7 أشياء عن تجارة الفوركس لن يخبرك بها أحد

أي موضوع كان دائمًا ما يكون هناك جوانب لا يفضل الناس الخوض فيها والحديث حولها، خاصة عندما يتعلق الموضوع بأمور مثل تجارة الفوركس الذي يشاع حوله الكثير مما هو صحيح وغير صحيح بحكم إنه من المجالات الغامضة بعض الشيء للكثيرين خاصة أولئك الذين لم يختبروا العمل فيه بعد.

إن كنت تفكر في دخول هذا المجال أو فقط ترغب بمعرفة المزيد حول هذا الموضوع، هنا ستتعرف إلى 7 من أبرز الأمور التي لا يعرفها الكثيرين عن تجارة الفوركس ولن يخبرك بها أحد بما فيهم أولئك ذوي الخبرة والدراية بهذا المجال.

7 أشياء عن تجارة الفوركس لن يخبرك بها أحد

7 أشياء عن تجارة الفوركس لن يخبرك بها أحد

1 – تجارة الفوركس لا تحتاج إلى الحنكة والدهاء

من أبرز الأمور الخاطئة والتي يعتقد الكثيرون بصحتها عن تجارة الفوركس إنها تحتاج إلى قدر من الحنكة والذكاء، وإن هؤلاء الذين ينجحون في سوقها هم عباقرة في مجالهم ولديهم قدرات ذهنية خارقة مكنتهم من النجاح وتحقيق المكاسب.

وعمومًا ليس هذا هو الصحيح عن تجارة الفوركس، وكما يقولون من سبق لهم النجاح فيها فأن المهارات التي يتطلبها هذا النوع من التجارة في الغالب تكون مهارات شخصية لا يتم تعلمها في المدارس والكليات. إذ إنه معظم المهارات اللازمة لسوق الفوركس هي مهارات شخصية ونفسية وليست مهارات تقنية وحسابية، كأن يكون الشخص قادر على اتخاذ قرارات صحيحة والتحكم في الذات والحد من الحماس المفرط في المواقف المغرية والقدرة على المتابعة في السوق.

2 – التجارة ليست موهبة فطرية في البشر

على الرغم من إن بعض الناس يكونون بطبيعتهم أكثر ملائمة لمجالات مثل التجارة من مجالات أخرى، إلا إن هذا لا يعني بتاتًا إن القدرة على دخول سوق الفوركس وتحقيق المكاسب فيه موهبة فطرية تولد معنا، بل لا بد من التعلم واكتساب المهارات اللازمة، سواء قبل دخولنا هذا المجال أو طيلة فترة وجودنا في السوق، خاصة إنه دائمًا ما تستحدث أمور جديدة في هذا المجال سريع التطور.

الفكرة من هذه النقطة إنه لا يمكن أن تبدأ بتحقيق المكاسب فور دخولك إلى السوق، بل الأمر يحتاج مزيد من الجهد في التعلم واكتساب الخبرات، ولا يعد الكلام النظري الذي يمكن أن تتعلمه قبل دخولك هذا المجال سواء من الكتب أو الدورات التدريبية كاف على الرغم من أهميته، بل ستحتاج للتعلم حتى خلال عملك في  الفوركس، إذ يمكن أن تتعلم من تجارب فشلك ونجاحك.

3 – لا تفكر في النسب المئوية للعائدات

واحد من أهم أسرار تجارة الفوركس هو أن النسب المئوية ليس لها أية قيمة عندما يتعلق الامر بالأرباح والعائدات، فأحدهم قد يخبرك بأنه حقق نسبة أرباح 100% وترى أنت ذلك بأنه نسبة أرباح ممتازة في حين إن هذا المبلغ والذي وصف بأنه نسبة أرباح 100% ربما لا يتجاوز 300 دولار مثلًا، فإذا كان قد استثمر مبلغ 300 دولار وحقق أرباح 100% يعني إن أرباحه 300 دولار فقط.

لذلك لا تسمح لأحد خداعك عن طريق أرقام النسب المئوية، فالأرباح والعائدات عمومًا تتغير بين شهر وآخر وتبعًا للعديد من العوامل منها حجم الاستثمار ومعدل الربح والخسارة في كل عملية بيع وشراء وكذلك نسب المخاطرة. وبالتالي التجار المحترفون يتعاملون مع الأرقام المباشرة وما هو المبلغ الذي استثمروه وما هي العائدات التي حققوها.

4 – تجارة الفوركس تحتاج للوقت

ما لن يخبرك به الكثيرين وخاصة أولئك الموجودون في سوق الفوركس هو كم الوقت الذي تحتاجه للوصول إلى النجاح الذي تأمله. الكثيرين ممن يبدؤون بالمجال يظنون إن العملية سهلة ولن تحتاج منهم الكثير من الوقت حتى يبدؤون بجني المكاسب محققين دخل جيد.

في الحقيقة فأنه على الرغم من وجود بعض الأمثلة ممن استطاعوا تحقيق مكاسب جيدة سريعًا في سوق الفوركس، إلا إن هذا لا يعد قاعدة وإنما هذا الاستثناء للقاعدة. لذلك من الضروري أن تعرف من بداية عملك في تجارة الفوركس إن الأمر يحتاج لكم كبير من الوقت والجهد، ولا بد من عمليات ربح وخسارة كثيرة حتى تتعلم منها وتستطيع فهم آلية سير الأمور في السوق، وبالتالي تتقنها جيدًا وتبدأ بتحقيق المكاسب.

7 أشياء عن تجارة الفوركس لن يخبرك بها أحد

5 – سوق الفوركس ممل بعض الشيء

على الأغلب لن يخبرك أحد بهذه الحقيقة أيضًا، فتجارة الفوركس لن تؤمن لك أسلوب الحياة الذي تحلم به، وليس بالضرورة أن يكون الفوركس مجال عملك الأفضل على الأطلاق. إذ أسلوب العمل يتطلب وبشكل دائم أن يكون الشخص منضبط تجاه السوق، يتصرف وفق ما سبق وخطط، والأهم أن يكون صبور ومستعد لكافة النتائج من ربح وخسارة أو أي نتائج أخرى قد تظهر في السوق، وبالتالي لن يكون هناك أي شكل من المفاجأت أو التغييرات غير المحسوبة نظرًا لأن النتائج تكون متوقعة بناء على الخطة المرسومة.

هذا لا يعني إن مجال عمل الفوركس روتيني بامتياز ولن يكون مناسب لك بتاتًا، ولكن على الأقل في المرحلة الأولى من عملك قد تلاحظ شيء من الملل والروتين، أما عند وصولك إلى مرحلة متقدمة من العمل وتغدو تاجر متمكن في السوق، بالتأكيد الأمر سيختلف وسيكون أكثر مرونة.

6 – مزيد من الربح يعني مزيد من الجهد

الكثيرين ممن ينوون دخول سوق الفوركس والتجارة فيه يظنون إنه المجال المناسب لتحقيق ثروة كبيرة في وقت قصير ومن ثم يتفاجؤون لاحقًا بأن الأمر مختلف عما اعتقدوا بدايًة. من الجيد أن تدخل السوق يملئك الحماس تجاه العمل في هذا المجال وكسب المال، ولكن من الضروري أن تحد من اندفاعك بحيث لا يؤثر على قرارتك في السوق، أي تتجنب القرارات المتهورة المبنية على العاطفة فقط.

تحقيق المكاسب لن يتم بين ليلة وضحاها وكلما رغبت بذلك أكثر يجب أن يدفعك هذا للعمل أكثر، أي تعلم مبادئ وتفاصيل العمل بتجارة الفوركس واتخاذ القرارات الصحيحة في الوقت الصحيح، واستيعاب إن الأمر يحتاج للوقت والجهد، وتذكر دائمًا إنه كلما مضى على وجودك في السوق وقت أكثر كلما زادت خبراتك أكثر، وبالتالي إمكانية تحقيق مكاسب أكثر.

7 – لا تحتاج للكثير من الأجهزة أو المعدات

كل المواقع والكتب المختصة بتعليم الفوركس لن تخبرك بأنك لست بحاجة لعدة شاشات والكثير من البرامج لتكون تاجر فوركس ناجح، ولكن في غالب الأحوال لن تكون بحاجة لأكثر من حاسوبك المحمول وبرنامج واحد أو أكثر من البرامج المساعدة في عمليات البيع والشراء في السوق.

أما الجانب الأهم من كل ما يلزمك لتقوم بعملية تجارية ناجحة في مجال الفوركس هو أنت وما تمتلكه من خبرات ومهارات في هذا المجال، والقدرة على مواجهة مشاكل السوق وحلها وتجنب الأخطاء التي عادة ما يرتكبها المبتدؤون في هذا المجال. إذا ما تمكنت من مثل تلك العقبات ستكون قد قطعت شوط كبير في مشوار نجاحك في سوق الفوركس والتجارة فيه.

قد يعجبك ايضا