دليلك المبسط حول الإجهاض وأخطاره

يعتبر الإجهاض من المشكلات التي تعاني منها السيدات في مختلف دول العالم، وتكون نسبته 80 بالمئة في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وعادة ما تصبح هذه النسب اعلى مع التقدم في العمر.

سنتحدث في هذا المقال عن موضوع الإجهاض. وما هي الأسباب المؤدية له؟ ومتى يجب أن تجهض المرأة الحامل؟

الإجهاض

ما هو الإجهاض؟

حتى نفهم الموضوع بشكل جيد علينا أولا أن نفهم ماذا تعني كلمة إجهاض؟

الإجهاض بشكل عام هو توقف الحمل بشكل لا إرادي في إحدى مراحله نتيجة حدوث خلل في هذا الحمل.

ما هو السن الذي يزيد فيه احتمال الإجهاض؟

من المعروف لدى الأطباء أنه كلما تقدم عمر المرآة فإن احتمال الإجهاض يصبح أكبر. ويعود ذلك لعدة أسبابٍ فعندما تتقدم المرآة في العمر تكون البويضات عندها هرمةً ويمكن لذلك أن يحدث خللًا جينيًا ينعكس سلبًا على انقسام الجنين وبالتالي يؤدي إلى عدم ثبات الحمل.

أيضًا تزداد احتمالية حدوث الإجهاض عند صغيرات السن “القاصرات” وذلك في حالة الزواج المبكر، كما تزداد احتمالية الولادة المبكرة التي تنتج عنها مواليدٌ غير مكتملة التكوين. فالولادة المبكرة هي نوع من أنواع الإجهاض ولكنها تحدث في مرحلة متقدمة ٍمن الحمل.

هل لوزن الأنثى أي علاقة بحدوث الإجهاض؟

يلعب الوزن الزائد جدًا أو الوزن القليل جدًا دورًا في حدوث الإجهاض:

  • فالوزن الزائد له أعراض كثيرة منها ارتفاع ضغط الدم والسكري وخلل في الهرمونات ومنها هرمونات الغدة الدرقية والغدة النخامية. كل ذلك يؤدي إلى عدم توازنٍ في الهرمونات التي تساعد على تثبيت الحمل وبالتالي تؤدي إلى إجهاض الجنين. إضافة إلى ذلك فإن الوزن الزائد يؤدي إلى صعوبةٍ في عملية الولادة.
  • وفي حالة الوزن الضعيف يكون الجسم ضعيفًا خاصةً إذا كان وزن المرأة أقل من 40 كيلوغرام وحامل فإن ذلك يزيد احتمال حدوث الإجهاض أو الولادة المبكرة بنسب كبيرة.

هل تسبب التمارين الرياضية الشاقة حدوث الإجهاض؟

كثير من السيدات يذهبن إلى النوادي الرياضية خلال فترة الحمل، ويكثرن من التمارين الرياضية المتعبة والشاقة لتجنب زيادة الوزن. وهذا يزيد من زيادة فرص حدوث الإجهاض خاصةً في مراحل الحمل الأولى. وهذا لا يعني التوقف عن ممارسة الرياضة فجميع الأطباء ينصحون النساء بممارسة الرياضة خلال فترة الحمل ولكن بشكل معتدل ودون أن تتسبب الرياضة بالتعب أو الإجهاد.

فالتمارين الرياضية الشاقة هي أحد الأسباب الرئيسية لحدوث الإجهاض لذلك يجب على المرأة فور علمها أنها حامل أن تخفف تدريجيًا قدر الإمكان من الرياضات المتعبة والشاقة. مع الاستمرار بممارسة التمارين الرياضية الخفيفة وخاصةً اليوغا وتمارين الاسترخاء العضلية.

ويوضح الفيديو التالي بعض التمارين الرياضية التي يمكن أن تمارسها المرأة الحامل دون أي قلق.

هل تؤدي الأعمال اليومية إلى حدوث الإجهاض؟

يعتبر الحمل من الناحية العلمية حالةً فيزيولوجيةً وليس مرضًا لذلك فإن المرأة الحامل تستطيع أن تتابع حياتها العادية وتقوم بالأعمال الروتينية خلال فترة الحمل، ولكن  القيام ببعض الأعمال اليومية مثل حمل الأشياء الثقيلة قد تؤدي إلى نتائج كارثية. فأي ممارساتٍ يوميةٍ خاطئةٍ يمكن أن تؤدي إلى حدوث الإجهاض.

ما هي الأغذية التي تزيد احتمال حدوث الإجهاض؟

هناك الكثير من الدراسات التي أجريت على الأغذية لمعرفة تأثيرها على حدوث الإجهاض. وقد وجدت هذه الدراسات أن المشروبات التي تستخدم في حرق الدهون كالزنجبيل والقرفة إذا تم تناولها بكميات كبيرة فإنها يمكن أن تسبب تقلصات في الرحم وتؤدي إلى حدوث الإجهاض.

أسباب حدوث الإجهاض

الكثير من السيدات تعاني من مشكلة الإجهاض وأحيانًا يحدث الإجهاض بشكل متكرر أكثر من مرة، وأسباب الإجهاض كثيرة نذكر منها:

  • وجود مشكلة في الجنين نفسه تجعله لا يكمل الحمل.
  • حدث خلل في توازن الهرمونات المسؤولة عن تثبيت الجنين.
  • مناعة جسم المرآة، حيث يمكن أن يفرز الجسم مواد بروتينية مضادة للجنين معتقدًا أنه جسمٌ غريب.
  • بطانة الرحم غير متهيئة للحمل بسبب عمليات تنظيف سابقة أو استئصال.
  • تخثر الدم في الشعيرات الدموية يؤدي إلى إغلاقها وبالتالي موت الجنين.

أعراض الإجهاض

ما هي الأعراض التي تجعل المرآة تعلم بانها تعاني من الإجهاض؟

  • في البداية تشعر المرآة بآلام في البطن.
  • نزول دم بأنواعه فقد يكون ذو لونه احمر قاتم أو بني غامق.

هذه إشارات على أن الحمل يسير بشكلٍ غير سليم لذلك ينبغي فورًا مراجعة الطبيب الذي يجب أن يقوم بإجراء الكشف اللازم على الجنين.

إذا كانت هذه الأعراض بسيطة “ألم خفيف في أسفل البطن والظهر ونزول بضع قطرات من الدم” فإن ذلك يشير إلى إجهاض مهدد.

أما إذا كانت الأعراض قويةً وشديدة “تشبه ألم الولادة” فإن ذلك يؤدي إلى حدوث الإجهاض وخروج الجنين.

ما هي اهم النصائح لتجنب حدوث الإجهاض؟

  • المحافظة على التغذية الجيدة وخاصةً الخضار والفواكه والبروتينات والتخفيف قدر الإمكان من الدهون.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة.
  • تجنب الأعمال الشاقة في المنزل.
  • مراجعة الطبيب في حال ظهور أي علامات أو أعراض غير طبيعية.
  • الابتعاد عن التدخين والمشروبات الكحولية ومشروبات الطاقة والمشروبات حارقات الدهون.

هل يمكن أن يؤدي الإجهاض المتكرر إلى العقم؟

ليس هناك أي علاقة بين الإجهاض والعقم فمعظم النساء اللواتي يعانين من الإجهاض المتكرر يتمكنّ في النهاية من الإنجاب.

وهناك بعض الحالات التي تضطر فيها المرآة إلى الإجهاض، مثل وجود تشوهٍ أو عيبٍ خلقي في الجنين أو إذا كان الجنين متوفيًا واستمر الحمل فقد يشكل هذا خطرًا على حياة الأم.

قد يعجبك ايضا