ماذا بعد تنظيف البشرة ؟ هل ينتهي الأمر بذلك أم أنه قد بدأ الآن؟

6 خطوات بعد تنظيف البشرة

قد تكون بالفعل قد انتهيت من غسيل بشرتك بالغسول ولكن الأمر قد بدأ الآن بعد تنظيف البشرة وما عليك إلا تطبيق 6 خطوات بسيطة إلا أنها تضمن الكثير.

ها أنت ذا انتهيت من الغسول أو الصابون، ولكن هل يعني ذلك أن المهمة انتهت؟ بالطبع لا لأن مهمة ما بعد تنظيف البشرة قد بدأت، فمهما كان الغسول الذي تستخدمه ومهما كانت الفرشاة ومهما كانت طريقتك في التنظيف… لن تحصل على النتائج التي تريد بدون 6 خطوات لا بد منها.

ما هي هذه الخطوات الـ 6 التي لا يمكن الاستغناء عنها؟ ولماذا يجب أن يتم تطبيقها بعد تنظيف البشرة وما الذي يمكن أن يحدث في حال تجاهل أي منها؟ هذا ما سنتعرف إليه لذا استعد للخطوات التي ستدخل إلى روتين العناية بالبشرة الخاص بك منذ الآن.

1 – إغلاق مسامات البشرة الواسعة

أولًا نتيجة تراكم الأوساخ والعرق والزيوت والمستحضرات، وثانيًا نتيجة فرك البشرة خلال تنظيفها كل ذلك يسبب تتوسع المسامات وظهورها بشكل مزعج لذا بعد تنظيف البشرة لا بد من التأكد من تصغيرها.

وذلك من خلال وضع بضع قطع من الثلج في قطعة من القماش أو منشفة قطنية وتمريرها على البشرة كما يمكنك الاكتفاء بغسيل الوجه بالماء البارد.

2 – تنظيف البشرة بالماء وبالماء فقط

تنظيف البشرة بالماء وبالماء فقط

إن كنت تظن أنه لا بأس بترك آثار غسول البشرة، أو أنه لا يوجد ما يمنع ترك آثار المناديل مزيلة المكياج على الوجه فعليك إعادة النظر بالأمر.

ففي مثل هذه الحالات المشكلة ستكون أكبر من قبل تنظيف البشرة حتى، ويمكن أن تعاني من الحساسية والحبوب والتجاعيد على المدى البعيد، لذا وبعد كل الصابون وكل مستحضرات إزالة المكياج يجب تنظيف البشرة بالماء وفقط الماء.

قد يعجبك: الطريقة الصحيحة لتنظيف البشرة من المكياج

3 – تجفيف البشرة والتعامل بلطف معها

ترك البشرة تجف وحدها هو السبب الذي تتساءل عنه عندما تعاني من جفاف الجلد على الرغم من تطبيق كريم الترطيب، فليس الماء وحده سيتبخر، بل سيأخذ معه رطوبة البشرة الطبيعية.

وبالتالي عليك تجفيف البشرة بعد كل مرة تغسلها بها، أما عن سبب ضرورة اعتماد اللطف في ذلك فهذا لأن فرك البشرة بقسوة سيسبب المسامات الواسعة من جديد وتجعد الجلد وتراجع صحته.

قد يعجبك: 15 عادة تضمن محاربة التجاعيد قبل وجودها

4 – القليل من التونر بعد تنظيف البشرة

القليل من التونر بعد تنظيف البشرة

يعمل التونر على معادلة PH البشرة (درجة الحموضة) والتي يمكن أن تكون قد اضطربت نتيجة لاستخدام الصابون أو المستحضرات الأخرى، بالإضافة إلى إتمام التونر لدور الغسول وضمان نقاء وتعقيم البشرة والأهم تصغير المسامات والحد من كمية الزيوت التي يتم إفرازها.

لذا وبعد تنظيف البشرة يتم تطبيق القليل من التونر على راحة يديك ومن ثم توزيعها على البشرة مع القليل من الضغط اللطيف.

5 – ترطيب البشرة بالكريم المناسب

وصلنا إلى الخطوة الأخيرة بعد تنظيف البشرة بحيث تضمن ترطيب الجلد وتغذيته وحمايته بعد كل ما تعرض له خلال اليوم وخلال خطوات التنظيف وقبلها وبعدها، وكل ما هناك هو تطبيق كمية قليلة من الكريم المناسب لطبيعة بشرتك وتوزيعه بشكل جيد.

قد يعجبك: هل يغسل الوجه بعد التونر أم يجب أن يترك ويتم تطبيق كريم الترطيب بعده؟

6 – كريم الحماية ومستحضرات التجميل

كريم الحماية ومستحضرات التجميل

في حال كان تنظيف البشرة قد تم في نهاية اليوم وقبل النوم فالخطوات قد انتهت بالفعل، أما في حال كنت تستعد للخروج يمكنك بعد الانتظار بضع دقائق التجهز للخروج من خلال تطبيق كريم الحماية من أشعة الشمس وباقي مستحضرات التجميل بشرط أن تكون بمكونات طبيعية وتناسب طبيعية بشرتك.

مع البشرة وفيما يخص العناية بها دائمًا يجب إنهاء المهمات وإنهاء الخطوات، وأما عن تنقية البشرة فلا ينتهي الأمر بالغسول أو بالصابون أو مزيل المكياج فحسب بل توجد خطوات بعد تنظيف البشرة يجب التأكد من القيام بها.

قد يعجبك ايضا