18 نوع من الأطعمة التي تسبب الجوع ونتناولها دائمًا

الأطعمة التي تسبب الجوع هي أطعمة بدلًا من أن تشعر بالشبع والاكتفاء عند تناولها ستزيد حاجتك للطعام، والمصيبة أنها من ضمن قائمة الأطعمة المعتادة، وبعد معرفتها لن تتساءل لماذا تشعر بالجوع المستمر؟ ولماذا لا يمكنك اتباع ريجيم معين؟

فيما يلي أنواع الأطعمة التي تسبب الجوع والتي من خلال التوقف عن تناولها أو التقليل منها واتباع النصائح والحلول المرفقة سيعود لك شعور الشبع المديد من جديد.

1 – عصير الفاكهة

مقالات ذات صلة قد تهمك:

على الرغم من أن عصير الفاكهة يتم تحضيره من مكونات طبيعية إلا أن عملية تحضير العصير تعني نزع كم كبير جدًا من الألياف وغيرها من العناصر المهمة تاركة خلفها عصير غني بالسكريات والسعرات الحرارية والذي بدوره يؤثر على مستوى الأنسولين في الدم ما يدفعك للشعور بالجوع، فمن خلال تناول العدد ذاته من السعرات عبر العصير أو الطعام مع الألياف لا تصل إلى ننفس الشعور بالشبع.

والحل من خلال تناول الفاكهة بحالتها الطبيعية وفي حال كنت تحتاج العصير يمكنك إضافة اللب الناعم إليه أو إضافة القليل من زبدة الجوز فهي تساعد في تنظيم مستوى الأنسولين، كما يمكنك تجريب عصير الجوافة فهو لا يسبب الجوع.

2 – الخبز الأبيض

الخبز الأبيض

الخبز الأبيض معد أساسًا من الدقيق الأبيض المكرر الذي فقد كل محتواه الغذائي في عملية التصنيع لكنه ذو تأثير مباشر على مستوى الأنسولين في الدم فيعمل على رفعها فوفق دراسة تم نشرها في موقع yahoo والتي تمت على ما يقارب 9000 شخص خلال 5 أعوام وجد أن احتمال الإصابة بالبدانة ارتفع بنسبة تصل إلى 40% لدى الأشخاص الذين تناولوا الخبز الأبيض عدة مرات يوميًا.

معظم الأطباق العربية تعتمد على الخبز البيض أي لا يمكن التوقف نهائيًا عنه لكن يجب الاعتدال وتجنب الإكثار منه فربع رغيف قد يكفي ويشكل كمية كبيرة.

3 – الوجبات السريعة

الوجبات السريعة

الدهون المشبعة الموجودة في الوجبات السريعة تعمل على تثبيط الأنزيمات المسؤولة عن الشعور بالشبع ما يدفعك لتناول المزيد من الطعام وسرعة الشعور بالجوع مرة أخرى فضلًا عن كم السعرات الهائل التي تحتويه وتحولها إلى إدمان وجبات سريعة كما أنها تعمل على خفض محتوى الجسم من الماء والذي يظهر بأعراض مشابهة للشعور بالجوع فيخلط الأمر على الدماغ وتعمد لتناول المزيد من الطعام.

حاول دائمًا تجنب الأطعمة الجاهزة والوجبات السريعة وفي حال كان لا بد من تناولها فابحث في قائمة الطعام عن الأنواع المشوية والأقل احتواءً على الدهون واطلب عدم إضافة الخبز أو الصلصة ولا تتناول المشروبات الغازية معها.

4 – المعكرونة

المعكرونة

يصف عدد كبير من الأشخاص أن المعكرونة لا تعتبر طبق رئيسي فيمكنك تناول الكثير منها بدون الشعور بالشبع، ووصفهم هذا للمعكرونة أقرب للحقيقة فهي تتمتع بالتأثير نفسه الذي يمنحه الطحين الأبيض للجسم، فضلًا عن الصلصة التي يتم تناولها إلى جانبها وما تحتويه من سكريات وفي أحيان كثيرة تتم إضافة الكاتشب.

الآن توجد أنواع من المعكرونة المعدة من الحبوب الكاملة أي أنها تتضمن الحصول على الألياف، كما يمكنك تحضيرها وإضافة الفطر وأنواع الخضار الأخرى فتحصل بذلك على طبق غني بمعظم العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك.

5 – الكحوليات

تناول الكحوليات ولو بنسبة ضئيلة جدًا يعمل على تثبيط اللبتين أي أنه مشابه تمامًا لتناول الطحين الأبيض، وفي نفس الدراسة التي أجريت على الخبز ونشرت في موقع ياهو تم نشر أن تناول الكحوليات يزيد خطر الإصابة بالسمنة بنسبة 30%، فضلًا عن الأخطار الجسيمة التي تضمنها للجسم.

6 – المملحات والمقرمشات

المملحات والمقرمشات

تحتوي الأطعمة المملحة على الكثير من الدهون والملح والتي تؤثر في كيمياء الدماغ ما يدفعه لإفراز هرمون السعادة ويرتبط هذا الأمر بتناول الطعام فيتحول الأمر إلى الإدمان الملح، وهذا ما يزيد الشعور بالجوع.

والحل من خلال الوعي في أثناء تناول المملحات واستبدالها بالبدائل الصحية فالفاكهة والخضراوات أو تحضير طبق كبير من الفشار فهو من أكثر المسليات التي تناسب الريجيم وتدفع للشعور بالشبع المديد.

7 – السكريات

السكريات

كلنا ننظر إلى السكر على أنه خطر ومع هذا توجد رغبة غريبة في تناول المزيد منه ويتم تفسير ذلك بإدمان السكريات نتيجة انطلاق الدوبامين بالتزامن مع تناوله لأن الدماغ يكافئ الشخص عند تناول ما يمنحه الطاقة للبقاء، والسكر موجود في كل شيء تقريبًا حولنا بشكل خفي وظاهر وعند الإفراط في تناوله أو عند تناول السكريات الصناعية سيزيد الشعور بالجوع بسبب اختلال نسب الأنسولين.

والحل من خلال الحصول على السكر بشكله الطبيعي من الفاكهة والتوقف عن إضافة أي كميات منه إلى الطعام أو الشراب والتأكد من كل المنتجات التي يتم شرائها وتجنب ذلك في حال احتوت على السكر.

8 – الطعام الصيني

الطعام الصيني

الطعام الصيني أي الكثير من التوابل والأعشاب البحرية والأسماك والكثير الكثير من الفائدة لكن في المقابل فطبق واحد يضمن حصولك على النودلز أو على قدر كبير من الأرز أي نشويات تعمل على تعطيل عملية حرق الدهون والأيض لديك بالإضافة إلى تغير في كيمياء الدماغ فلا يشعر الشخص بالشبع عند تناول حاجته بل يزد عنها.

الحل ليس في التوقف عن تناول الأطعمة الصينية المختلفة فمن لا يحب السوشي! الحل يكمن في التركيز على الكمية التي يتم تناولها والتأكد من المحتوى وكم السعرات والألياف والنشويات.

9 – البيتزا

البيتزا

تخيل قطعة صغيرة من البيتزا وما تحتويه فهي غنية بالدهون وبالجبن وبالدقيق الأبيض والسكريات بالإضافة إلى الكاتشب وتناول المشروبات الغازية معها، فبذلك تعتبر من أكثر الأطعمة التي تسبب الجوع بعد وقت قصير جدًا من تناولها فضلًا عن تناول الكثير منها قبل الاكتفاء.

والحل يكون من خلال تحضير بيتزا البيض أي من دون عجين واستخدام البيض كقاعدة فيتم وضعه في المقلاة ومن ثم بقية مكونات البيتزا من جبنة وصلصة خفيف بدون دسم بالإضافة إلى الفطر والفليفلة.

10 – حبوب الإفطار

حبوب الإفطار

كثر من الأشخاص يحبون تناول حبوب الإفطار صباحًا قبل التوجه إلى مشاغلهم لكنهم في المقابل يشعرون بالجوع أسرع بمرات من غيرهم ممن تناولوا أطعمة عادية وذلك لأن هذه الحبوب تحتوي على المواد الحافظة بالإضافة إلى المحليات الصناعية بالإضافة إلى الدهون والسعرات فتؤثر على مستوى السكر في الدم.

والحل يكون من خلال البحث عن أنواع فطور صحية وتجنب الأطعمة المصنعة وكأفضل الأمثلة البيض المسلوق مع الخضار، أو اللبن مع الفاكهة أو المكسرات، أو تناول ثمار الفاكهة كما هي لكن مهما كان اختيارك لا تضيف السكر إليه.

11 – المياه الغازية الدايت

المياه الغازية الدايت

صحيح أن المياه الغازية الدايت لا تحتوي على السعرات الحرارية لكن ما ينوب عنها هو السكريات المصنعة والتي تتمتع بتأثير مضاعف عن السكريات العادية فضلًا عن أن هذا النوع من المشروبات الغازية يمكن أن يتحول إلى إدمان المشروبات الغازية بكل معنى الكلمة.

والحل في جعل الماء هو خيارك الأول وإن كان لا بد من تناول شيء غيره فليكن الشاي، أما عصير الفاكهة فاختر الأنواع التي تحتوي على الألياف ولا تؤثر على مستوى الأنسولين.

12 – العلكة

العلكة

مضغ العلكة يحفز الغدد اللعابية ويدفعها لإفراز اللعاب والذي يصل بدوره إلى المعدة، فيحفز العصارات الهاضمة والتي تعطي شعور بالجوع أو أن المعدة خالية وهذا ما يفسر الشعور بالجوع بعد بضع دقائق من مضغ العلكة وخاصة عند اختيار الأنواع الغنية بالسكر.

والصحيح هو اختيار العلكة الخالية من السكريات وذات طعم النعناع القوي والذي يثبط الشهية بالإضافة إلى ضرورة عدم الإفراط في تناولها وذلك للحصول على فوائد العلكة من دون أضرارها على الصحة وحفاظًا على الأسنان.

13 – الكروسان والمخبوزات

الكروسان والمخبوزات

الكروسان او غيرها من المخبوزات المحببة كالكعك أو الكيك أو الكب كيك كلها تتمتع بالتأثير ذاته للدقيق الأبيض والسكر فيرتفع مستوى السكر في الدم ومن ثم ينخفض بسرعة فيشعر الجسم بالحاجة للطاقة من جديد فيدفعك للشعور بالجوع.

14 – الدونات أهم الأطعمة التي تسبب الجوع

الدونات

صحيح أنها وجبة لذيذة ومحببة للبعض لكن عليك إعادة النظر مرة أخرى فبغض النظر عن كميات السكر الهائلة التي تغطيها أو التي تضج بها مع الشوكولا أو أنواع المربى المختلفة فهي عبارة عن عجينة من الدقيق الأبيض والسكر والدهون وفوق كل هذا هي مقلية بالزيت.

عليك تجنب الدونات وخاصة أنها من ضمن الأطعمة الغير صحية واستبدالها بالحلويات المعدة بالشوفان أو بالحبوب الكاملة والغير مقلية بالإضافة إلى الفواكه المجففة والتي تعتبر غذاء لذيذ وصحي.

15 – الكتشب

الكتشب

منذ هذه اللحظة فكر مرتين قبل إضافة أي كمية من الكاتشب إلى طبق البطاطا الخاص بك فالكتشب يحتوي على عصير الذرة عالي الفروكتوز وهو من المحليات التي توقف عمل أنظيم اللبتين المسؤول عن الشعور بالشبع وهذا ما يجعلك تأكل وتأكل مع المزيد من الشعور بالجوع بدون أن يتم إرسال أي رسالة إلى الدماغ بأنك حصلت على كفايتك من الطعام.

بشكل عام تحتوي معظم الصلصات على شراب الذرة عالي الفروكتوز لكن يمكنك تجريب الخردل فهو يزيد من سرعة عملية حرق الدهون ويتميز بطعم لذيذ.

16 – بياض البيض

بياض البيض

يعمد الكثير من الأشخاص لتناول بياض البيض على اعتباره خالي من الكوليسترول الضار بالإضافة لاحتوائه على البروتينات، لكن في المقابل يوجد كم من الدهون المفيدة والعناصر الغذائية الهامة التي تفوتهم في صفار البيض.

في حال لم تكن تعاني من الحساسية اتجاه صفار البيض فيفضل أن يتم تناول البيض كامل وخاصة وأنه تم إثبات براءة صفار البيض من التعرض لأمراض القلب أو رفع مستوى الكوليسترول الضار في الدم.

17 – اللبن قليل الدسم

اللبن قليل الدسم

على الرغم من أن كون اللبن قليل الدسم مغري فيما يخص الريجيم إلا أنه سبب الجوع فيحتوي مقدار 6 أوقية من اللبن مسحوب الدسم على 150 سعرة حرارية مع 6 غرام فقط من البروتين و1.5 غرام من الدهون بالإضافة إلى 25 غرام من السكر، وهذا الكم القليل من البروتينات والدهون سيجعل جسمك يبحث عن المزيد من الطعام.

والحل يكون من خلال تناول اللبن مع المكسرات أو مع الفاكهة أو الحبوب الكاملة فبهذا تزود جسمك بما يحتاجه من البروتينات التي تجعه يشعر بالشبع لأطول مدة ممكنة.

18 – الجبنة

الجبنة

الأمر برمته يتعلق بطفولة كل شخص، فجسم الإنسان مبرمج لإصدار استجابة اتجاه بروتين موجود في الحليب وعلى اعتبار أن الجبنة نوع مركز من الحليب أي أنها غنية بهذا البروتين “الكازمورفين” فضلًا عما تحتويه من دهون وكمية من الملح وهذا ما يفسر ولعنا بالجبن بالإضافة إلى الحاجة لتناول المزيد منها.

ويمكن التغلب على هذا الأمر من خلال تناول خبز الحبوب الكاملة الغني بالألياف إلى جانب الجبن مع القليل من الشاي، أو من خلال تناول الجبنة مع أنواع البروتينات المختلفة كاللحم الأحمر أو الدجاج.

ما هو شعورك الآن هل هو الشبع أم الجوع؟ وما خططك المستقبلية هل ستغير عاداتك في الأكل أم لا يمكن لك التوقف عنها؟ وماذا عن سبب الجوع لديك أي من الأطعمة السابقة هو الفاعل؟

قد يعجبك ايضا