فوائد بذور دوار الشمس .. 24 خاصية فريدة من نوعها للصحة والجمال

غالبًا ما تكون سهرات الأصحاب والرحلات ومشاهدة مباراة كرة القدم مصحوبة بمجموعة مختارة من الوجبات الخفيفة واللذيذة، إما أن تكون حلويات وفواكه، وإما مكسرات وبذور دوار الشمس.

بذور دوار الشمس هي واحدة من تلك البذور التي تحظى بشعبية كبيرة في جميع أنحاء العالم. فعلى الرغم من صغر حجمها، إلا أنها غنية بمصادر الفيتامينات والمعادن والزيوت الأساسية، فهي ليست من الأطعمة اللذيذة فحسب، بل تتمتع أيضًا بفوائد صحية مذهلة، لذلك إذا كنت ترغب في التعرف عليها انضم إلينا وتابع هذا المقال.

فهرس الموضوع

العناصر الغذائية الموجودة في بذور دوار الشمس

إن فوائد بذور دوار الشمس ناتجة من العناصر الغذائية العديدة والهامة التي تحتويها، وأبرزها ما يلي:

  • الفيتامينات، مثل فيتامين Vitamin E، وفيتامين ب6.
  • الألياف الغذائية.
  • حمض الفوليك.
  • المعادن الصحية، مثل: المغنيسيوم، والنحاس، والزنك، والحديد، والسيلينيوم، وغيرها.

ما هي بذور دوار الشمس؟

ما هي بذور دوار الشمس

بذور دوار الشمس، وتسمى أيضًا لب دوار الشمس أو حب دوار الشمس، وتسمى بالإنجليزية Sunflower Seeds، وهي بذور نبات يُعرف علمياً باسم Helianthus Annuus، أو عين الشمس، أو عباد الشمس، أو زهرة الشمس، وهو من النباتات الحوليّة، التي ترجع أصولها إلى مناطق أمريكا الجنوبية، والتي تنتمي إلى الفصيلة النجمية.

حيث يحتوي هذا النبات على أزهارٍ كبيرة الحجم تحتوي الواحدة منها على ما يقارب ألفي بذرة، هذه البذور تغطيها قشورٌ خارجيةٌ باللون الأبيض والأسود. ويتوفر نوعان من هذا النبات الأول يُزرع لاستخدام بذوره، والنوع الآخر يُستخدم لاستخراج زيت دوّار الشمس. ويمكن شراء بذور دوار الشمس بشكلها الخام كطعام للطيور، لكن غالباً ما يتمّ تحميصها للاستمتاع بنكهتها اللذيذة.

فوائد بذور دوار الشمس

بذور دوار الشمس أحد أهم أنواع البذور المفيدة في علاج الأمراض المختلفة، وفي هذا القسم من مقالنا سوف نقدم لكم الفوائد الطبية والجمالية المختلفة لبذور دوار الشمس تابعوا معنا ما يلي:

فوائد بذور دوار الشمس للوقاية من السرطان:

وذلك لأن هذه النواة المغذية تحتوي على فيتامين هـ والنحاس اللذين لهما العديد من الخصائص المضادة للأكسدة ومحاربة الخلايا السرطانية. كما تحتوي بذور دوار الشمس أيضًا على عنصر السيلينيوم الذي يساعد على منع تلف الإجهاد التأكسدي في الجسم، كما يمنع تكاثر الخلايا السرطانية، لذلك تعتبر هذه البذور مفيدة للوقاية من سرطان القولون والثدي والبروستاتا والمعدة.

فوائد بذور دوار الشمس لتحسين الوظيفة الإنجابية عند الرجل والمرأة:

تحوي بذور دوار الشمس على مستويات ممتازة من الزنك ويعمل معدن الزنك على تشغيل الأنزيمات بسلاسة، وهذه الوظيفة مهمة للخصوبة لأنها تؤثر على النمو الصحي للبويضات والحيوانات المنوية، وتحتوي 28غ من بذور عباد الشمس على حوالي 10% من القيمة الموصى بها من الزنك وهذا المعدن ضروري للرفاهية العامة وتقوية جهاز المناعة ويعتبر من المركبات الرئيسية المفرزة لهرمون التستوستيرون.

يعتبر الزنك من أهم المعادن في تحسين صحة الحيوانات المنوية وكميتها ويحتوي على دهون صحية مهمة للصحة الجنسية، وكذلك لهذا المعدن القدرة على منع عيوب الكروموسومات ويساعد على نمو البويضات والحيوانات المنوية بسلامة.

بذور دوار الشمس للرجال:

تشمل فوائد بذور عباد الشمس الوقاية من العجز الجنسي للرجال، إضافة إلى زيادة الرغبة الجنسية، وإن إدخالها بكميات منتظمة في النظام الغذائي تساعد في تجنب التهاب البروستات والأورام السرطانية للبروستات.

بذور دوار الشمس للنساء:

بذور دوار الشمس هي واحدة من المصادر الغنية بالفيتويستروغنز، والفيتويستروغنز هي مستقلبات نباتية تساهم في تنظيم هرمون الاستروجين (هرمون الأنوثة).

كما أثبتت بذور عباد الشمس قدرتها على حل مشكلة تعاني منها معظم النساء ألا وهي مشكلة تكيس المبايض، والتي تقلل من فرص التبويض وتأخير عملية الحمل، كما أنها تعالج اضطرابات الدورة الطمثية، إضافة لذلك فإنها تقلل من أعراض متلازمة ما قبل الحيض، والتي تسبب تعب وضعف جسدي ومعاناة نفسية للمرأة.

وأثبتت الدراسات قدرة بذور دوار الشمس على تخفيف أعراض ما بعد انقطاع الطمث المتمثلة بالهبات الساخنة والتعرق الزائد وتقلب المزاج، إضافة إلى أنها تقلل فرص الإصابة بسرطان الثدي.

فوائد بذور دوار الشمس للأطفال:

تحتوي بذور دوار الشمس على الألياف والحديد، وهي أيضًا فعالة جدًا للإمساك وفقر الدم والمعدة، كما أنها تحتوي على فيتامينات مختلفة مثل فيتامين هـ، والمغنيسيوم، والزنك، والفوسفور، والبروتين، وحمض الفوليك، وهي مفيدة لنمو الطفل.

فوائد بذور دوار الشمس للأجنة والحوامل:

تحتوي بذور دوار الشمس على كميات كبيرة من الفيتامينات والمغنيسيوم والسيلينيوم ومضادات الأكسدة والبروتين والزنك، لذلك فهي من أصح الأطعمة التي يجب تناولها أثناء الحمل، كما أن كمية حمض الفوليك في هذا الطعام أكثر من كمية حمض الفوليك الموجودة في السبانخ لذلك من الأفضل عدم نسيان تناول هذا الطعام والاستفادة من خصائص بذور عباد الشمس أثناء الحمل.

حمض الفوليك مفيد للحمل لأنه يساعد على إنتاج خلايا جديدة في الجسم، ومفيد أيضًا في تكوين الأنابيب العصبية لدى الجنين، فضلاً عن تحسين تكاثر الحمض النووي والحمض النووي الريبي، وهما مهمان لنمو الجنين.

كما أن استهلاك بذور دوار الشمس أثناء الحمل يمنع الولادة المبكرة والأطفال منخفضي الوزن عند الولادة، وانتقال أمراض الأم إلى الجنين، ناهيك عن الفوسفور والزنك والمعادن الأخرى الموجودة في هذه البذرة التي تعمل على تعزيز نمو عظام الجنين، كما ينظم البوتاسيوم الموجود في هذه البذرة مستوى الصوديوم في الجسم ويقلل من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم لدى النساء الحوامل.

فوائد بذور دوار الشمس للتنحيف:

في حين أن هذه البذور غنية بالسعرات الحرارية من الناحية التغذوية، فهي أيضًا غنية بالألياف، يمكن أن يساعد ذلك في تسريع عملية الهضم وخفض مستويات الكوليسترول، بالإضافة إلى ذلك تساعد الألياف على الشعور بالشبع وتمنع الإفراط في تناول الطعام.

فوائد بذور دوار الشمس للوقاية من داء السكري:

بذور دوار الشمس مفيدة لمرضى السكري لأن الألياف الموجودة في البذور تقلل من مستويات السكر في الدم والمغنيسيوم الموجود في هذه البذور يحسن حساسية الأنسولين، كما تمنع بذور دوار الشمس من احتمالية الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي المصحوبة بأعراض مثل السكري والسمنة وأمراض المناعة الذاتية.

فوائد بذور دوار الشمس لعلاج الكبد والكبد الدهني:

تحتوي بذور دوار الشمس على العديد من الفيتامينات A و D، والمعادن التي تساعد على صحة الكبد وتساعد في علاج الكبد الدهني عن طريق زيادة إزالة السموم من الكبد.

فوائد بذور دوار الشمس لعلاج مشاكل القلب والأوعية الدموية:

تعتبر بذور دوار الشمس مصدرًا ممتازًا لفيتامين E ومضاد أكسدة مذيب للدهون. يقلل فيتامين (هـ) من مخاطر الوفاة المبكرة لدى مرضى القلب والأوعية الدموية، حيث تمنع بذور دوار الشمس تكوين الصفائح الدموية وتضمن صحة القلب. فالأشخاص الذين يتناولون فيتامين (هـ) في نظامهم الغذائي اليومي لديهم مخاطر أقل للإصابة بالنوبات القلبية.

فوائد بذور دوار الشمس لصحة العيون:

زيت عباد الشمس غني بالكاروتينات التي تحسن صحة العين والرؤية وتمنع أمراض العيون مثل إعتام عدسة العين.

فوائد بذور دوار الشمس لعلاج نزلات البرد:

تحتوي بذور عباد الشمس على كميات عالية من الزنك الذي يقوي جهاز المناعة ويفيد في الوقاية من نزلات البرد وعلاجها.

بذور دوار الشمس لكمال الأجسام:

يمكن للرياضيين ولاعبي كمال الأجسام الاستفادة إلى أقصى حد من بذور دوار الشمس التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين والكربوهيدرات، وهي فعالة في توفير الطاقة أثناء وبعد التمرين، لذلك تعتبر بذور دوار الشمس وجبة خفيفة رائعة يمكن للرياضيين استخدامها.

بذور دوار الشمس للأشخاص النباتيون:

باستهلاك حوالي مائة جرام من بذور دوار الشمس يمكنك تلبية 40٪ من احتياجاتك اليومية من البروتين، فالبروتين مفيد جدًا للنباتيين الذين يتبعون نظامًا غذائيًا نباتيًا.

بذور دوار الشمس لعلاج الالتهابات:

إن لفيتامين E الموجود في بذور عباد الشمس تأثير قوي مضاد للالتهابات في الجسم، لذا يمكن استخدام بذور عباد الشمس لعلاج الأمراض الالتهابية المختلفة مثل التهاب المفاصل والربو.

بذور دوار الشمس لعلاج ضغط الدم المرتفع:

يمكن للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم تناول بذور دوار الشمس، لأن النواة تحتوي على البوتاسيوم الذي يقاوم الآثار السلبية للصوديوم، كما تحتوي بذور عباد الشمس على فيتامين سي والسيلينيوم وفيتامين إي الذي يمنع ارتفاع ضغط الدم.

بذور دوار الشمس للبشرة:

بذور دوار الشمس مفيدة أيضًا لصحة الجلد، يجب عليك أولاً التأكد من أنك لا تعاني من حساسية تجاه الأقنعة أو الكمادات. إن بذور عباد الشمس تحتوي على النحاس الذي يضمن صحة البشرة، فالنحاس الموجود في بذور دوار الشمس يحمي خلايا الجلد من أشعة الشمس، لذا يمكن استخدامه كواقٍ قوي من الشمس لبشرة صحية.

كما أن بذور عباد الشمس تحتوي على فيتامينات مختلفة مثل فيتامين E، وبيتا كاروتين، ومضادات الأكسدة المختلفة التي تستخدم لتجديد شباب البشرة، يساعد ذلك على محاربة الجذور الحرة في الجسم والتغلب عليها.

إضافةً إلى أن زيت بذور عباد الشمس هو مصدر غني باللينوليك والأوليك والبالمتيك، وهو مفيد لإنتاج الكولاجين ويمنع حب الشباب والبثور. فإذا كنت ترغب في الحصول على بشرة جميلة، فمن الأفضل تضمين بذور دوار الشمس في نظامك الغذائي.

بذور دوار الشمس للشعر:

يعزز الزنك الموجود في بذور دوار الشمس نمو الشعر، كما أن فيتامين E الموجود في بذور دوار الشمس يحسن الدورة الدموية في فروة الرأس ويزيد من نمو الشعر أيضًا. كما تحتوي بذور عباد الشمس على فيتامين ب 6 والنحاس، مما يمنع تساقط الشعر. إضافةً إلى أحماض أوميغا 6 الدهنية التي تعمل كمرطب طبيعي للشعر.

بذور دوار الشمس لتحسين المزاج والقدرة على النوم:

إن للمغنيسيوم الموجود في بذور دوار الشمس مزايا عديدة ومنها أنه يعزز المزاج والروح المعنوية. منذ حوالي مائة عام، تم إعطاء المرضى الذين يعانون من الاكتئاب كبريتات المغنيسيوم، وكان هذا ناجحًا وصحيًا وأصبح خيارًا قيمًا لعلاج الاكتئاب، وإذا كنت تعاني من التوتر والقلق، فيمكنك تناول بعض بذور دوار الشمس، حيث يعمل المغنيسيوم الموجود في هذه البذور على تهدئة الخلايا العصبية وتهدئة الأعصاب، إضافةً إلى علاج الأرق نتيجة مادة السيروتونين الموجودة في بذور دوار الشمس فهو هرمونًا مهدئًا في الجسم ويحسن نوعية النوم.

بذور دوار الشمس لخفض الكوليسترول الضار:

تحتوي بذور عباد الشمس على دهون غير مشبعة مفيدة لخفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم. بسبب المركبات الموجودة في بذور عباد الشمس مثل الألياف وفيتامين هـ يمكنك تقليل الكوليسترول السيئ عن طريق استهلاك هذه النواة، لأن هذه المركبات تخلق أحماض صفراوية جديدة في الجسم للقضاء على الكوليسترول الضار في الدم.

بذور دوار الشمس لصحة العظام والعضلات:

تحتوي هذه البذور على المغنيسيوم والفوسفور والنحاس والتي تلعب دوراً هاماً في تقوية العظام. يزيد المغنيسيوم الموجود في هذه البذرة أيضًا من مرونة العظام والمفاصل، كما تحتوي بذور عباد الشمس أيضًا على ما يكفي من الحديد لتزويد العضلات بالأكسجين.

بذور دوار الشمس للوقاية من الزهايمر والخرف:

تحتوي بذور عباد الشمس على فيتامين هـ والزنك والكولين، وهي مفيدة جدًا في الوقاية من مرض الزهايمر. كما تزيد بذور دوار الشمس من القدرة المعرفية للدماغ.

بذور دوار الشمس لعلاج الربو وضيق التنفس:

تحتوي بذور دوار الشمس على المغنيسيوم المفيد في علاج الربو وضيق التنفس، كما أن المغنيسيوم الموجود في هذه البذور يساعد في تخفيف الأزيز.

بذور دوار الشمس لتقوية جهاز المناعة:

تحتوي بذور عباد الشمس على الزنك الذي يستخدم لتقوية جهاز المناعة، ووجود جهاز مناعة قوي يجعل الجسم يستجيب بشكل جيد لمجموعة متنوعة من الالتهابات.

كلمة أخيرة…

يمكن أن يؤدي الاستهلاك المفرط لبذور دوار الشمس إلى زيادة الوزن والطفح الجلدي ومشاكل الكلى وارتفاع ضغط الدم. لحسن الحظ يمكنك تجنب معظم هذه الآثار الجانبية عن طريق استهلاك كمية متوازنة من بذور عباد الشمس للحفاظ على الصحة العامة.

المصادر:

إذا استفدت من المقال، فساعدنا بمشاركته مع من تحب