تتجاهلينه! اذن تفوتك الكثير من فوائد البرايمر للوجه

تتجاهلين أهمية تطبيقه على البشرة قبل كريم الأساس وبعد كريم الترطيب، لكنه الخطوة الأهم لضمان الحصول على المكياج رائع، ولحماية البشرة وعلاج مختلف مشاكلها، وليس كما قد تعتقدين فهو لن يشكل طبقة إضافية تزيد المكياج سمك بل هو يخفف من ثقله على البشرة، هذا ليس كل شيء بل هنا ستجدين الكثير من فوائد البرايمر للوجه تعرفي إليها الآن ومن ثم عليك جعله من أساسيات حقيبة مكياجك.

تتجاهلينه! اذن تفوتك الكثير فوائد البرايمر للوجه

16 – تطبيق المكياج بصورة أسهل

لا يكون تطبيق المكياج بهذه السهولة، وخاصة مع البشرة المتشققة والجافة فكمية لا بأس بها من كريم الأساس ستتجمع، وستعانين من صعوبة في تحريك قلم الكحلة مهما كانت طبقة الأساس سميكة وموزعة بشكل جيد، على عكس الحال مع تطبيق البرايمر فله دور فعال في جعل تطبيق مختلف أنواع المكياج مهمة سهلة وانسيابية.

ويوجد العديد من أنواع البرايمر فمنها المخصص للوجه بشكل كامل، ومنها المخصص للعيون حتى يساعدك في تطبيق الماسكارا والظلال ورسم الحواجب، وكل ما أنت بحاجة إليه هو وضع القليل منه على راحة يدك ومن ثم توزيعه على البشرة والانتظار بضع ثواني حتى تمتصه الخلايا ويمكنك بعدها تطبيق المكياج.

15 – يمنحك بشرة بمظهر الشباب

يمنحك بشرة بمظهر الشباب

علامات التقدم في السن تتضمن الخطوط الصغيرة التي تظهر في محيط الفم وعلى جانبي العيون وعلى الرقبة والأيدي، بالإضافة إلى لون الجلد الباهت والسواد الذي يحيط بالعينين وقد يظهر على الشفاه وحولها، وهذه العلامات قد تظهر في وقت أبكر من الشيخوخة نتيجة التعب أو مرض ما، فيكون من الضروري الحصول على إطلالة تظهرين بها في قمة الشباب.

فوائد الباريمر للوجه تحقق لك هذا، فهو يعمل على ترطيب الجلد بعمق في منطقة التجاعيد، وشد البشرة وتقليص تلك الخطوط، ما يعني أنها ستختفي تمامًا مع تطبيق كريم الأساس بعد بضع ثواني من البرايمر، والخبر السار أنه وحديثًا تم إنتاج أنواع من البرايمر للبشرة تعمل على علاج علامات الشيخوخة وليس فقط إخفائها.

14 – يخفي تصبغ البشرة واحمرارها

جراء التعرض للدغة حشرة، أو بسبب حالة من الحساسية أو التهاب الجلد، أو لسبب أبسط لكن هذا هو الحال مع البشرة الحساسة، ولغيرها من العوامل يظهر الاحمرار ويغطي جزء من الوجه، ويكون التعامل معه وإخفائه صعبًا باستخدام المكياج كالمعتاد، وفي بعض الأحيان قد تزيد تلك المستحضرات من التهيج والاحمرار، لكن البرايمر يعمل على تهدئة البشرة وتبريدها بمجرد تطبيقه عليها، وبفضل قوامه الخفيف لن يسبب أي أذى لها.

أما بالنسبة لبقع البشرة ولتغير لونها كالاسمرار والتقشير المرافق لحروق الشمس، فيمكن من خلال تطبيق القليل من البرايمر زيادة فاعلية كريم الأساس والكونسيلر في إخفاء تلك البقع، والجدير بالذكر أنه ثمة بعض الأنواع التي تحتوي على عامل حماية من أشعة الشمس.

13 – المساعدة في علاج حب الشباب

على الرغم من الرغبة الملحة في تغطية حب الشباب والرؤوس السوداء وغيرها من البثور، وذلك باستخدام طبقات من المكياج وكريم الأساس، لكن يبقى هناك شعور بالقلق اتجاه نتائج ذلك فحتى كريمات الأساس المخصصة للبشرة الحساسة قد تؤدي إلى تهيج الحبوب، أو التهابها وزيادة عددها، وهذا قد يبعدك عن طريق علاجها، ويكون سبب في ترك علامات تدوم.

لكن من فوائد البرايمر للوجه أنه يعمل على تشكيل عازل بين البشرة بما فيها الحبوب وبين كريم الأساس وطبقات المكياج التي يتم تطبيقها بعده، وهذا سيترك الحبوب في مأمن عن أي خطر، وسيزيد من سرعة علاجها وخاصة في حال تم اختيار البرايمر المناسب لطبيعة بشرتك.

12 – بشرة ناعمة وحريرة الملمس

يوصي كل خبراء المكياج والعناية بالبشرة بتطبيق البرايمر وخاصة في حال كنت ممن يعانون من البشرة الجافة أو ذات الملمس الخشن، فهو مصمم لتنعيم البشرة وجعلها ملساء تمهيدًا لتطبيق المكياج والوصول إلى طلة مثالية.

11 – وداعًا لزيوت البشرة

وداعًا لزيوت البشرة

أصحاب البشرة الدهنية بشكل خاص ومختلف أنواع البشرة بشكل عام يعانون من المظهر الزيتي للجلد بعد بضع دقائق من تطبيق المكياج، ويكون من الصعب التخلص منه، بالإضافة إلى أن الأمر يزداد سوء مع زيادة درجات الحرارة أو مع استخدام مستحضرات مكياج مقلدة وغير مناسبة.

أما البرايمر فوظيفته الأساسية هي التحكم بكمية الزهم والزيوت التي يتم إفرازها، فيحافظ على المظهر الصحي للبشرة، وذلك من خلال تطبيقه ومن ثم المكياج وسيترك بشرتك هادئة مشرقة لا تعاني من أي لمعان مزعج وخانق.

10 – ألوان مكياج واضحة وزاهية

ألوان مكياج واضحة وزاهية

جميعنا نعرف هذا الشعور، وهو محاولة تطبيق مكياج العيون على سبيل المثال واختيار لون مناسب ومن ثم تكون الصدمة عند توزيعه على الجفن فإما يظهر بشكل باهت وإما لا يظهر أبدًا وتكونين بحاجة للمزيد والمزيد، وقد تعتقدين أن هذا من صفات المكياج الرخيص أو المقلد لكن في الحقيقة أن كريم الأساس والبشرة هما السبب، ومهما كان نوع المكياج قد تتعرضين لهذه المشكلة.

والحل من خلال الاعتماد على البرايمر فهو معد لمنحك مكياج زاهي وليجعل ألوانه تظهر بوضوح وبطبيعتها ليست باهتة وليست مختلفة، وذلك بفضل طبيعته الخفيفة وفاعليته بالإضافة إلى لونه الشفاف الذي لا يؤثر على ألوان المكياج إلا بشكل إيجابي.

9 – فوائد البرايمر للوجه تخص كل أنواع البشرة

أهمية البرايمر واستخداماته ليست موجهة لصاحبات نوع معين من البشرة، بل هو يتناسب وكل الأنواع، يعالج المشاكل التي قد يعاني منها كل نوع كالدهون للبشرة الدهنية والتشقق للبشرة الجافة والاحمرار للحساسة، لكن الخبر السار أنه من السهل اختيار أنواع البرايمر فتوجد الكثير من الأصناف والماركات التي لا توجه لنوع معين أما عن طريقة اختيار المخصص منها فهي بناءً على ما يلي:

  • البراريمر للبشرة الدهنية يتميز بأنه خالي من الزيوت ويتميز بإمكانية التحكم بها.
  • البرايمر للبشرة الحساسة يكون مصنوع من مواد طبيعية.
  • أما البشرة الجافة فابحثي عن عبارة “خاصية ترطيب” في العبوة.
  • وصاحبات الحظ الوفير أقصد البشرة العادية يمكنك اختيار وتجريب ما يحلو لك من الأنواع.

قد يهمك أيضًا: أفضل أنواع البرايمر للوجه.

8 – تضيق المسامات الواسعة وحمايتها

المسامات الواسعة وبالإضافة إلى أنها تجعل الشخص يبدو أكبر من عمره وتجعل المكياج يبدو في حالة سيئة، هي أيضًا سبب في تعريض البشرة للكثير من المشاكل أو الكوارث، فقد يتجمع كريم الأساس والقليل من المكياج ضمن المسام، ولا يتم تنظيفه بشكل كامل، فيبقى مسببًا التهيج والالتهاب للبشرة، وقد تعلق الأوساخ والغبار فيها وتلتصق مع الزيوت فتخنق المسامات وتظهر البثور والحبوب.

والبرايمر هو الحل الذي يحمي من كل تلك المشاكل وذلك على الرغم من أنه لا يعالج المسامات إلا أن واحدة من أهم فوائد البرايمر للوجه أنه يعمل على تقليصها خلال مدة وجوده على البشرة، فيحميها، لكنها ستعود إلى حجمها الطبيعي بعد ذلك، لكن حينها تكون مرحلة الخطر انتهت ولا يوجد ما يهدد بكارثة.

7 – التمتع بمكياج لأطول مدة

التمتع بمكياج لأطول مدة

المكياج في الساعة الأولى من تطبيقه يكون في قمة الروعة ومن ثم يبدأ بالخبو وتبدأ مظاهر التخريب بالظهور، وذلك بفعل العرق أو الزيوت التي يتم إفرازها أو بسبب كون المستحضرات المستخدمة لا تتمتع بخاصية الثبات، وتزداد المشكلة مع الحر الشديد، يمكن أن يكون الحل هو استخدام مثبت للمكياج، لكنه ليس الحل الأمثل فقد يكون سبب في مشاكل البشرة وظهور التجاعيد وغيرها، والحل هو البرايمر الذي يعمل على حماية طبقات المكياج التي تم تطبيقها بعده بشكل مضاعف: أولًا بفضل خصائصه لهذا الأمر، وثانيًا بفضل الحد من الإفرازات الدهنية، والجدير بالذكر أنه لا ضرورة لتطبيق كمية إضافية لأجل تثبيت أقوى فالنتيجة واحدة مهما كانت الكمية.

6 – حماية البشرة من العوامل الخارجية

العرق والغبار، الأوساخ والحرارة وأشعة الشمس، وغيرها من العوامل الخارجية التي تسبب الضرر للبشرة وخاصة في حال تطبيق أنواع المكياج الغير مناسبة والتي تزيد من احتمال تعرض الجلد للأذى، من هنا تأتي الحاجة لاتخاذ التدابير اللازمة للحماية من تلك العوامل وذلك بسيط وممكن فقط من خلال استخدام البرايمر على أن يتم اختيار الأنواع التي تحتوي على عامل حماية من أشعة الشمس أعلى من SFP-15 وشرب الكثير من الماء، وعدم ترك المكياج مدة طويلة على البشرة.

5 – منح البشرة الترطيب الضروري

منح البشرة الترطيب الضروري

البرايمر ليس مرطب بحد ذاته لكنه وسيلة يمكن من خلالها ضمان الترطيب للبشرة وذلك بفضل دوره في:

  • مساعدة كريم الترطيب الذي يتم تطبيقه على البشرة قبل البرايمر.
  • منع العرق من الوصول إلى البشرة ومن ثم الجفاف عليها مسبب نقص في رطوبتها.
  • حماية البشرة من العوامل الخارجية كما سبق وذكر فالجفاف من جملة الأضرار التي تسببها تلك العوامل.
  • اختيار أنواع البرايمر التي تتميز بخاصية الترطيب.

4 – تعزيز حصول البشرة على الفوائد

تنفقين الكثير من الأموال للحصول على مستحضرات التجميل وأنواع المكياج التي تحتوي على مواد طبيعية وعناصر مغذية ومفيدة للبشرة تعمل على علاج مشاكلها وحمايتها، لذا ما رأيك في تعزيز حصول بشرتك على تلك الفوائد وذلك فقط من خلال الاعتماد على فوائد البرايمر للوجه

3 – تغذية البشرة والعناية بها

في حال استخدام المكياج الذي يحتوي على العناصر الغذائية الهامة والمواد الطبيعية الضرورية، أو في حال اختيار أنواع البرايمر التي تضم تلك المواد وغيرها من الفيتامينات، أو حتى في حال اعتماد الأمرين، تكون الأهمية الأولى والأخيرة للبرايمر فهو ينظم عملية حصول البشرة على العناصر الغذائية التي تحتاجها.

2 – تحتاجين لكمية قليلة منه

ليس كباقي مستحضرات التجميل وأنواع المكياج فإن فوائد البرايمر للوجه تبقى هي نفسها وبالكفاءة ذاتها مهما كانت الكمية التي تم تطبيقها منه قليلة، وليس هذا فحسب بل إن الكميات المبالغ فيها منه ستعمل على عكس نتائجه الإيجابية، وهذا يصب في صالحك لأمرين: الأول هو عدم حاجة البشرة لتطبيق الكثير من الأشياء عليه، ما يعني ترك المجال لها لترتاح وتتنفس، والأمر الثاني هو الاقتصادية فبشكل عام ثمن البرايمر مرتفع نسبيًا والعبوات تكون صغيرة الحجم، لكنه مع ذلك سيدوم.

1 – القليل من المكياج سيكون كافي

القليل من المكياج سيكون كافي

في حال كنت ممن لا يستخدمون البرايمر فمن المؤكد أنك اختبرت الحاجة لتطبيق كمية كبيرة من المكياج على بشرتك، ولعل هذا ما يدفعك لتجنب استخدام البرايمر فقد تعتقدين أنه سيشكل طبقة إضافية تعمل على خنق بشرتك وزيادة المشاكل التي تتعرض لها، لكن الحقيقة عكس ذلك تمامًا فالبرايمر خفيف ويمتصه الجلد بسرعة فهو لا يشكل طبقة، بالإضافة إلى أنه سيقلل من كمية استهلاكك للمكياج فنصف الكمية التي تستخدمينها في العادة ستكون كافية معه، وهذا سيشكل فائدة اقتصادية إضافية.

في النهاية لم يبقى إلا التنويه أنه قد لا تكون هناك ضرورة لاستخدام البرايمر، وهذا يتوقف على بشرتك وحالتها الصحية، وحاجتها للحصول على فوائد البرايمر للوجه ونوعية المكياج التي يتم استخدامه فبعض الأنواع يمكن أن تمنحك تأثير البرايمر.

قد يعجبك ايضا