الياباني هو الشاي الأخضر، واسمه العلمي (Camellia Sinensis)، وسنتحدث عن فوائد وأضرار الشاي الأخضر في هذا المقال، وهو لا يؤكسد خلال تحضيره، والفرق بينه وبين الشاي الأحمر أن أوراق الشاي الأخضر عندما تتأكسد تتحول إلى اللون الأسود، لأن الفلافونيدات البسيطة (كاتشين) تتحول إلى مواد أكثر تعقيد هي (تيا فلافين).

الشاي الأخضر وضغط الدم

مقالات ذات صلة قد تهمك:

قبل الحديث عن فوائد وأضرار الشاي الأخضر دعونا في البداية أن نتكلم عن علاقة الشاي الأخضر بضغط الدم، فإذا كنا ممن يعانون من ارتفاع بضغط الدم فإن مقالنا هذا ذو فائدة كبيرة لنا، لأن الشاي الأخضر يساعد على خفض ضغط الدم:

الشاي الأخضر لخفض ضغط الدم

إن مشروب الشاي الأخضر من أحسن العناصر الغذائية التي بإمكانها المساعدة على حرق السعرات الحرارية للجسم، وبذلك يلعب دورًا مهمًا في تخفيض ضغط الدم وإعادته إلى مستوياته الطبيعية، كما أنه يعمل على تخفيض نسبة السكر في الدم، وبالتالي كأن الشاي الأخضر علاج لمرض السكري وارتفاع ضغط الدم، كذلك لكنه يساهم في حرق الدهون والسعرات الحرارية فهو يخفض ضغط الدم أيضًا، وذلك بمنع الكليتين من إفراز الأنزيم (الانغوتنسين) الذي يؤدي إفرازه لرفع ضغط الدم.

1 – فوائد وأضرار الشاي الأخضر

2 -فوائد واضرار الشاي الاخضر

سنتحدث الآن وبعد أن تحدثنا عن علاقة الشاي الأخضر بضغط الدم، عن فوائد وأضرار الشاي الأخضر بشكل، وسنبدأ الحديث عن اضرار الشاي الأخضر أولًا، والتي تتجلى بما يلي:

  • إن مستخلص مادة (الابغالوكاتيكين (Epigallocatechin أو (أساس الكاتيكين (Coatechin الموجودة في الشاي الأخضر، هي من المواد السامة للخلايا، ويؤدي الاستهلاك المفرط لهذه المادة إلى ظهور أعرض تسمم في الخلايا الكبدية، مما يؤثر بشكل سلبي على الوظائف الحيوية في الجسم، وقد أشرت الأبحاث التي أجريت بأن الكميات الكبيرة منه تسبب التلف التأكسدي للخلايا الكبدية وفي خلايا البنكرياس أيضًا.
  • كما بينت تلك الأبحاث على أن المستخلص (الابغالوكاتيكين -3-Epigallocatechin) يؤدي دور المؤكسد بدل مضادات الأكسدة في الخلايا البنكرياسية (خلايا (Betta المسؤولة عن اغدد التي تفر هرمون (الأنسولين) في الجسم، وبالتالي فإن تناول الشاي الأخضر بشكل مفرط يؤدي إلى نتائج سيئة جدًا للمصابين بالداء السكري، لذا يجب أخذ الحيطة والحذر عند تناول الشاي الأخضر.
  • لقد دلت التجارب والأبحاث التي أجريت بأن تناول كميات كبيرة من الشاي الأخضر وبزيادة مقدارها 5% من الحد المسموح به، أدى ذلك إلى التضخم في غدة الدرق والتغير الكبير في مستويات الهرمونات الدقية التي تفرزها في الدم مباشرة.
  • إن التناول المفرط للشاي الأخضر يؤدي لأوجاع في المعدة، والتسبب في الامساك الشديد، لدى البعض من الأشخاص.
  • كما يخفف تناول الشاي الأخضر من القدرة على امتصاص الحديد والكالسيوم في الجسم مما يؤدي لفقر في الدم وضعف في العظام.

الأسباب التي تؤدي لأضرار الشاي الأخضر

هي ثلاثة من الأسباب الأساسية لتلك الأضرار وهي:

1 – وجود معدن الألمنيوم Al

وبالتالي فغن وجود الألمنيوم في الشاي الأخضر، يؤدي تناوله المفرط إلى ارتفاع معدل تراكم معدن الألمنيوم، مما يؤثر على الأعصاب ويؤدي للتوتر وبعض الأمراض العصبية، ما يساعد على حصول مشاكل صحية في الكليتين.

2 – تأثير المركبات الفينول المتعدد

يؤثر سلبًا على قدرة الجسم على امتصاص الحديد لأن الفينول المتعدد يرتبط بمعدن الحديد مما يجعل امتصاصه في الجسم صعبًا مما يقلل من نسبته في الجسم فيؤدي لفقر الدم.

3 – المعدل المرتفع من الكافايين

إن تناول ما يزيد عن خمسة كؤوس من الشاي الأخضر في اليوم قد يؤدي إلى بعض الأعراض الجانبية وتتراوح شدتها من أعراض خفيفة إلى الأعراض بالغة الشدة، وتتجلى بما يلي:

  • العصبية الشديدة والصداع مع التوتر وحدوث غثيان وإقياء، ورجفة وتشنجات، وآلام في المعدة، واضطراب في دقات القلب وعدم انتظامها، ويمكن القول أن الجرعات القاتلة من الكافايين تتراوح بين 12 g و10g.

تلك كانت أضرار الشاي الأخضر وأسبابه، وإليكم الآن:

المحاذير التي تدعو إلى عدم تناول الشاي الأخضر

المعاناة من فقر الدم (الانيميا)

إن الإصابة بمرض (الانيميا)، أو فقر الدم من الأمراض التي تمنع تناول الشاي الأخضر، أو ضرورة إضافة قطعة من الليمون له، وعدم تناوله مع الوجبات الغذائية لتمكين الجسم من امتصاص معدن الحديد بشكل كافي.

  • عدم تناول الشاي الأخضر مترافقًا مع تناول بعض الأدوية

أنه مدر للبول مما يؤثر على تراكيز الدواء في الدم، وبالتالي تخفيض معدل تأثيرها على المرض، فمن الواجب استشارة الطبيب قبل تناول الشاي الأخضر عند هؤلاء الأشخاص.

أثناء الحمل والرضاعة

من الواجب عدم الافراط في تناول الشاي الأخضر أثناء الحمل والإرضاع، والاكتفاء بكأس واحدة أو اثنتين على أير تقدير.

عند وجود الأمراض القلبية

من أجل المحافظة على الأوعية الدموية، خاصة في وجود احتشاء قلبي وعائي.

وبعد أن تحدثنا عن اضرار الشاي الأخضر وأسباب الأضرار والمحاذير التي تمنع تناوله، سنتحدث الآن عن فوائد الشاي الأخضر تحت عنوان فوائد واضرار الشاي الأخضر:

2 – فوائد وأضرار الشاي الأخضر

فوائد واضرار الشاي الاخضر

تتجلى فوائد الشاي الأخضر بما يلي:

  • يستطيع التخفيف من تسوس وسقوط الأسنان لأن الشاي الأخضر يحتوي على معدن الكالسيوم Ca وفيتامين E المهم لصحة اللثة.
  • إن الشاي الأخضر من مصادر مضادات الأكسدة الغنية، مما يساهم في تأخر ظهور علائم الشيخوخة.
  • يحافظ على الأعصاب من التلف ويقي من الإصابة بمرض باركنسون (الزهايمر).
  • يستطيع المساهمة في تخفيف الوزن والسمنة الزائدة، لأن الشاي الأخضر يساعد في حرق الدهون والسعرات الحرارية في الجسم، ويكون ذلك أجدى إذا ترتفق بالتمارين الرياضية المناسبة.
  • يسام في التحكم بمستوى الكولسترول الضار في الجسم، لأنه يخفف من تأكسد الكولسترول الضار (LDL) لأنه يحتوي على كميات كبيرة من (مضادات الأكسدة)، وبالتالي يقلل من التعرض للإصابة بالأمراض القلبية.
  • كما يتحكم بمستوى السكر (الكلوكوز) في الدم عن طريق تخفيف إفراز هرمون الأنسولين، ويقوم بترميم الخلايا البنكرياسية المعروفة بالخلايا (بيتا).
  • ويقضي على الجرثومة التي تسبب قرحة المعدة المعروفة باسم الجرثومة (البابية(Helicobacter Pylori .
  • يساعد في تحسين المناعة الذاتية للجسم لأنه يحتوي على الكثير من (مضادات الأكسدة)، التي تخلص الجسم من الجذور والشوارد الحرة في الخلايا.

كان ذلك مقالًا عن فوائد وأضرار الشاي الأخضر، وبدأنا بعلاقة الشاي الأخضر بضغط الدم، بعدها تحدثنا عن أضرار تناول الشاي الأخضر الناتجة عن الإفراط في تناوله، وتحدثنا بعد ذلك عن فوائد الشاي الأخضر، ونرجو أ، يكون مقالًا ذا فائدة لجميع القراء الأعزاء.

قد يعجبك ايضا