فوائد زيت الهيل المذهلة … أبرزها إنقاص الورن

فوائد زيت الهيل المذهلة … أبرزها إنقاص الورن

زيت الهيل هو أحد الزيوت العطرية المذهلة، التي تتمتع بفوائد طبية وتجميلية مدهشة، جعلت استخدامه لا ينحصر فقط كتوابل في المطبخ، وإنما تم اعتماده  كنبات طبي مهم، له مكانة خاصة في الطب التقليدي. فوائد زيت الهيل كثيرة، حيث يتم استخلاصه من بذور نبات الهيل الذي ينتمي إلى عائلة الزنجبيل، كما وتحتوي على مركبات غنية بالعناصر الغذائية المفيدة.

يتمتع زيت الهيل بطابع دافئ وجاف، مما يجعلة مفيد للتدليك والتخفيف من القلق. كما أنه غني بخصائص مضادة للأكسدة، ومضادة للالتهابات، مما جعل استخدامه شائعًا في الكثير من البلدن، لعلاج العديد من المشاكل الصحية، وبخاصةٍ في الهند والصين وبوتان وفيتنام وماليزيا وكوريا واليابان.

القيمة الغذائية للهيل

يحتوي الهيل على العديد من الفيتامينات والمعادن وكذلك بعض الألياف. كما أنه منخفض الكربوهيدرات والسعرات الحرارية. ووفقًا لوزارة الزراعة، تحتوي ملعقة كبيرة من الهيل المطحون على العناصر الغذائية التالية:

  • السعرات الحرارية: 18 كيلوكالوري.
  • إجمالي الدهون: 0.4 غرام.
  • الكربوهيدرات: 4 غرام.
  • الألياف: 1.6 ملغ.
  • البروتين: 0.6  غرام.

كما أنه يحتوي على الكميات التالية من الفيتامينات والمعادن:

طريقة تحضير زيت الهيل

يمكن تحضير زيت الهيل في المنزل،  حيث يوجد طريقتين يمكنك الإختيار بينهما:

الطريقة الأولى

في هذه الطريقة يتم إضافة منقوع بذور الهيل أو أوراقه إلى زيت أساس مناسب، حيث يعد اختيار زيت الأساس المناسب خطوة هامة لنجاح تحضيره  زيت الهيل، وينصح باستخدام زيت اللوز والزيتون والسمسم لهذا الغرض، بعد ذلك تنقع أوراق أو بذور الهيل في ماء مغلي ثم يتم تصفيتها، يضاف بعدها المحلول الناتج إلى زيت الأساس الذي تم اختياره مباشرة، ويترك الماء يتببخر بدرجة حرارة منخفضة، وفي النهاية يبقى بعض الماء في قاع وعاء التحضير ويمكن إزالته بسهولة. وتتميز هذه الطريقة بأنها لا تحتاج إلى وقت طويل للحصول على فوائد زيت الهيل الناتج.

الطريقة الثانية

وهي تحتاج إلى مدة من الزمن مقارنةً بالطريقة الأولى، وتتم عن طريق صب الهيل المفروم مع بذوره في قارورة زجاجية، ثم تُملأ الزجاجة بالزيت الناقل، وتُخزن في مكان مظلم وبارد لمدة تصل إلى شهرين. بعدها يمكن الإستمتاع بفوائد الزيت الناتج. كما يمكن الحصول على زيت الهيل عن طريق التقطير بالبخار لبذور الهال. 

فوائد زيت الهيل للصحة العامة

يتمتع زيت الهيل بفوائد لا تُحصى، فبذور الهيل التي يُحضّر منها، غنية بالفيتامينات والمعادن المختلفة، بما في ذلك النياسين، والبيريدوكسين، والريبوفلافين، والثيامين، وفيتامين أ، وفيتامين سي والصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والنحاس والحديد والمنغنيز والمغنيسيوم والفوسفور والزنك، والتي تعرف بفوائدها في العلاج والوقاية من العديد من الأمراض. أهم هذه الفوائد:

تعزير صحة القلب

يعزز الهيل صحة القلب، بفضل احتوائه على خصائص مضادة للأكسدة، كما تلعب الألياف والعناصر الغذائية الأخرى التي يحتويها زيت الهيل على خفض مستويات الكوليسترول وموازنة ضغط الدم.

علاج الاكتئاب

يتمتع زيت الهيل العطري بخصائص مهدئة و مضادة للاكتئاب، لذا يعد أحد الزيوت الرئيسة المستخدمة في العلاج بالروائح، ويمكن أن يكون حلاً جيدًا للتعامل مع الاكتئاب، بفضل رائحته الذكية، إذ يكفي إضافة بضع قطرات من هذا الزيت داخل مبخرة، والتمتع بخصائص رائحته، أو حتى و ضع بضع قطرات منه على منديل أو وسادة النوم وشم الرائحة.

علاج مرض الربو

يساعد الهيل في تحسين أعراض مرض الربو، مثل الصفير والسعال وضيق التنفس وضيق الصدر. من خلال تعزيز الدورة الدموية، مما يُسهم في في فتح المسالك الهوائية، وإرخاء أنسجة القصبة الهوائية و يسهل دخول الهواء إلى الرئتين. كما يفيد هذا الزيت في علاج مختلف أمراض الجهاز التنفسي مثل التهاب الشعب الهوائية. إذ يكفي وضع بضع قطرات من هذا الزيت داخل المبخرة، أو وضع بضع قطرات منه على منديل ثم الاستفادة من خصائص رائحته.

علاج الإمساك

 يعد استخدام زيت الهيل العطري من الطرق المنزلية والفعالة لـ علاج الإمساك، من خلال مزجه مع القليل من زيت الحبة السوداء ثم القيام بتدليك المعدة والأمعاء به في اتجاه عقارب الساعة، سيساعد ذلك في تنشيط الأمعاء وتسهيل خروج البراز. فالإمساك مرض يصعب فيه إفراغ الأمعاء، وعادة ما يكون مصحوبًا بصلابة البراز.

علاج عسر الهضم

يساعد تناول زيت الهيل العطري على تنشيط عملية الهضم، والتخلص من مشكلة عسر الهضم، التي تعد من المشكلات الصحية المزعجة، لذا ينصح بتناول كوب من الماء الدافئ بعد إضافة من 3 – 4  قطرات من زيت الهيل بهدف تنظيف الجهاز الهضمي وتقوية المعدة. بالإضافة إلى علاج ارتجاع المريء والإسهال.

علاج سرطان القولون

أظهرت الدراسات التي أجراها معهد شيتارانجان الوطني لأمراض لسرطان في كولكاتا، أن اتباع نظام غذائي يحتوي على مستخلص الهيل له نتيجة إيجابية في علاج سرطان القولون، الذي يعد أحد الأسباب الرئيسية للوفاة في العالم، كما أنه بديل طبيعي أكثر استدامة وأقل كلفة من الأدوية وآثارها الجانبية.

زيت الهيل مضاد رائع للميكروبات

يعتقد أن الهيل له خصائص مضادة للعدوى منذ آلاف السنين، كما وجدت إحدى الدراسات الحديثة، أن زيت الهيل الأساس، يعد علاج فعال في القضاء على الفطريات، و على جميع الكائنات الحية الدقيقة التي تم اختبارها، وذلك بسبب قدرته على إتلاف غشاء الخلية للبكتيريا. كما أكدت دراسة أخرى أجرتها جامعة كاليفورنيا، وجود خصائص مضادة للميكروبات في الهيل، حيث يتمتع هذا الزيت بالقدرة على تثبيط نمو وانتشار بعض الميكروبات الخطرة، التي تسبب التسمم الغذائي، كما أنه يساعد على التخلص من البكتريا المسببة لرائحة الفم الكريهة.

يخلص الجسم من السموم

يساعد الهيل على تخليص الجسم من السموم الناتجة عن عمليات التمثيل الغذائي، والتي تطلق الجذور الحرة، مسببةً العديد من الأمراض، بما في ذلك السرطانات والشيخوخة المبكرة.  وذلك بفضل خصائصه المذهلة، فزيت الهيل غني بفيتامينات أ ، ب، سي، النياسين والريبوفلافين، التي تلعب دورًا هامًا في تنقية الدم وإزالة السموم من الجسم، وإزالة رواسب الكالسيوم واليوريا من الكلى.

 علاج الإجهاد

من فوائد زيت الهيل العطري قدرته على تحسين تدفق الدم في الأوعية الدموية، ويعد من العلاجات التقليدية مثل العلاج بالروائح، حيث تم اختبار الزيت المستخرج من الهيل على الأشخاص الذين يعانون من الإجهاد، ووجد أن الهيل يساعد على تحسين تدفق الدم في الجسم والتخلص من الشعور بالتعب.

زيت الهيل فاتح للشهية

خلصت دراسة بولندية إلى أن استخدام الهيل يعالج فقدان الشهية، كونه يساعد على الهضم ويحسن التمثيل الغذائي في الجسم، بفضل احتوائه على الزنك.

علاج أعراض الصداع المزمن

ينصح بتدليك العنق وأسفل الرأس بزيت الهيل، حيث أن طبيعته الحارة والدافئة تخفف تقلصات العضلات المسببة للصداع.

علاج نزلات البرد

يساعد تناول كوب دافئ من الماء بعد إضافة بضع قطرات من زيت الهيل، في تحسين أعراض نزلات البرد بفضل غناه بفيتامين سي المفيد لـ تقوية جهاز المناعة.

علاج حموضة المعدة

يقلل مستخلص الميثانول الموجود في زيت الهيل من حموضة المعدة، كما يساعد في التخفيف من آلام المعدة والغثيان.

الوقاية من مرض السكري

تحتوي بذور الهيل على كميات عالية من المنغنيز، والتي يمكن أن تلعب دورًا هامًا في تخفيض خطر الإصابة بمرض السكري. 

علاج ضغط الدم المرتفع

أظهرت دراسة هندية أن زيت الهيل يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع بشكل فعال، حيث يمكن استخدام، بضع قطرات منه في تحضير مختلف أنواع الحساء واليخنات للإستفادة من خصائصه.

فوائد الهيل للبشرة

فوائد الهيل للبشرة

يتمتع زيت الهيل بالعديد من الخصائص التي تعالج مشاكل البشرة المختلفة، بفضل غناه بمضادات الأكسدة، ولعل أبرز فوائده مايلي:

تفتيح البشرة

يساعد الإستخدام المنتظم لزيت الهيل على تفتيح لون البشرة، والتخلص من البقع الداكنة التي يسببها التعرض لأشعة الشمس الضارة، يكفي تدليك الوجه ببضع قطرات من هذا الزيت، وتركه لمدة 20 – 30  دقيقة، ثم غسله بماء فاتر والتمتع ببشرة ناعمة ومنتعشة. 

التمتع ببشرة مشرقة

 يحتوي زيت الهيل على فيتامين سي، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية، التي تعزز الدورة الدموية مما ينعكس إيجابًا على صحة البشرة ويمنحها الإشراق والنضارة.

 علاج حساسية الجلد

تسبب حساسية الجلد، وهي أحد الأمراض الجلدية الشائعة، الحكة والتهيج والجفاف والتقشر. يتمتع زيت الهيل بخصائص مضادة للأكسدة، مضادة للجراثيم، لذا يمكن استخدامه كمطهر. يكفي خلط بضع قطرات منه مع ملقعة كبيرة من العسل، ثم وضع المزيج على الوجه لمدة 20 دقيقة، يغسل بعدها بالماء الفاتر.

تنظيف البشرة

من فوائد زيت الهيل للبشرة، تنظيف بشرة الوجه، بفضل خصائصه المطهرة والمنعشة.

يساعد على العناية بالشفاه

يستخدم زيت الهيل في علاج جفاف وتشقق الشفاه.  يكفي وضع بعض قطرات من زيت الهيل على الشفاه ليلاً قبل الذهاب إلى الفراش، ثم تغسل في الصباح بالماء. 

فوائد زيت الهيل لإنقاص الوزن

أظهرت الأبحاث أن الهيل يحتوي على كميات عالية من الألياف التي تقلل الشهية، وتزيد من التمثيل الغذائي في الجسم وهي من التوابل المفيدة لفقدان الوزن والتنحيف.  كما أن الميلاتونين الموجود في الهيل يزيد من عملية حرق الدهون.

وللاستفادة من الخصائص الفريدة للهيل، يكفي إضافة بضع قطرات من زيت الهيل إلى الماء الدافئ، وتناوله بانتظام. وللحصول على نتائج أفضل يمكن إضافة زيت الزنجبيل إلى زيت الهيل في كوب الماء الساخن، حيث لا تقتصر فوائده على حرق الدهون وإنما يخلص الجسم من السموم أيضًا.

فوائد زيت الهيل للأطفال

فوائد زيت الهيل للأطفال

يمكن أن يكون لزيت الهيل العديد من الفوائد الصحية للأطفال، إذا تم استخدامه بكميات قليلة، إلا أنه يفضل استشارة الطبيب قبل الاستخدام. على الرغم من أنه يتمتع بالخصائص التالية:

  • يقوي ويعزز صحة عضلة القلب للأطفال والرضع.
  • يعالج فقر الدم، حيث يزيد من تكون خلايا الدم الحمراء وإصلاحها، بفضل غناه بفيتامين سي.
  • يقوي الجهاز العصبي، بفضل الثيامين الموجود فيه بنسبة جيدة.
  • يعزز صحة العظام والأسنان.
  • يقوي اللثة، ويعالج تسوس الأسنان، كما أنه يقضي على رائحة الفم الكريهة.
  • فاتح ممتاز للشهية.
  • يزيد طاقة الأطفال والرضع.
  • الهيل مقوي للكلى.
  • علاج سلس البول الليلي عند الأطفال.
  • يقوي الذاكرة ويحسن القدرة على التعلم.
  • علاج الفواق.

فوائد زيت الهيل أثناء الحمل

يعد استهلاك كميات قليلة من الهيل مفيدة لصحة الجنين والمرأة الحامل أثناء الحمل، وذلك بفضل خصائصه المدهشة في تحفيز إنتاج خلايا الدم الحمراء، وبالتالي علاج فقر الدم، وتحسين صحة العظام، بالإضافة إلى تعزيز صحة جهاز المناعة، وقدرته على معالجة الإلتهابات. لكن يفضل استشارة الطبيب قبل تناول الهيل وتجنب الإفراط في تناول زيت الهيل.

طرق استخدام زيت الهيل

يمكن استخدام زيت الهيل بعدة طرق للإستفادة من خصائصه الكثيرة، وإليك أفضل الطرق:

زيت الهيل للغرغرة

للتخلص من رائحة الفم الكريهة وعلاج التهاب الحلق، ينصح بالغرغرة اليومية بمزيج من بضع قطرات من زيت الهيل والقرفة بعد إضافته إلى كوب من الماء الفاتر، سيساعد ذلك أيضًا في الوقاية من الإنفلونزا والالتهابات البكتيرية.

زيت الهيل كمنكّه للأدوية

يستخدم زيت الهيل كعامل منكه للأدوية، وأيضًا كعنصر عطري في صنع الصابون والمنظفات ومنتجات العناية بالبشرة والشعر الأخرى.

 صناعة العطور

 يدخل زيت الهيل في تركيب العديد من العطور الرجالية والنسائية لما له من رائحة سحرية وحارة. رائحة هذا الزيت تبعث على الاسترخاء، وفي نفس الوقت تعزز الشعور الإيجابي.

ملطف للجو

 يقترح خبراء العلاج بالروائح نشر زيت الهيل، من خلال موقد الزيت العطري في العمل أو في المنزل لإسعاد الموظفين وأفراد الأسرة.  قد يؤدي هذا الزيت إلى زيادة إنتاجية الأشخاص لأن رائحته اللطيفة تقلل التوتر العصبي وتزيد من الإيجابية والطاقة.

فوائد التدليك بزيت الهيل

بما أن زيت الهيل يتمتع بطبيعة دافئة، فتدليك الجسم به يساعد على التخلص من السموم، و إنقاص الوزن، كما أنه يزيد من الرغبة الجنسية. وينصح بتخفيفه بنسبة 5:1  باستخدام زيت أساس آخر عند استخدامه لهذا الغرض، كما أن تدليك فروة الرأس بزيت الهيل يعزز نشاط الدورة الدموية، مما يسهم في تحفيز نمو الشعر ومنع تساقطه.

الخلاصة

على الرغم من فوائد زيت الهيل الكثيرة للصحة العامة والبشرة، إلا أنه ينصح بتجنب استخدامه بكميات كبيرة، لتجنب آثاره الجانبية. كما ينصح باستشارة الطبيب قبل البدء بتناوله أو تطبيقه على البشرة.

المصادر

زيت الهيل | jesarat

ما هي خصائص زيت الهيل؟ | jahaneshimi

خصائص زيت الهيل | beytoote

167 مشاهدة