فوائد الرسم … 20 فائدة تجعل الرسم ضرورة وليس رفاهية

فوائد الرسم ... 20 فائدة تجعل الرسم ضرورة وليس رفاهية

أن تنجز لوحات جميلة تُعلقها على الجدار أو تقوم بنشرها في مواقع التواصل الاجتماعي أو حتى بيعها… فهذا ليس كل شيء، هناك المزيد لأن فوائد الرسم وما يقدمه لك أكثر مما تتخيل، إنه يعود بالنفع على المستوى النفسي والفكري والجسدي والاجتماعي… الرسم قادر على تغييرك نحو الأفضل!

فما هي فوائد الرسم؟ ولماذا عليك الإمساك بفرشاة أو قلم والبدء بإبداع اللوحات؟ وما الذي عليك رسمه؟

ما هي فوائد الرسم؟

فيما يلي 20 فائدة يمكن للرسم أن يضمنها لك.

1 – الرسم يعمل على تعزيز الإبداع لديك

إن الإمساك بفرشاة أو قلم والبدء برسم لوحة ما يعمل على تحفيز عقلك على التخيل حتى ولو لم تمتلك مهارة التخيل بدرجة كبيرة، فإنك شيئا فشيئًا سوف تبدأ بتنميتها حتى تتمكن من تخيل الألوان والأبعاد والأشكال المختلفة وحتى الوصول إلى تخيل الصور واللوحات كاملة بتفاصيلها.


2 – الرسم يعمل تحسين الذاكرة

إن الأشخاص الذين يعملون على الكتابة الإبداعية أو الرسم يكونون أقل عرضة للإصابة بالأمراض التي تتعلق بتراجع الوظائف الفكرية والذاكرة!

وذلك لأن الرسم يقوم على الربط بين كل من الجوانب المرئية والحركية والدلالية ما يعمل على تحفيز الذاكرة، وفق الدراسات العلمية التي نشرت فيThe Quarterly Journal of Experimental Psychology.


3 – الرسم يعمل على زيادة الثقة بالنفس

يعتبر الرسم الطريقة الأفضل والمثالية التي يمكن من خلالها التعبير عن المشاعر والأفكار حتى تلك المشاعر الداخلية التي لا تدركها بعقلك الواعي.

وبالتالي يمكن من خلاله التغلب على الخجل وزيادة الثقة بالنفس، فقد تبيّن أن الأشخاص الذين يشاركون في النشاطات الإبداعية والفنية يتمتعون بوعي وذكاء عاطفي أفضل وأعلى من الأشخاص الذين لا يشاركون في تلك النشاطات، لذا اذهب الآن والتقط القلم وابدأ برسم الخطوط.


4 – الرسم يحسن مهارات التواصل الاجتماعي لديك

يعتبر الرسم الطريقة الوحيدة التي يمكن من خلالها نقل الأفكار والمشاعر والتعبير عنها بدون أيّ تواصل لفظي.

حيث أنك من خلال رسم لوحة معينة يمكنك عرض المشاعر العميقة الدفينة داخلك والتحرر من القيود الشخصية وتجاوز كل نقاط الضعف التي قد تحد من قدرتك على التواصل المباشر مع الآخرين مثل: الخجل – التعرض لصدمة والأعراض الناتجة عنهااضطرابات القلق – الإعاقات والتوحد وغيرها…

قد يهمك: مهارات التواصل الاجتماعي وفن التعامل مع الآخرين


5 – تطوير التنسيق الثنائي

التنسيق الثنائي هو قدرة الشخص على التنسيق بين كلا جانبي الجسم، مثل: استخدام اليدين والقدمين والذراعين بشكل متناسق للحصول على الحركة المطلوبة.

وهي مهارة ضرورية معظمنا يمتلكها وتكون متطورة ولكن بعض الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة أو الأطفال ذوي الإعاقة يمكن أن يكون من الصعب عليهم تطوير التنسيق وبالتالي القيام بالرسم يمكن أن يساعد على تحفيز هذا التطور. 


6 – التنسيق الحركي الدقيق

إذا كنت بدأت بتعلم الرسم منذ فترة فسوف تلاحظ تطور في التنسيق الحركي الدقيق لديك.

فمثلا في البداية لم يكن بإمكانك رسم دائرة صحيحة بيدك كنت ستحتاج إلى فرجار أو إلى أداة دائرية الشكل ولكن اليوم يدك يمكن أن تنوب عن كل ذلك وترسم دائرة بضربة قلم واحدة!

وبالتالي الرسم يمكن أن ينمي هذه المهارة وهو يعطي القوة والمرونة للعضلات ويضمن التنسيق بين حركة مفاصل اليد، وبين العين واليد معا للوصول إلى اللوحة المطلوبة.


7 – احترام الذات

إن الأفكار والمشاعر المكبوتة تضّر بالطريقة التي ننظر بها اتجاه أنفسنا، في المقابل الفن بشكل عام والرسم بشكل خاص يتيح لنا إمكانية التعبير عنها بطريقة صحية وإنه لمن الإيجابي ويشكل تجربة ممتعة أن تقوم بابتكار شيء والوصول إلى نتيجة رائعة، وهذا سوف ينعكس بشكل مذهل على احترام الذات.


8 – الرسم ينمّي القدرة على حل المشكلات

قد تندهش من أن الرسم والفنون بشكل عام تعمل على تنمية القدرة على حل المشكلات، فبشكل طبيعي سوف تدرك أن هنا أكثر من حل لأيّ مشكلة وهناك أكثر من زاوية لتتم رؤيتها وفهمها.

هذا بالضبط ما ينطوي عليه الفن بداية من اللوحات الفارغة وصولا إلى اللوحات المكتملة والشهيرة ودائما هناك أكثر من زاوية لفهمها ورؤيتها والتفكير خارج الصندوق فيما يخصها، كل ذلك يؤدي إلى تحسين قدرك على استيعاب الواقع والتعامل معه.


9 – الرسم يعيد شحنك بالإيجابية

الرسم والفنون بشكل عام وممارسة أيّ موهبة أو مهارة تمتلكها وتحبها، هذا يعتبر من أفضل وأهم النشاطات القادرة على تخليصك من الطاقة السلبية والأفكار والمشاعر الحزينة ومنحك الطاقة الإيجابية وإعادة شحنك بها.

فالوقت الذي تمضيه أمام لوحتك غارق بين ألوانك والأقلام والخطوط التي ترسمها هو الوقت الذي يقوم به دماغك بإفراغ ما يثقله إنه وقت مهم أكثر مما تتخيل وبالتالي الرسم ليس شيء من الكماليات إنه أساسي لضمان حالة نفسية أفضل.

قد يهمك: 17 طريقة لـ شحن نفسك بالطاقة الإيجابية


10 – الرسم يخفف الآلام الجسدية

في دراسة تم نشرها عام 2006 وضحت أن هنا علاقة واضحة بين الرسم وتفريغ المشاعر في لوحة ما وبين زيادة قدرة الجسم على تحمل الأوجاع وانخفاض الإحساس بالألم، وهذا ما يسمى العلاج بالفن فهو يفيد في زيادة راحة المرضى وخاصة مرضى السرطان ويحفزهم على الاستمرار في العلاج.

11 – الرسم يعزز الذكاء العاطفي

إن العلاج بالفن قادر على زيادة نسبة الذكاء العاطفي لدى الأشخاص لأنه يعمل على تعزيز الاتصال المباشر مع المشاعر التي نمتلكها.

فعندما يتم استخدام الرسم كأداة للتعبير عن الذات يكون على الشخص التفكير بشكل جيد حول المشاعر التي تراوده الآن سيكون أكثر وضحًا اتجاه نفسه وأكثر صدقًا معها وسوف يتقبل مشاعره ويترجمها بشكل إلى لوحات فنية سواء كانت مشاعر إيجابية أو مشاعر سلبية، سعادة أو حزن، فرح أو غضب…

قد يهمك: أنواع الذكاء الـ 9 … نمتلك ذكاء فيها كلها ولكن الأهم هل نتميز بها؟


12 – زيادة الشعور بالسعادة

واحدة من أهم فوائد الرسم هي زيادة الشعور بالسعادة، في مقال تم نشره عام 1996 في مجلة psychology today بعنوان Capturing Creativity وضح أن العملية الإبداعية على علاقة مباشرة مع زيادة المشاعر الإيجابية.

وجامعة لندن أثبتت أن الفن قادر على زيادة مستوى الدوبامين في الدم وزيادة النشاط في القشرة الدماغية من خلال تجربة تم إجرائها على أشخاص وقياس نشاط أنشطة أدمغتهم حيث تتمحور التجربة حول عرض لوحات فنية وتبين أن عند رؤيتها تم إطلاق الدوبامين وزيادة الشعور بالسعادة والمتعة والشعور بالإيجابية.


13 – الرسم يحمي من الأمراض المرتبطة بالسن

تعتبر النشاطات الفنية بشكل عام والرسم بشكل خاص واحد من أهم الإجراءات التي تضمن الحماية والوقاية من الأمراض المرتبطة بالتقدم بالسن مثل: الزهايمر وداء باركنسون وغيرها…

لأنه يعمل على تحسين وتنمية القدرات المعرفية والحسية بالإضافة إلى أنه نشاط يعمل على تخفيف الشعور بالألم ويحسن من رفاهية حياة الشخص وذلك تم إثباته بدراسة تم نشرها عام 2014.


14 – الرسم يعمل على تقليل الشعور بالتوتر

الحياة اليوم تتسم بكل من الإجهاد العقلي والبدني وهذا ما يفسر أن أكثر من نصف سكان العالم يعانون من التوتر هذه الحقيقة ليست خفية على أحد فجميعنا نشعر بهذا التوتر.

ولكن في دراسة نُشرت عام 2016 في مجلة Journal of American Art Therapy Association تبين أن الانغماس في الفن والاستمرار لبضع دقائق في إنجاز عمل فني وفي عملية الإبداع له علاقة مباشرة مع تقليل مستوى الكورتيزول في الدم والكورتيزول هو هرمون التوتر وبالتالي انخفاضه في الدم سوف يؤدي إلى انخفاض شعورك بالتوتر وزيادة المشاعر الإيجابية لديك.


15 – الرسم يعمل على تحسين المزاج

إن فوائد الرسم لا تتوقف عند حد الحد من التوتر وإنما تعمل على ضبط وتحسين الحالة المزاجية فجميعنا نمر بحالات من هبوط المزاج خلال اليوم أو عند التعرض للمشاكل وصعوبات.

في دراسة نُشرت في المركز الوطني لمعلومات التكنولوجيا الحيوية تبيّن أن هناك علاق واضحة بين العملية الإبداعية وزيادة القدرة على التحكم بالمشاعر وانخفاض الألم العاطفي والاكتئاب.

قد يهمك: علاج الاكتئاب الخفيف … عليك التصرف قبل أن يتحول إلى اكتئاب شديد


16 – تعزيز التواصل مع الآخرين

واحدة من فوائد الرسم كانت تنطوي على زيادة القدرة على التواصل الاجتماعي ولكن ما نحن بصدد التحدث عنه ليس التواصل الاجتماعي بشكله العادي وإنما في الحالات التي يعاني فيها الشخص من مشاكل سواء كانت نفسيه أو جسدية وغيرها!

في هذه الحالة قد يعاني من المشكلة وتدهور حالته العقلية والصحية والنفسية بدون أن يتلقى أيّ دعم من المجتمع نظرًا إلى أن الأشخاص يميلون إلى الترابط والتواصل حول الاهتمامات والخبرات المشتركة ومن هنا يكون الرسم مفتاح ذلك عن طريق نقل أفكارك إلى اللوحات والإبداع بها ومن ثم الانخراط في مجتمع مشابه لك. 


17 – الرسم طريقة رائعة للتأمل والاسترخاء

سواء الوقت الذي تقضيه في الرسم أو الوقت الذي تقضيه في تأمل اللوحات والتفكير بها كلا الأمرين يعمل على جعلك في حالة أفضل من صفاء الذهن والاسترخاء ويضمن لك الهدوء والسكينة المطلقة.

هذا الأمر سوف يحفز الإبداع لديك أكثر، ما يجعلك أكثر قدرة على الاسترخاء وتصفية الذهن بالمرات القادمة التي تقوم بالرسم بها أو التي تفكر وتتأمل اللوحات المرسومة بها فالأمر مع الرسم والاسترخاء أمر لا نهائي وعلاقة طردية. 


18 – التعلم

سواء بالنسبة للأطفال وتعلمهم اللغة أو الأشخاص الأكبر الذين يودون حفظ لغات مختلفة أو معلومات مختلفة.

يكون تعلماها عن طريق الرسم والنظر إلى صور تعتمد عليها وربطها بالألوان ذو تأثير أكبر من التعرض للمعلومة المجردة بحد ذاتها وبالتالي حفظ كلمة مرسومة وملونة سوف يساعد على تخزينها في الذاكرة طويلة الأمد أكثر من مجرد رؤيتها مكتوبة بخط عادي أو حتى أكثر من سماعها.

قد يهمك: أفضل طرق تعلم اللغات … 19 طريقة ولغتك الجديدة بانتظارك لا تتأخر عليها


19 – النظر إلى الواقع بطريقة مختلفة

الرسم وبكل أنواعه بداية من التجريدي إلى التشكيلي وحتى الرسم ثلاثي الأبعاد سوف يعمل على جعلك تنظر إلى الواقع بطريقة مختلفة سواء كانت هذه الطريقة تعتمد على الأشكال والخطوط أو حتى طريقة فهمك لها وإدراكك لما حولك والتأثر بالمشاعر… كل ذلك سوف يزيد من وعيك. 


20 – التعامل مع الأفكار السلبية

بالطبع لقد سبق لك وسمعت عن طريقة الكتابة للتخلص من المشاعر السلبية ولكن هل تعرف أن الأمر نفسه ينطبق على الرسم؟

بالطبع، كل ما هناك هو تمثيل الأفكار والمشاعر التي تشعر بها على لوحة وبمجرد النظر إليها سوف يبدأ تأثيرها السلبي بالانخفاض إلى جانب أن نظرك إليها من الخارج يجلها أقل تأثيرًا وأقل إيلامًا بالنسبة لك هذا وحده كفيل بالتعامل مع الكثير من المشاعر السلبية والأفكار الحزينة.

قد يهمك: تعليم الرسم … دليل متكامل لتعلم الرسم من الصفر حتى الاحتراف

الكتابة من أهم الأشياء في حياتي بدأت بكتابة القصص القصيرة ومن ثم أصبحت كاتبة للمقالات بمختلف المجالات وخاصة عالم الرشاقة والأناقة والتجميل والمكياج، باحثة في مجال التنمية البشرية ومجال الإتيكيت، وأحب الرسم وأعزف الغيتار ومهتمة بمعظم أنواع الموسيقى وأتابع كل ما يخص التغذية والرياضة والطبخ.