ثقافة عامة

الحساب الذهني المعروف بالسوروبان أو الاباكس

من منا لايحب تطوير أبناءه وإبراز قدراتهم وطاقاتهم الكامنة… إن السوروبان أو الحساب الذهني هي التقنية التي جاءت لتلبية ما نرغب فيه جميعًا، فتستطيع من خلال هذا العلم تنمية مهارات أبناءك وتنشيط دماغهم وتطوير مهارات تفكيرهم.

هناك العديد من لا يعرف عن ماهية هذا العلم وما هي فوائده؟ وكيف ظهر؟ لذا دعونا نوضح أولاً ما هو هذا العلم المعروف باسم السوروبان.

السوروبان

علم ظهر أولًا في اليابان ثم تطور ليأخذ شكله المستعمل حاليًا في معظم دول العالم.

يستخدمون أداة اسمها المعداد عبارة عن أداة حساب تتكون من صفوف من الخرزات المتحركة مثبتة على سلك يتم من خلاله تحريك الخرزات لإجراء العمليات الحسابية الأربعة بطريقة سهلة وممتعة وسريعة يمكن أن تتجاوز سرعة الحل فيها الآلة الحاسبة.

اختلفت المسميات لكن النتيجة واحدة

من الدول التي استخدمت هذا العلم منذ عصور قديمة أوروبا والصين وروسيا وهو مايعرف بالأباكس.

إن عدد مستعملي السوروبان (الأباكس) في تزايد مستمر إلى عصرنا الحالي لما له من تأثير إيجابي على ذكاء الطفل.

فوائد الأباكس

  • يشعر الطفل بالفائدة على مدى قصير من خلال حله لجميع العمليات الأربع الحسابية بطريقة سهلة وممتعة وسريعة.
  • ينمي في الطفل الصبر والتركيز والقدرة على التحمل.
  • ينشط الشق الأيمن من الدماغ بشكل سريع.
  • يعزز الثقة بالنفس لقدرته على الحل السريع وخاصة عند استخدام الأرقام الكبيرة.
  • يستطيع الطفل قراءة وتمثيل الأعداد الكبيرة بشكل سريع وسهل.
  • يشعر الطفل بالرضا عن النفس مع تحسن مستواه بشكل ملحوظ.

ملاحظات هامة

حتى نكون منصفين وواقعيين لا بد لنا أن ننوه إلى بعض الأمور الهامة التي يجب على الآباء والأمهات أن يأخذوها بعين الاعتبار.

مختصون يحذرون من هذه التقنية للأطفال الذين لا تتجاوز أعمارهم الست سنوات لما لها من تأثيرات سلبية عليهم.

لأن الطفل في هذه الفترة بحاجة إلى بناء وتطوير شخصيته وتعلم الأخلاق العامة وهو بحاجة إلى برنامج خفيف ومبني على مبادئ صحيحة بتلقين الأبجديات بشكل مبسط لتكوين قاعدة متينة للطفل وهذا للأسف عكس ما نشاهده الآن.

على سبيل المثال

نجد أن معظم المدارس العربية تعتمد على إرهاق الطفل وهو ما زال في هذا العمر المبكر من (3 – 5) سنوات وذلك من خلال إتباع منهاج مكثفة معتمدة على خبرات أجنبية دون دراسة مدى ملاءمتها لهذه الفئة العمرية.

وإرهاق الطفل مبكرًا بالعمل بطريقة الحساب الذهني يشعره بالملل وعدم الاستمرارية للمستويات التالية لأنها لا تناسب قدراته الفكرية، لذا لابد من أخذ العمر بعين الاعتبار.

آراء أخرى

يجد البعضأن السوروبان قد تحول للأسف إلى تجارة من خلال كسب الأموال من الأهالي دون دراسة منهجية واضحة همه فقط كسب المال. وبعضهم دخلاء يعلمون الأطفال بشكل خاطىء دون إتباع الطريقة الصحيحة والمتسلسلة بشكل علمي ومنطقي.

لذا ننصح الأهالي قبل المبادرة إلى تسجيل أبناءهم أن يأخذوا بعين الاعتبار ما يلي:

  • العمر المناسب
  • وعدم إرهاق الطفل بأشياء لا تناسب عمره.
  •  رغبة الطفل وميوله نحو هذا العلم.
  • ما هو المركز المناسب لتعليم أبنائهم.

نصيحة أخيرة

لم العجلة! دعونا نبدأ مع أطفالنا خطوة بخطوة نحو مستقبل أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى