فوائد التمر على الريق التي يجب أن تعرفها

فوائد التمر على الريق

ينتمي التمر إلى الفصيلة النخلية، وهو يعد من الفاكهة المجففة، ويمتلك طعمًا حلوًا، حيث يتم الحصول عليه من شجرة نخل التمر التي تنمو في الصحراء، حيث تعد شجرة نخل التمر من أقدم أشجار الفاكهة التي كانت تنمو في الشرق الأوسط، وله العديد من الأنواع، ويتدرج لونه من الأحمر الفاتح، إلى الأصفر الساطع، وذلك بحسب نوعه.

شاع قديمًا في الشرق الأوسط أن تناول التمر خاصةً على الريق يمكن أن يعكس تأثير السموم التي يتعرض لها الجسم، ويعد التمر غنيًا بالألياف التي تفيد صحة الجهاز الهضمي، وتعزز حركة الأمعاء، وتقليل الإصابة بالإمساك، تعرف في مقالنا هذا على فوائد التمر على الريق، وعلى القيمة الغذائية للتمر.

فوائد التمر على الريق

فوائد التمر على الريق
  1. يحتوي التمر على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تفيد صحة الجهاز الهضمي، إذ يساعد تناول 3 حبات من التمر على الريق في التقليل من الإصابة بالإمساك، وتعزيز حركة الأمعاء.
  2. يساعد تناول التمر على الريق في التقليل من الجذور الحرة، التي تؤدي إلى الإصابة في العديد من الأمراض، وذلك بفضل احتوائه على عدد من مضادات الأكسدة، بالإضافة إلى احتوائه على تركيز عالي لمتعدد الفينولات.
  3. من فوائد تناول التمر على الريق أنه يساعد في المحافظة على صحة القلب، وذلك بسبب غناه بالبوتاسيوم، كما يساهم قي بناء العضلات والبروتين في الجسم.
  4. يعد التمر من المصادر المهمة للعديد من المعادن الضرورية لصحة الجسم مثل: الزنك، والحديد.
  5. يقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام، وذلك بسبب احتوائه على العديد من العناصر مثل: المغنيسيوم، والفسفور، والكالسيوم.
  6. أشارت إحدى الدراسات التي أجريت على الفئران، أن تناول مستخلص لب التمر على الريق، يزيد من نشاط القناة الهضمية مما يشير إلى أنه من الممكن للتمر أن يخفف من الإمساك.
  7. بينت إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلة Medicine and Therapeutics Pediatric عام 2019، فوائد التمر على الريق في تأثيره على فقر الدم، وقدرته على زيادة حجم الخلايا المكدسة، ومستويات الهيموغلوبين والفيريتين في الدم.
  8. يفيد تناول التمر على الريق بشكل يومي في زيادة الحديد في الجسم، بالإضافة إلى أن غناه بالألياف يزيد من امتصاص الحديد.

فوائد أخرى لتناول التمر على الريق:

  • من أبرز فوائد التمر على الريق أنه يمنح الحيوية والنشاط، حيث يساعد التمر في تنشيط تدفق الدم في جميع أجزاء الجسم، وبالتالي يصبح الجسم أكثر حيوية بسبب وجود كمية كافية من الأكسجين في كل عضو.
  • يساعد تناول التمر في تحسين النوم، إلا أنه لا توجد دراسات دقيقة على ذلك، وإنما تبين أن الفاكهة التي تحتوي على عنصر المغنيسيوم تساعد على الاسترخاء وتحسين النوم.
  • يعد التمر أفضل غذاء ليبدأ الصائم الإفطار به، وذلك لأنه يوفر السكر الطبيعي اللازم لتزويد الجسم بالطاقة، إضافة إلى غناه بالعديد من المعادن والألياف.
  • يعتبر التمر أفضل غذاء لعضلات الرحم، كما أنه يساعد على خفض ضغط الدم عند السيدات الحوامل، وبالتالي يقلل من خطر تعرضهم للنزيف خلال الولادة.
  • يحتوي التمر على الكالسيوم، وحمض اللينولييلك، والتانين.
  • يحتوي التمر على الكربوهيدرات التي تزود الجسم بالطاقة، حيث يؤدي نقص الكربوهيدرات في الجسم إلى حرق العضلات ليحصل الجسم على الطاقة، مما يجعله غذاء مناسب للاعبين كمال الأجسام
  • يعد التمر من الفواكه المجففة التي يمكن إضافتها إلى الأنظمة الغذائية المتبعة لزيادة الوزن، ومن جهة أخرى فإن تناوله باعتدال وبكميات معينة، قد يساهم في تقليل الوزن، وذلك بسبب احتوائه على نسبة عالية من الألياف، التي تعطي شعورًا بالشبع لمدة زمنية طويلة.

القيمة الغذائية للتمر

القيمة الغذائية للتمر

حيث يحتوي كل 100 غرام من التمر على النسب التالية من العناصر الغذائية:

  • 21.32 مليلتر من الماء.
  • 1.81 غرام ومن البروتين.
  • 277 سعرة حرارية.
  • 0.15 غرام من الدهون.
  • 74.97 غرام من الكربوهيدرات.
  • 6.7 غرام من الألياف.
  • 64 ميليغرام من الكالسيوم.
  • 0.9 ميليغرام من الحديد.
  • 54 ميليغرام من المغنيسيوم.
  • 62 ميليغرام من الفسفور.
  • 696 ميليغرام من البوتاسيوم.
  •  1 ميليغرام من الصوديوم.
  • 0.44 من الزنك.
  • 0.362 من النحاس.
  • 0.296 ميليغرام من المنغنيز.
  • 0.05 ميليغرام من فيتامين ب1.
  • 0.06 ميليغرام من فيتامين ب2.
  • 1.61 ميليغرام من فيتامين ب3.
  • 15 ميليغرام من الفولات.
  • 2.7 ميكروغرام من فيتامين ك.

محاذير تناول التمر

محاذير تناول التمر

يعد تناول التمر بكميات معتدلة في النظام الغذائي آمنًا لمعظم الأشخاص، إلا أنه لا يوجد أدلة كافية حول مدى أمان استخدامه، أو احتمالية حدوث آثار جانبية إذا تم تناوله بكميات كبيرة، حيث يحتوي التمر على نسبة عالية من السكر مقارنة بمحتواه من العناصر الغذائية الأخرى.

لذا ينصح الأشخاص وخصوصًا مرضى السكري، بالانتباه إلى كمية التمر المتناولة، والحرص على تناول كمية معتدلة منه، ومن الجدير بالذكر أن تناول كميات معتدلة من التمر لا يؤثر على نسبة السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بالسكر، فالتمر يعد من الأغذية التي تمتاز بمؤشر غلاسيمي منخفض.

المصادر:

انتقل إلى أعلى