يمكنك الآن خسارة الوزن و تصغير المعدة بدون عملية … هل تود ذلك؟

11 طريقة طبيعية لتصغير المعدة

هل تود خسارة وزنك؟ هل تفكر بين الحين والآخر بعملية تصغير المعدة؟ هل تهرب من الفكرة فورًا بسبب صعوبتها؟ إذن ما رأيك بـ تصغير المعدة دون عملية

تبدو رائع! ما الذي قمت بفعله لخسارة كل هذا الوزن خلال مدة قليلة جدًا؟ لقد قمت بتصغير المعدة … تصغير المعدة! هل تعني أنك خضت جراحة لخسارة وزنك؟ في الحقيقة لم أقم بأي جراحة، إذن كيف خسرت هذا الوزن؟ وكيف صغرت معدتك؟ الأمر كله فقط بخطوات تصغير المعدة بدون عملية

إذن هل من الممكن بالفعل تصغير المعدة بدون عملية؟ هل من الممكن التوقف عن الغرق في نوبات الأكل وبين الأطباق؟ هل من الممكن أن تكون خسارة الوزن أمر لا يعتمد على الحرمان؟ بالطبع هذا الممكن وبشكل طبيعي، وإليك كل ما يخص ذلك من معلومات وخطوات وقواعد فيما يلي.

 ما الذي يعنيه تصغير المعدة وكيف يمكن أن يتم ذلك؟

ما الذي يعنيه تصغير المعدة وكيف يمكن أن يتم ذلك؟

تصغير المعدة يعني التقليل من حجمها بحيث تصبح كمية أقل من الطعام قادرة على جعل الشخص يشعر بالشبع، وبالتالي يصبح أمر خسارة الوزن ما هو إلا مسألة وقت بعيدة كل البعد عن الحرمان فالشخص يتناول كفايته من الطعام ولا يحرم نفسه منه أبدًا ولكن الفرق يكمن بالكمية.

يتم تصغير المعدة بالجراحة بتقنيات عديدة مثل ربط المعدة، أو قص جزء منها أو ببالون المعدة وغيرها، بالإضافة إلى الطرق الطبيعية التي تعتمد على أمور تعيد حجم المعدة إلى طبيعته وتقلصها أكثر فأكثر بشكل تدريجي.

الفرق بين تصغير المعدة بدون عملية أو بالجراحة

الفرق بين تصغير المعدة بدون جراحة أو بالجراحة

تصغير المعدة بالجراحة قد يعني الحصول على معدة صغيرة الحجم بسرعة أي النتائج فورية ولكن النتائج قد تكون صعبة فحجم المعدة الجديد صغير جدًا وشكلها غالبًا ما يأخذ شكل الأنبوب وبالتالي متعة تناول الطعام سوف تتلاشى على اعتبار أن الشخص لن يكون قادر إلا على تناول بضع لقيمات صغيرة، فضًلا عن كدمات الجراحة، مع احتمال كبير لتمدد المعدة مرة أخرى والعودة للوزن السابق وأكثر.

بينما تصغير المعدة بدون عملية وعلى الرغم من أنه تدريجي وقد يأخذ بعض الوقت ولكن هو عبارة عن نظام غذائي ونمط حياة صحي يضمن للجسم الكثير من الفوائد ليس فقد على صعيد خسارة الوزن بطريقة سليمة بل ووقايته من الكثير من الأمراض أيضًا، وفي الوقت عينه لا يسبب أي أضرار أو آثار جانبية.

قد يهمك: عملية قص المعدة .. فوائدها وأضرارها على الجسم

تصغير المعدة بدون عملية

تصغير المعدة بدون عملية

اتفقنا إذن على أن الطريقة الأسهل والأكثر أمان لخسارة الوزن بدون الحرمان وبدون الخضوع للعمليات هي تصغير المعدة بدون جراحة والتي تتم من خلال اتباع بعض الأمور التي تعمل على تقليص حجم المعدة، لذا إليك الأمور الـ 11 التالية التي تضمن لك ذلك.

11 – تقليل كمية الطعام التي يتم تناولها وتقسيمها على وجبات

السبب في تناول كمية كبيرة من الطعام هو زيادة حجم المعدة والسبب في زيادة حجم المعدة هو تناول كمية كبيرة من الطعام وهكذا وبالتالي لا بد من وضع حد لهذه الدوامة وتجنب تناول كميات كبيرة جدًا، ولكن هذا لا يعني تجويع النفس.

أي كل ما هناك هو تقسيم الكمية التي تتناولها عادةً (مع محاولة تقليلها) على 5 وجبات بدلًا من تناولها هي نفسها على وجبتين أو ثلاث، هكذا تكون قد شعرت بالشبع ولكن تناولت في المرة الواحدة كمية أقل أي معدتك لم تتمدد.

10 – ممارسة التمارين الرياضية والتركيز على عضلات البطن

لضمان حياة صحية بشكل عام ولخسارة الوزن بشكل خاص وبهدف تصغير حجم المعدة بدون جراحة بشكل أكثر تخصيص يكون عليك ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، لماذا؟ لأنها تعمل على تحقيق ذلك كما يلي:

  • التمارين الرياضية تحرق السعرات الحرارية وتدفع الجسم لاستهلاك الدهون المتراكمة في مختلف المناطق.
  • التمارين الرياضية يمكن لها أن تتحكم وتضبط الشهية وتحد من الغرق في نوبات الأكل.
  • من خلال التركيز على تمارين المعدة أنت تقوم بتقوية عضلاتها على حساب الدهون المتراكمة عليها وهذا يعمل على تقليصها.

قد يعجبك: 12 نوع من الأطعمة التي تساعد على حرق الدهون

9 – بعض الأطعمة هي السبب في زيادة حجم المعدة

قد لا تكون الكمية التي تناولها كبيرة جدًا قبل تناولها أو خلال ذلك، ولكنها قد تتحول إلى ضعف حجمها وأكثر بمجرد تناولها ودخولها إلى المعدة، مثل هذه الأطعمة هي السبب في تمدد المعدة وبالتالي لا بد من البحث عن البديل الصحي لها أو تناولها بالكميات الصحية، وأهمها:

  • المعجنات والمخبوزات التي تعتمد على الطحين الأبيض، والبديل المناسب دقيق الحبوب الكاملة أو الشوفان.
  • الأطعمة التي يزداد حجمها: الأرز – المعكرونة – العدس – الحمص وهذه الأطعمة يجب التأكد من طهوها بشكل كامل قبل تنالها حتى تكون قد وصلت إلى الحجم الأعظمي لها.

8 – تأكد من أنك قد تناولت الفطور وإن لا فتناوله

لماذا دائمًا ما يتم ذكر الفطور؟ لماذا يعتبر من أهم شرط نجاح أي نظام غذائي؟ لماذا حتى فيما يخص تصغير حجم المعدة بدون جراحة يعتبر من الأساسيات؟

لأن الهدف الأساس من هذه القواعد هو تقليل كمية الطعام التي يتم تناولها بحيث تتكيف المعدة مع الكمية الجديدة وتصغر، وتناول الفطور في الصباح يحد من الشعور بالجوع ويقلل من كمية الطعام التي يحتاجها الشخص خلال اليوم، بالإضافة إلى أنها الوجبة التي تعلن بدء عملية الحرق ولا يجب تأخيرها.

7 – الحصول على ما يكفي من النوم العميق

خلال النوم يتم ضبط مستويات الهرمونات في الدم وتنظيمها وأهمها هرمون الجريلين أو هرمون الجوع، وبالتالي الحرمان من النوم يعني اضطراب في الهرمونات يعني الزيادة في الشعور بالجوع والرغبة بالأكل.

وبالتالي عليك أن تتأكد من الحصول على 7 – 8 ساعات بشكل وسطي من النوم العميق والمريح، كما يمكنك تحديد العدد الذي يحتاجه جسمك بالضبط من خلال عمرك، وفي حال كنت تعاني من الأرق جرب تناول شاي الأعشاب المهدئة أو تأكد من درجة حرارة الغرفة ودرجة الإضاءة.

قد يعجبك: نصائح وطرق التخلص من الأرق والوقوع في النوم

6 – ركز على الطعام وقت تناوله ودع كل شيء

من أسوأ العادات التي تفقد الشخص السيطرة على الكمية التي يتم تناولها من الطعام هي عدم التركيز على ما يأكل كأن يتناول الطعام وهو في عجلة من أمره أو أن يقرأ أو يعمل خلال ذلك والأهم مشاهدة التلفاز.

لذا يجب أن يكون التركيز خلال الأكل على الأكل، وعدم الربط بين مشاهدة التلفاز أو العمل وتناول الطعام حتى لا يتحول هذا الأمر إلى عادة تكسبك الوزن فحسب، أما في باقي الأوقات (أوقات عدم تناول الطعام) فيجب نسيان أمره وعدم التفكير في الأكل أبدًا.

5 – الماء بريء من تهمة الكرش لذا اشرب الكثير

منذ مدة انتشرت شائعة أن شرب الماء بكثرة يمكن أن يكون السبب في الكرش وتمدد المعدة، هذا أمر حقيقي في حال تم تناول كميات كبيرة جدًا من الماء دفعة واحدة ولكن في المقابل شرب الماء بالأوقات والكميات الصحيحة يعتبر من أهم الخطوات نحو الخصر النحيل.

أما عن هذه الأوقات والكميات فهي:

  • كوب من الماء في الصباح على الريق.
  • كوب قبل كل وجبة بحوالي نصف ساعة.
  • كوب بين الوجبات وعند الشعور بالجوع.
  • كوب قبل النوم بحوالي ساعة أو ساعتين.
  • كوب كل نصف ساعة أو ساعة خلال القيام بالأعمال المختلفة وخاصة تلك التي تحتاج إلى التركيز.

قد يعجبك: كيف يمكن شرب لترين من الماء يوميًا؟

4 – تجنب تناول الوجبات السريعة وتلك الخفيفة

لا بد من اختيار الطعام بحكمة، فإلى جانب تلك الأطعمة التي تتناولها صغيرة إلا أنها تزاد في الحجم بعد ذلك توجد الوجبات السريعة الدسمة والأطعمة الخفيفة المحلاة أو المملحة، وكلها وجبات تخل من توازن السكري في الدم وتدفعك لاشتهاء المزيد من الطعام وبالتالي لتناول المزيد.

لذا تأكد من تجنب كل الوجبات السريعة واستبدلها بأطعمة المصنوعة في المنزل بحيث تتحكم أنت بمكوناتها وبمحتواها من السكريات والدهون والملح، والأمر لا يتعلق فقط بالوجبات بل المياه الغازية والعصير الصناعي الذي يحتوي على المحليات والأصبغة بدلًا من خلاصة الفاكهة.

3 – اخدع نفسك وبتغيير حجم أدوات تناول الطعام لديك

حقيقة أنه عليك تخفيض كمية الطعام التي يتم تناولها في الوجبة الواحدة أمر قد لا يكون سهل أو على الأقل في البداية، لذا ما رأيك بخداع نفسك قليلًا بحيث تعتقد أنك أكلت الكمية ذاتها ولكنك في الحقيقة أكلت أقل؟

هذا ممكن من خلال إجراء بعض التغيرات على أحجام أدوات تناول الطعام لديك، كما يلي:

  • وضع كمية من الطعام في الطبق الصغير سيجعلها تبدو أكثر بكثير من وضعها ذاتها في الطبق الكبير.
  • تناول الطعام بملعقة أو شوكة صغيرة الحجم يعني أنك سوف تستغرق المزيد من الوقت بالتالي ستشعر بالملل والشبع قبل الوصول إلى الكمية المعتادة التي تتناولها.

2 – مهما كان الطعام لذيذ لا تصل إلى حدك

مهما كان الطعام الذي تتناوله لذيذ ومهما كان صحي أو غير صحي (وهذه هي الحالة الأسوأ) لا يجب أن تصل إلى مرحلة التخمة أي لا يجب تناول كمية كبيرة من الطعام تملأ بها المعدة بالكامل، بهذا أنت تزيد حجمها وخاصة لو استمريت بالأكل أو لو شرب السوائل بعد ذلك.

لذا دائًما عليك التوقف عند الأكل عند بداية الشعور بالشبع (قبل التخمة) وهكذا سوف تعتاد معدتك على هذه الكمية وسوف تتقلص وتصبح الكمية القليلة تلك كمية تصل بك إلى حالة التخمة فتخفف منها وهكذا.

1 – لا تحرم نفسك من الطعام أبدًا

ليس النقيض أبدًا عن القاعدة السابقة ولكن بمجرد أن تحرم نفسك من وجبة أو من طعام معين سوف تنكب عليه وتتناول كمية أكبر من استطاعتك وذلك بمجرد إحساسك بالإرهاق أو الملل من خطوات تصغير المعدة بدون جراحة

بينما في حال لم تحرم نفسك من أي شيء ستكون قد حققت بالفعل الميزة الأكبر لهذه الخطوات في خسارة الوزن ولن تشعر بالملل أو ضعف الإرادة أي ستكون قادر على الاستمرار.


قد يكون الأمر في البداية غير مريح، فلم تعتاد على أي من الأمور الـ 11 السابقة، ولكن خسارة الكيلو غرامات أمر يستحق المحاولة، وما هي إلا بضع محاولات حتى تعتاد على تلك الخطوات وحتى تكون بالنسبة لك روتين حياة صحي يضمن الكثير من الفوائد أكثر من مجرد خطوات لـ تصغير المعدة بدون عملية

قد يعجبك ايضا