هل عملية تصحيح النظر لها اضرار؟ كيف تتجنب هذه الأضرار

هل عملية تصحيح النظر لها اضرار

عملية تصحيح النظر بالليزر هي تقنية ثورية يمكن أن تساعد تغير حياة الكثير من الأشخاص. لكن مثل جميع الإجراءات الطبية، قد يكون هناك مخاطر محتملة، لكن يمكن التقليل منها كثيرًا.

تتمثل أهم طريقة لتقليل المخاطر والأضرار في البحث عن طبيب جيد موثوق ومتمرس وله سجل معروف. من المهم أن يقوم الطبيب أو الشخص القادر على إجراء العملية بفحصك شخصيًا عند الاستشارة. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن يكون في المركز الطبي الذي ستجري فيه العملية جميع تقنيات التشخيص اللازمة، بالإضافة إلى وسائل رعاية وأشخاص مدربين لضمان اكتمال جميع الاختبارات التي يتم إجراؤها قبل وبعد العملية.

إذا كنت تسأل، هل عملية تصحيح النظر لها اضرار؟ الإجابة هي أن معظم العمليات من هذا النوع لا يكون لها أي أضرار، لكن في حالات نادرة، قد تحدث بعض الأضرار، لذا يجب أن تختار طبيبًا ومركزًا معتمدًا وموثوًا، وتلتزم بتعليمات الطبيب بدقة.

إليك بعض المخاطر المحددة التي تم الإبلاغ عنها بعد عملية تصحيح النظر بالليزر، وكيف يمكن التقليل منها أو تقليل احتمال حدوثها.

1. جفاف العين

عادة ما يكون جفاف العين بعد عملية تصحيح النظر بالليزر مؤقتًا، ولكن يمكن أن يصبح مشكلة طويلة الأمد إذا لم يتم تقييم حالة المريض بشكلٍ صحيح قبل الجراحة.

يحدث جفاف العين بعد عملية تصحيح النظر بالليزر لأن النهايات العصبية السطحية على سطح القرنية تحتاج إلى التجدد والشفاء. تكون القرنية مخدرة قليلًا وليس فيها الإحساس المطلوب لتحفيز إفراز الدموع. بالإضافة إلى ذلك، من المعروف أن النهايات العصبية تنتج السيتوكينات التي تعمل كعوامل نمو تنسق التفاعل بين الخلايا السطحية. تتجدد الأعصاب في غضون 6 – 12 أسبوعًا، وخلال هذا الوقت تكون العيون عرضة للجفاف.

يمكن أن يحدث الجفاف طويل الأمد إذا كانت هناك مشكلة أساسية لم يتم تشخيصها وعلاجها بشكل كاف قبل العملية.

أعراض جفاف العين بعد عملية تصحيح النظر بالليزر:

  • الحرقة.
  • مشاكل في في الرؤية.
  • الشعور بالألم.

ما الذي يجب فعله؟

تأكد من قيام المركز المخصص للعملية بإجراء اختبارات جفاف العين بما في ذلك:

  • اختبار لمعرفة كمية الدموع.
  • تأكد من أن  الطبيب لديه الخبرة والمعرفة بشأن جفاف العين.
  • اسأل الطبيب إذا كنت مصابًا بأي مشكلة في العين.
  • قبل إجراء عملية تصحيح النظر بالليزر، تناول مكملات أوميجا 3 لتحسين وظيفة الغدد الدمعية.
  • استخدم قطرات العين الخالية من المواد الحافظة حسب تعليمات الطبيب بعد العملية.
  • خذ فترات راحة من شاشات الكمبيوتر كل 20 دقيقة وأغمض عينيك لمدة 20 ثانية وانظر خارج النافذة لمدة 20 ثانية – ثم عد إلى العمل.

2. الهالات والوهج

يعاني جميع المرضى من الهالات لبضعة أيام إلى بضعة أسابيع بعد عملية تصحيح النظر بالليزر. وذلك لأن السائل الموجود داخل القرنية حديثًا يتسبب في تشتت الضوء.

تختفي هذه الهالات بمجرد أن يتم التخلص من السائل. لكن بعض المرضى يعانون من هالات دائمة بعد العملية ويجدون أن أعراضهم تزداد سوءًا في الليل، النبأ السار هو أن هذه المشكلة لا تحدث في كثير من الأحيان طالما تم اختيار العلاج المخصص لكل عين بشكلٍ صحيح.

ما يجب فعله؟

  • تأكد من قياس حجم بؤبؤ العين في الضوء الخافت.
  • تأكد من أن الطبيب يتمتع بخبرة في تصحيح النظر بالليزر.
  • تأكد من أن المركز المخصص للعملية مزود بتقنية ليزر حديثة وصيانتها جيدًا.

3. العدوى

مثل جميع العمليات الجراحية، هناك خطر الإصابة بالعدوى. لحسن الحظ، فإن خطر الإصابة بعد عملية تصحيح النظر بالليزر ضئيل للغاية. خطر الإصابة بالعدوى في مراكز العيون الجيدة جدًا هو 1 من كل 10 آلاف حالة.

ما يجب فعله؟

  • اختر مركز حسن السمعة حاصل على تصنيف ممتاز.
  • اسأل عن البيئة التي تُجرى فيها عملية تصحيح النظر بالليزر.
  • اسأل عن المضادات الحيوية المستخدمة في التحضير قبل الجراحة وأثناء الجراحة. المضادات الحيوية قوية جدًا وتقضي على مجموعة متنوعة من البكتيريا.

4. توسع القرنية

هذه حالة تكون فيها القرنية أكثر مرونة من المعتاد، بمعنى آخر، تنتفخ وتصبح رقيقة بمرور الوقت. ينتج عن هذا تغيير في الرؤية مع ضرورة ارتداء النظارات في البداية.

ما يجب فعله؟

  • الطبيب يستطيع تحديد ما إذا كنت في خطر أم لا. إنه على دراية بنوع الاختبارات المستخدمة للتحقق من هذه الحالة بالإضافة إلى العلامات الدقيقة للحالة.
  • اسأل عما إذا كان يتم استخدام أجهزة التصوير المقطعي ثلاثي الأبعاد مثل Pentacam لتقييم القرنية.
  • هل يستخدم المركز فحوصات لتحديد مرونة القرنية؟

5. مشكلات السَديلة

يمكن أن يؤدي ثني السديلة أو إزالتها في مقدمة العين أثناء الجراحة إلى مشكلات مثل العدوى أو فرط الدموع. كما قد تنمو الطبقة الخارجية من نسيج القرنية (ظهارة القرنية) بشكلٍ غير طبيعي أسفل السديلة خلال مرحلة الشفاء.

مشكلات السديلة الآن نادرة لحسن الحظ. ولا تحدث إلا عندما يقوم طبيب غير متمرس بعملية تصحيح النظر.

كيف تختار طبيب العيون؟

أغلب الناس لا يعرفون طبيبًا أو مركزًا طبيًا يمكن في إجراء عملية تصحيح النظر بالليزر، لهذا السبب، ننصحك باستشارة اختصاصي عيون أو طبيب تعرفه وتثق فيه ليقدم لك النصيحة، يمكنك أيضًا أن تسأل أفراد العائلة والأصدقاء الذين تثق بهم أو قاموا بإجراء عملية تصحيح نظر ناجحة.

يجب أن يقوم الطبيب الذي سيجري لك عملية تصحيح النظر بإجراء تشخيص دقيق لحالتك وتحديد ما إن كانت هناك عوامل خطر قد تزيد المضاعفات، لا تتردد في طرح أي سؤال يخطر في بالك على الطبيب.

تحدث إلى طبيبك عن أية مخاوف لديك، وكيف ستستفيد من عملية التصحيح. بإمكانه أن يشرح لك كل شيء لتعرف فوائد العملية و أضرارها المحتملة ومخاطرها.

بالإضافة إلى كل ذلك، يجب أن تحصل على معلومات مفصلة حول ما يجب فعله للتحضير للعملية وما يجب فعله بعدها، ويجب أن تكون مستعدًا لتطبيق تعليماته بدقة.

بشكلٍ عام، تعد عملية تصحيح النظر بالليزر إجراءً بسيطًا وناجحًا، لا تحدث المضاعفات إلا في حالات نادرة جدًا، ويمكن التعامل مع أي أضرار أو مضاعفات من خلال التواصل مع الطبيب.

انتقل إلى أعلى