خطوات التفكير الإيجابي … 10 خطوات هل يمكن لها أن تجعلني شخص إيجابي؟

تأثير الإيجابية السحري على حياتك بالكامل ليس مفاجأة! ولكن ما تحتاجه حقًا هو أن تشعر بذلك السحر وتضيفه إلى حياتك ويصبح جزء أساسي منها، لذا إليك خطوات التفكير الإيجابي الـ 10 التي ستسمح للإيجابية بأن تتدفق إليك من كل مكان.

إن كنت تعتقد أن الأمر شاق، وإن كنت تعاني من السلبية وإن كنت لا تعرف من أين تبدأ، إليك أفضل 10 خطوات وأهلًا بـ الأفكار الإيجابية

خطوات التفكير الإيجابي

10 – ابدأ يومك بأفكار ومشاعر إيجابية

10 – ابدأ يومك بأفكار ومشاعر إيجابية خطوات التفكير الإيجابي

المشاعر والأفكار التي تبدأ بها صباحك تحدد إيقاع يومك بالكامل فعلى الرغم من كونها دقائق قليلة ولكن تأثيرها يمتد لساعات وساعات، فهل سبق لك واستيقظت بوقت متأخر وشعرت بالقلق والذعر وبدأت تركض هنا وهناك؟ بعدها لم يحدث شيء في ذلك اليوم كما يجب!

غالبًا كان ذلك لأنك بدأت ذلك اليوم بالكثير من السلبية وحملت معك هذه المشاعر على طوله وبالتالي إليك أهم خطوات التفكير الإيجابي وهي:

  • ابدأ يومك بطريقة إيجابية ركز على المشاعر والأفكار الإيجابية ولأن للنية قدرة خارقة ابدأ نهارك بـ “أنوي أن يكون يومي جيد جدًا” “أنوي أن أكون رائع اليوم” “أنوي أن يمر اليوم بطريقة مريحة وبشكل مثالي”…

حتى يومك هذا … إن كنت بالفعل قد استيقظت وبدأته مع مشاعر سلبية فلا تقلق يمكنك تغيير الوضع ما عليك إلا تصفية ذهنك قليلًا تنفس بعمق وركز على الأفكار والنوايا والتوكيدات السابقة.

قد يهمك: كيف تتخلص من حالة العصبية في الصباح الباكر


9 – ركز على الجزء الجيد مهما كان ضئيل

يوم مثالي! لا يوجد يوم مثالي بالكامل بنسبة 100% دائمًا يمكن أن تمر بمواقف مزعجة ودائمًا يمكن أن تواجه عقبات ودائم يمكن أن تشعر بالتوتر أو القلق أو الانزعاج… وبالمناسبة! لست وحدك في ذلك كلنا هكذا.

ولكن بدلًا من أن تبدأ بلعن اليوم بالكامل بسبب مشاكل حركة المرور وبدلًا من أن تعاني من الانزعاج لأن وجبتك المفضلة قد انتهت من المطعم قبل وصولك بدقائق وبدلًا من الشعور بالتوتر لأن جزء من عملك لم ينجح اليوم وبدلًا من أن تعاني لأنك لم تستيقظ باكرًا بدلًا من ذلك سيكون عليك التركيز على الجزء الجيد مهما كان ضئيل ومهما كان خفي غير واضح وحتى ولو كان غير موجود عليك خلقه.

  • مشاكل حركة المرور.. هذا رائع يمكنك الاستماع إلى الكتب الصوتية أو الموسيقى المفضلة لديك لمدة أطول، وجبتك انتهت! وااااو هذا يوم مثالي لتجربة وجبة جديدة لم تجربها من قبل، عملك لم يتم كما يجب! إذن جرب استراتيجية وخطة أخرى مختلفة تمامًا، لم تستيقظ في الوقت المحدد! هذا جيد لقد نمت أكثر وارتحت أكثر لتكمل يومك بنشاط…

8 – اكسر السلبية بنكتة حتى ولو كانت سخيفة

8 – اكسر السلبية بنكتة حتى ولو كانت سخيفة

اسمح لنفسك بكسر السلبية ولكن ليس بأي عصا أو سكين ولا حتى بأن ترمي بها إلى الجدار، اكسرها بروح الدعابة بنكتة سخيفة تذكر أن المواقف السلبية أو الموتورة من شأنها أن تتحول إلى قصة وأمر جيد فيما بعد.

أنت وسط زحام سيارات وسط مشاكل المرور! إذن لنلعب دور شخص من الخارج لست من هنا أنت في زيادة لهذه المنطقة أو سياحة: “اه كم تعانون! أنتم في هذه المنطقة تتحملون الكثير! كيف لكم أن تتحملوا كل ذلك؟ قلبي معكم…

وجبتك المفضلة انتهت؟ إذن هيا أطلق لروح الدعابة العنان… “لعل الوجبة قد شعرت بالملل مني” “لعلها رأتني من بعيد وقالت في نفسها: لقد وصل الشخص الذي لا يتناول غيري ودائمًا ما يطلبني لو أن شخص آخر يقوم بتناولي قبل أن يصل سيكون ذلك أفضل”..

  • حتى لو كانت سخيفة ولكن يمكن للنكات وروح الدعابة في الموقف السلبية عن تخفف من تركيزك عليها وتأثرك بها.

قد يهمك: 17 طريقة لـ شحن نفسك بالطاقة الإيجابية


7 – الفشل! ما هو إلا درس عليك التعلم منه

الفشل جزء أساسي من أي نجاح، بالمناسبة! إنه جزء حتى من خطوات التفكير الإيجابي فأنت لست شخص مثالي ولا يوجد شخص مثالي ومن الطبيعي أن ترتكب الأخطاء أو تتعثر أن تختبر الفشل وجميعنا كذلك، ولكن!

بدلًا من أن تركز على الفشل وتغرق في موجة أفكار حول أنك تستحق هذا الفشل ولست أهلًا للنجاح تذكر أن الفشل خطوة أساسية للنجاح في كل مرة تواجه أمر معين تذكر أنه درس سيعلمك الكثير ويعطيك الكثير من الخبرة ويجعلك أفضل بكثير.

إذا كنت تعتقد أن ذلك خيالي، فجرب في كل مرة تفشل فيها أن تبتكر 3 طرق مختلفة يمكن أن تنجح ويمكن أن تفشل هي الأخرى ولكن قم باختبارها! فشل مشروعك؟ إذن ابحث عن 3 استراتيجيات جديدة لإدارة المشاريع، لم تتمكن من الوصول في الوقت المناسب؟ إذن ابحث عن 3 طرق وحلول يمكن لها أن تحل ذلك…

  • الفشل درس مهم وخطوة أساسية حتى من بين خطوات التفكير الإيجابي … فقط تعلم منه.

قد يهمك: مجموعة من الحيل النفسية التي ستوصلك للفشل بكل سهولة


6 – لا تسمح بالحديث الذاتي السلبي مهما كان

6 – لا تسمح بالحديث الذاتي السلبي مهما كان خطوات التفكير الإيجابي

بطريقة ما يمكن أن يتسلل الحديث السلبي إليك! “أنا لا أستحق ذلك” “أنا شخص سيء جدًا ولا أملك ما يكفي من القدرة للقيام بهذا الأمر فكيف أستحق أن أنجح” “أنا لا أواجه أي شيء إلا الفشل والأخطاء” “حظي سيء للغاية كل شيء لا يسير بطريقة جيدة” “كيف كنت أنتظر أن أنجح أنا شخص لا يمكنه ذلك”…

قد تبدو مجرد أفكار ومجرد حديث إلى الذات ولكن للأسف هذه الأفكار وحديثك هذا سوف يتحول إلى مشاعر وسوف تنطبع على صورتك بالنسبة لنفسك سوف تؤدي إلى خلل في ثقتك بنفسك… هذا فظيع لماذا تقوم به لنفسك؟ لماذا تفعل هذا بك؟ هل أنت تستحق هذا منك أنت؟ بالطبع لا.

أنت تستحق أن يتم التحدث إليك بإيجابية وبشكل خاص منك أنت لا توجه كلام سلبي لنفسك مهما كان وابدأ من هذه اللحظة بتطبيق خطوات التفكير الإيجابي واقلب كل حديث سلبي إلى إيجابي.

  • بدلًا من أنك لا تستحق “أنا أستحق وسأحاول وسأنجح” بدلًا من أنك لا تعرف “أنا سأتعلم وبالطبع سأنجح”…

5 – ركز على الحاضر … تحديدًا الآن وبشكل أدق هذه اللحظة

ركز على الحاضر -ليس على هذا الشهر ولا على هذا الأسبوع ولا على هذا اليوم ولا حتى على هذه الساعة- وإنما على هذه اللحظة بالذات! هل واجهت أمر سيء؟ هل ستتأخر عن عملك وتتعرض للتوبيخ؟ هل تعاني من عقبات في عملك؟

مهما كان ذلك فماذا عن هذه اللحظة؟ أنت في الحقيقة الآن فقط تفكر، تفكر وتتذكر ما حدث أو تفكر وتتوقع ما سيحدث ولكن في هذه اللحظة ليس أي من ذلك هو الواقع… هذه اللحظة أفضل مما تبدو عليه بكثير ليست بذلك السوء.

هل واجهت أمر سيء؟ ولكنه مر وانتهى ولا تواجهه الآن، هل ستتأخر وستتعرض للتوبيخ؟ ليس الآن فيما بعد وقد لا تتعرض لذلك أصلًا، هل تعاني من عقبات في العمل؟ أنت الآن تبحث وتجرب الحلول ليس إلا.

  • ركز على الحاضر على اللحظة التي تعيشها الآن هي أفضل مما تبدو عليه وليست بذلك السوء.

قد يهمك: كيف أنسى الماضي وأبدأ من جديد بسعادة


4 – تأكد من أنك متواجد في بيئة إيجابية

4 – تأكد من أنك متواجد في بيئة إيجابية خطوات التفكير الإيجابي

للأسف في بيئة سلبية لن تكون خطوات التفكير الإيجابي بهذه الفاعلية! والبيئة التي نتحدث عنها هنا تشمل كل ما يحيط بك من الأشخاص الذين تلتقي بهم دائمًا وتقضي معظم وقتك معهم، إلى ما تشاهده في التلفاز وما تستمع إليه من الراديو في طريقك، ما تقرأه في مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها… فإذا كان كل ذلك سلبي كيف ستركز على الإيجابية بالكامل؟

السر في أن تجعل بيئتك مناسبة لتطبيق خطوات التفكير الإيجابي ولتصبح شخص إيجابي بالكامل:

  • هل تعرف أشخاص إيجابيين يتحدثون بطريقة مريحة ومتفائلة؟ إذن اعمل على قضاء المزيد من الوقت معهم.
  • اقرأ الكتب والمقالات التي تدعم الإيجابية وتساعدك على تطبيقها في حياتك والتركيز عليها.
  • قم بإلغاء اشتراكك بكل المواقع والصفحات السلبية التي تنشر الأخبار المحزنة والحوادث وغيرها.
  • اجعل بيئتك مريحة وإيجابية اعتمد صوة لطيفة لهاتفك وكمبيوترك الشخصي اختر موسيقى مفعمة بالحيوية والطاقة…

قد يهمك: 16 أمر يجب فعله بهدف التخلص من الطاقة السلبية في البيت


3 – عليك تطبيق خطوات التفكير الإيجابي مع الآخرين أيضًا

لا يمكن أن تكون شخص إيجابي مع نفسك فقط حتى يتحقق ذلك وتصبح بالفعل شخص إيجابي! الأمر يحتاج منك لتمارس الإيجابية مع الآخرين لتشارك هذه الثروة معهم حتى تزدهر وتتضاعف.

والأمر بسيط جدًا، ماذا يحتاج منك؟ يحتاج فقط إلى أن تقوم بأمور إيجابية مثل أن تكون لطيف ومبتسم مع الآخرين، أخبر شخص ما أنه يبدو أنيق ولطيف اليوم، أخبر شخص ما قام بعمل رائع كم أنك تقدر عمله، أخبر والديك وأخوتك وأطفاك وأصدقائك كم أنت تحبهم وتحب الوقت الذي تقضيه معهم.

  • هذا الأمر قد يبدو صعب بالنسبة لشخص كان سلبي حتى مع نفسه، ولكن بمجرد أن تمارس المزيد من الإيجابية في كل جوانب حياتك ومع الجميع سوف تنتشر وتعتاد عليها.

2 – تأثير الفراشات … ابدأ بأشياء صغيرة جدًا

2 – تأثير الفراشات ..

لأن الأمر في البداية يمكن أن بدو صعب ولأن خطوات التفكير الإيجابي الـ 10 هذه قد تبدو كثيرة بالنسبة لك في حال كنت غارق في السلبية ولأجل التعامل مع كل ذلك عليك الاعتماد على تأثير الفراشات والبدء بالقليل القليل جدًا.

ابدأ بالأشياء الصغيرة التي لن تأخذ منك أي جهد أو وقت ولن تقول لها “لا”، أي في اليوم الأول قبل أن تنام تذكر شيء واحد –واحد فقط- قد سار بشكل جيد، إنه أمر واحد من السهل تذكره ومن غير المعقول التذمر من ذلك، وفي اليوم التالي ركز على أمرين وهكذا…

ابدأ بالقليل في اليوم الأول في الصباح ركز على لحظة واحدة حالية ركز على الحاضر لمدة لحظة ومن ثم عد إلى حياتك المعتادة التي تفكر فيها بالمستقبل وتتذكر الماضي، وفي اليوم التالي ركز على الحاضر مدة لحظتين بعدها دقيقة وبعدها لمدة ساعة وهكذا…

  • ابدأ بالأشياء الصغيرة التي لا يمكن أن تقول لها “لا” ولا يمكن أن تتعب من القيام بها.

1 – أن تكون شخص إيجابي ليس أمر شاق على الإطلاق

قد يكون السبب هو أننا اعتدنا على أن نكون سلبيين لفترة وأن ننظر إلى الجزء الفارغ قد يكون هذا السبب الذي يجعل طرق التفكير الإيجابي تبدو صعبة بعض الشيء وتحتاج إلى جهد والكثير من المحاولة.

ولكن الحقيقة عكس ذلك تمامًا فطبيعتنا إيجابية، والإيجابية هي ما نحن عليه أساسًا هي ما يناسبنا ويمدنا بالكثير من الراحة، ففي كل مرة تشعر بأن الأفكار الإيجابية أمر شاق عليك تذكير نفسك بأنها لا تحتاج منك إلا إلى خطوات صغيرة فقط.

  • أن تكون شخص إيجابي أمر سهل جدًا ومريح فهو ما نحن عليه أساسًا أو ما كنا عليه في وقت من الأوقات، فالأطفال إيجابيين بالطبيعة.

يمكنك دائمًا وفي كل وقت أن تقوم بتطبيق خطوات التفكير الإيجابي الـ 10… الأمر أروع مما تتخيل ويستحق منك أن تحاول.

المصادر

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.