مشروبات تخفض الكوليسترول … 11 مشروب وأبرزها عصير الرمان

مشروبات تخفض الكوليسترول … 11 مشروب وأبرزها عصير الرمان

الكوليسترول مادة شمعية ينتجها الجسم لإنتاج الخلايا والهرمونات. هناك نوعان من الكوليسترول وهما البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) والبروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL). عندما تكون مشروبات تخفض الكوليسترول، يزداد خطر حدوث مشاكل صحية كبيرة مثل السكتة الدماغية أو النوبة القلبية.

تحتوي مشروبات الشوفان والصويا، على سبيل المثال، على مكونات قد تساعد في خفض مستويات الكوليسترول أو الحفاظ عليها بطريقة صحية.

تتناول هذه المقالة مشروبات تخفض الكوليسترول. كما يتضمن قائمة من الاستراتيجيات البديلة للأشخاص الذين يرغبون في خفض مستويات الكوليسترول لديهم.

أفضل مشروبات تخفض الكوليسترول

يمكن أن تساعد مجموعة متنوعة من المشروبات في تقليل مستويات الكوليسترول أو التحكم فيها. جمعنا لك أهم 11 مشروب يخفض الكوليسترول:

1 – الشاي الأخضر

الشاي الأخضر

يحتوي الشاي الأخضر على مادة الكاتيكين ومكونات أخرى مضادة للأكسدة يبدو أنها تساعد على خفض مستويات الكوليسترول “الضار”، وفقًا للبحث.

أعطى العلماء الفئران مياه الشرب المخصبة بمضادات الاكسدة و epigallocatechin gallate، وهو أحد مضادات الأكسدة المفيدة الأخرى الموجودة في الشاي الأخضر، في دراسة أجريت عام 2015.

 بعد 56 يومًا، اكتشف المحققون أن مستويات الكوليسترول و LDL “الضار” في مجموعتي الفئران التي تتبع نظامًا غذائيًا عالي الكوليسترول قد انخفضت بنسبة 14.4٪ و 30.4٪ على التوالي.

الشاي الأسود، مثله مثل نظيره الأخضر، يمكن أن يساعد في خفض مستويات الكوليسترول. هذا يرجع إلى حقيقة أن الجسم يمتص السوائل بشكل مختلف اعتمادًا على كمية مضادات الأكسدة في الشاي.

يمكن أن يساعد الكافيين أيضًا في زيادة مستويات HDL.

2 – حليب من فول الصويا

حليب من فول الصويا

يحتوي فول الصويا على نسبة منخفضة من الدهون المشبعة. يمكن أن يساعد حليب الصويا أو الكريمات في خفض أو تنظيم مستويات الكوليسترول عن طريق استبدال الكريمة أو منتجات الألبان عالية الدسم.

تعتقد إدارة الغذاء والدواء (FDA) أنك تستهلك تقريبًا 25 جرامًا من السكر يوميًا. للمساعدة في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب، قم بتضمين بروتين الصويا في نظام غذائي منخفض الدهون المشبعة والكوليسترول.

تقترح مصادر أخرى تناول 2-3 حصص من الأطعمة أو المشروبات التي تحتوي على فول الصويا يوميًا، مع حصة واحدة تعادل 250 مل من حليب الصويا.

3 –  مشروبات الشوفان

مشروبات الشوفان

تشكل بيتا جلوكان في الشوفان مادة شبيهة بالهلام في الأمعاء تتفاعل مع أملاح الصفراء لتقليل امتصاص الكوليسترول. قد تقدم سوائل الشوفان، مثل حليب الشوفان، انخفاضًا أكثر  في الكوليسترول مقارنة بمنتجات الشوفان شبه الصلبة أو الصلبة، وفقًا لدراسة أجريت عام 2018.

استهلك ما يقرب من 3 جم من بيتا جلوكان يوميًا للحصول على أفضل تأثير، والذي يمكن أن يؤدي إلى انخفاض بنسبة 7٪ في كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة. يمكن العثور على ما يصل إلى 1.3 جرام من بيتا جلوكان في كوب من حليب الشوفان.

تحقق من ملصقات مشروبات الشوفان لمعرفة ما إذا كانت تحتوي على بيتا جلوكان، والتي قد تظهر ضمن معلومات الألياف، ومقدارها في كل حصة.

4 – عصير الطماطم

عصير الطماطم

الطماطم غنية بمادة كيميائية تسمى اللايكوبين، والتي قد تساعد على خفض الكوليسترول الضار وتحسين مستويات الدهون. علاوة على ذلك، تشير الأبحاث إلى أن عصير الطماطم يزيد من تركيز اللايكوبين.

يحتوي عصير الطماطم أيضًا على نسبة عالية من الألياف والنياسين، وكلاهما يساعد على خفض الكوليسترول. في دراسة أجريت عام 2015، لاحظت 25 امرأة تناولن 280 مل من عصير الطماطم يوميًا لمدة شهرين انخفاض مستويات الكوليسترول في الدم. تراوحت أعمار هؤلاء الأشخاص بين 20 و 30.

5 – عصائر مع التوت

عصير التوت

مضادات الأكسدة والألياف وفيرة في العديد من التوت، مما قد يساعد في خفض مستويات الكوليسترول في الدم. الأنثوسيانين، أحد مضادات الأكسدة القوية الموجودة في التوت، يمكن أن يساعد في خفض مستويات الكوليسترول على وجه الخصوص.

كما أن التوت منخفض الدهون والسعرات الحرارية. امزج حفنتين (حوالي 80 جم) من أي توت لعمل عصير التوت. يُمزج التوت مع 1/2 كوب حليب أو زبادي قليل الدسم و 1/2 كوب ماء بارد في وعاء خلط.

تشمل أنواع التوت الصحية بشكل خاص ما يلي:

  • الفراولة: strawberries
  • العنب البري: Blueberries
  • التوت البري: Blackberries
  • توت العليق:Raspberries   

6 – المشروبات التي تحتوي على الستيرولات والستانول

المشروبات التي تحتوي على الستيرولات والستانول

الستيرولات والستانولات هي مركبات نباتية تشبه الكوليسترول في الشكل والحجم وتمنع امتصاص بعض الكوليسترول. ومع ذلك، فإن الستيرولات والستانولات الموجودة في الخضار والمكسرات غير كافية لخفض الكوليسترول.

يتم إضافة هذه المركبات إلى مجموعة متنوعة من الوجبات والمشروبات، بما في ذلك مشروبات الزبادي المدعمة والحليب وعصائر الفاكهة. وفقًا لإدارة الغذاء والدواء، يجب أن يستهدف معظم الأشخاص 1.3 جرام من الستيرولات و 3.4 جرام من الستانول يوميًا.

استهلك هذه الستيرولات والستانولات مع الوجبة إن أمكن.

7 – مشروبات الكاكاو

مشروبات الكاكاو

المكون الرئيسي للشوكولاتة الداكنة هو الكاكاو. يحتوي على مركبات الفلافانول، وهي مضادات الأكسدة التي قد تساعد في خفض مستويات الكوليسترول في الدم. وفقًا لـ Trusted Source، فإن شرب 450 مجم من فلافانول الكاكاو مرتين يوميًا لمدة شهر واحد يقلل من الكوليسترول الضار LDL بينما يرفع الكوليسترول الحميد “الجيد”.

يحتوي الكاكاو على نسبة عالية من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، والتي يمكن أن تساعد في خفض مستويات الكوليسترول في الدم. من ناحية أخرى، تحتوي المشروبات التي تحتوي على الشوكولاتة المصنعة على نسبة عالية من الدهون المشبعة.

 تعتبر مشروبات الكاكاو النقية خيارًا جيدًا لمن يبحثون عن مشروب صحي.

8 –  عصائر الحليب النباتية

مشروب الحليب النباتي

تحتوي العديد من أنواع الحليب النباتي على مكونات قد تساعد في خفض مستويات الكوليسترول أو تنظيمها. يمكن استخدام حليب الصويا أو حليب الشوفان لعمل عصير مناسب.

امزج كوبًا واحدًا (250 مل) من حليب الصويا أو الشوفان بالفواكه أو الخضار التي تعمل على خفض الكوليسترول لعمل عصير الصويا أو الشوفان، مثل:

  • 1 موزة
  • حفنة من العنب أو القراصيا
  • 1 شريحة مانجو أو شمام
  • 2 حبة برقوق صغير
  • 1 كوب من الكرنب أو السلق السويسري
  • 2/3 كوب هريس اليقطين

9 – العصائر الحمضية

عصائر حمضية

تحتوي عصائر الفاكهة الحمضية أيضًا على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، والتي قد تساعد في حماية قلبك وخفض مستويات الكوليسترول في الدم. للحصول على أكبر قدر من الفائدة، اعصر برتقالة أو ليمونة في الماء وضع شريحة مع القشرة أيضًا.

ليس لديها نفس الفائدة مثل عصير التوت البري. ومع ذلك، فإنه ينكه الماء الخاص بك، مما يشجعك على شرب المزيد منه على المدى الطويل.

10 – تارت مع عصير الكرز

عصير الكرز

 ثبت أن عصير الكرز الحامض يساعد في تقليل الكوليسترول وصحة القلب والأوعية الدموية. يمكن أن يساعدك عصير الكرز الحامض، الذي يستخدم بشكل يومي، على استعادة صحتك عن طريق خفض نسبة الكوليسترول الضار وضغط الدم.

ومع ذلك، اختر دائمًا أشكالًا غير محلاة من عصير الكرز الحامض، أو ستفقد الفوائد التي يجب أن تحصل عليها منه.

11 – أهم مشروب يخفض الكوليسترول، عصير الرمان

عصير الرمان

يحتوي عصير الرمان على قدرات مضادة للأكسدة أكثر بكثير من عصائر الفاكهة الأخرى بما في ذلك التوت البري والتوت البري والبرتقال. يحتوي على ما يقرب من ثلاثة أضعاف كمية مضادات الأكسدة الموجودة في الشاي الأخضر، مما يجعله مشروبًا طبيعيًا ممتازًا لخفض الكوليسترول.

لا يساعد هذا العصير الغني بمضادات الأكسدة على خفض نسبة الكوليسترول الضار فقط، ولكنه يساعد أيضًا على منع تلف الأوعية الدموية وتصلب الشرايين. وفقًا لإحدى الدراسات، فإن شرب عصير الرمان المركز يقلل من مستويات الكوليسترول الكلية لدى مرضى السكري من النوع 2.

وجدت دراسة أخرى أن تناول عصير الرمان لمدة ثمانية أسابيع يحسن ضغط الدم ومستويات الدهون الثلاثية في الدم ومستويات الكوليسترول الحميد.

مشروبات يجب تجنبها

يجب على الأشخاص الذين يرغبون في تعزيز مستويات الكوليسترول لديهم أو الحفاظ عليها تجنب المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة، مثل:

  • الكحول من أخطر المشروبات التي تضر بصحة الجسم.
  • القهوة أو الشاي مع الكريمة.
  • الكريمة المخفوقة أو الحليب عالي الدسم.
  • مشروبات القشدة أو العصائر المصنوعة من جوز الهند أو زيت النخيل.
  • مشروبات عصير جوز الهند.
  • مشروبات الآيس كريم.
  • الحليب الذي يحتوي على نسبة عالية من الدهون.

قد يؤدي تناول المشروبات السكرية يوميًا إلى خفض مستويات HDL ورفع مستويات الدهون الثلاثية أو مستويات الدهون في مجرى الدم.

تتضمن أمثلة المشروبات السكرية ما يلي:

  • الكحول
  • عصائر الفاكهة
  • المشروبات الرياضية
  • مشروبات الطاقة
  • الصودا أو البوب
  • القهوة أو الشاي المحلى
  • شكولاته ساخنة
  • العصائر المعبأة
  • الشوكولاتة أو منتجات الألبان المحلاة

طرق أخرى لخفض الكوليسترول

يمكن أن تساعد العديد من السلوكيات أو التعديلات السلوكية في خفض مستويات الكوليسترول، بما في ذلك:

الحد من الأطعمة المشبعة الغنية بالدهون، مثل:

  • المنتجات المشتقة من الحيوانات
  • الزيوت الأساسية الاستوائية
  • المأكولات المخبوزة
  • الأطعمة المقلية
  • الأطعمة الجاهزة
  • يجب تناول الوجبات السكرية باعتدال
  • ما لا يقل عن 2 ساعة و 30 دقيقة من التمرينات المعتدلة إلى الشديدة أسبوعيًا.

تناول الأطعمة المغذية، مثل:

  • الخضار والفواكه
  • الحبوب الكاملة
  • اللحوم الخالية من الدهون
  • المكسرات، باعتدال
  • زيوت نباتية
  • منتجات الألبان الخالية من الدهون أو قليلة الدسم
  • زيادة استهلاك الألياف
  • الإقلاع عن التدخين والكحول نهائيًا
  • علاج مرض السكري من النوع 2 أو إدارته
  • محاولة الحفاظ على وزن صحي أو معتدل للجسم
  • الحفاظ على الترطيب

يمكن للأطباء أيضًا وصف الأدوية، مثل الستاتين، للمساعدة في الحفاظ على مستويات الكوليسترول الصحية.

متى يجب أن ترى الطبيب؟

إذا لم يكن هناك أعراض لارتفاع الكوليسترول. فالطريقة الوحيدة لمعرفة ما إذا كان لديك ارتفاع في نسبة الكوليسترول هي إجراء فحوصات دم منتظمة. إذا كانت لديك عوامل خطر إضافية، فقد يوصي طبيبك بإجراء المزيد من اختبارات الكوليسترول المتكررة.

إذا بدأت في شرب المشروبات المذكورة أعلاه كجزء من تغيير نمط حياتك وتعرضت لمشاكل في الجهاز التنفسي أو طفح جلدي أو غثيان، فتوقف على الفور واطلب المساعدة الطبية. يمكن أن تشير هذه الأعراض إلى رد فعل تحسسي.

مفهوم الكوليسترول

ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم قد يعرض صحتك للخطر. هناك عدة أنواع من الكوليسترول.

يعتبر كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة نوعًا “سيئًا” من الكوليسترول لأنه قد يتسبب في تكوين طبقة من البلاك على البطانة الداخلية للأوعية الدموية. يمكن أن تقيد البلاك الأوعية الدموية أثناء نموها، مما يحد من كمية الدم التي يمكن أن تحملها.

يكون نمو اللويحات في الشرايين التي تخدم أعضاء مهمة مثل الدماغ أو القلب ضارًا للغاية. من المرجح أيضًا حدوث جلطة دموية أو مادة أخرى في الشريان الضيق. يمكن أن يزيد ذلك من فرص إصابتك بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة هو كولسترول “صحي”. يمتص الكوليسترول في مجرى الدم ويعيده إلى الكبد للتخلص منه.

يحتاج معظم الناس إلى الحد من مستويات LDL أو تقليلها مع زيادة مستويات HDL لديهم للبقاء في صحة جيدة. هذا يضمن وجود ما يكفي من HDL في الدورة الدموية للحفاظ على مستويات LDL تحت السيطرة.

يمكن للدهون غير المشبعة أن تساعد في امتصاص HDL، لكن الدهون المشبعة والمتحولة ترفع مستويات LDL في الدم. يجب على معظم الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 20 عامًا مراجعة الطبيب كل 5 سنوات لفحص مستويات الكوليسترول لديهم. هذا يمكن أن يساعد في الحفاظ على مستويات صحية.

تشمل مستويات الكوليسترول المثالية ما يلي:

  • أقل من 200 ملليجرام لكل ديسيلتر (مجم / ديسيلتر) من إجمالي الكوليسترول
  • أقل من 100 مجم / ديسيلتر لكوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة
  • أكثر من 40 مجم / ديسيلتر لكوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة

خلاصة القول:

يعد الحفاظ على مستويات الكوليسترول الصحية أمرًا مهمًا للصحة العامة، وخاصة صحة القلب والأوعية الدموية. تحتوي العديد من المشروبات على مواد كيميائية ومواد قد تساعد في تحسين هذه المستويات. من بين هؤلاء:

  • حليب مصنوع من الشوفان والصويا
  • عصير الرمان
  • عصير طماطم
  • الشاي الأخضر
  • مشروبات الكاكاو
  • المشروبات الستيرول والستانول

ومع ذلك، لا توجد إجابة سريعة لخفض مستويات الكوليسترول. قد تستغرق التغييرات في نمط الحياة أو التغذية أسابيع أو شهور حتى تصبح سارية المفعول.

المصادر

Which drinks can help lower or control cholesterol levels? – medicalnewstoday

Drinks That Could Help Lower Cholesterol – khealth

Natural Drinks to Help Lower Cholesterol – twigscafe

412 مشاهدة