عرّات بسيطة تسببها متلازمة توريت … هل تعرفها؟

عرات بسيطة تسببها متلازمة توريت

تظهر العلامات المبكرة لمتلازمة توريت لأول مرة في مرحلة الطفولة، وتشتمل تشنجات لا إرادية حركية وصوتية تتباين في شدتها وتكرارها ومدتها وعدد العضلات التي تتأثر بهذه التشنجات. تعد التشنجات اللاإرادية الجسدية والصوتية، عرّات بسيطة تسببها متلازمة توريت، وتساعد معرفتها في تشخيص الإصابة بمتلازمة توريت ولا سيما في المرحلة المبكرة.

لذا يقوم الأطباء بتشخيص متلازمة توريت بعد التأكد من أن المريض يعاني من التشنجات اللاإرادية الحركية والصوتية لمدة عام على الأقل. على الرغم من أن العديد من الأشخاص المصابين بمتلازمة توريت يظهرون انخفاضًا كبيرًا في التشنجات اللاإرادية الحركية والصوتية في أواخر مرحلة المراهقة، إلا أنهم قد يعانون من الاضطرابات المرتبطة بالمشاكل العصبية.

ما هي العرّات البسيطة؟

العرّات البسيطة هي التشنجات اللاإرادية البسيطة التي يعاني منها المريض، وتتضمن حركات مفاجئة وقصيرة ومتكررة تشمل عددًا محدودًا من العضلات، حيث تؤثر التشنجات اللاإرادية البسيطة على أقسام محددة فقط من الجسم تشمل العين اليسرى أي عضلات الوجه أو الذراعين أو الرقبة وحتى هز الرأس أو الكتفين … إلخ، غالبًا ما تزداد التشنجات سوءًا مع المواقف المقلقة والمتوترة، وتتحسن أثناء ممارسة الأنشطة الهادئة والأعمال التي تتطلب التركيز.

يمكن لبعض التجارب الجسدية أن تؤدي إلى تفاقم التشنجات اللاإرادية البسيطة، مثل ارتداء الياقات الضيّقة، التي قد تحفّز التشنجات اللاإرادية في الرقبة. أو سماع صوت الشخير أو تنقية الحلق من قبل الآخرين مما يسبب إلى إثارة التشنجات اللاإرادية وإصدار أصوات مماثلة من قبل الشخص المريض. لا تختفي العّرات الجسدية البسيطة أثناء النوم، لكنها غالبًا ما تقل بشكل ملحوظ.

اقرأ أيضًا: متلازمة توريت (Tourette syndrome) … دليلك الشامل

عرّات بسيطة تسببها متلازمة توريت

تتضمن العرّات البسيطة التي تسببها متلازمة توريت مجموعة من التشنجات الحركية والصوتية الّلاإرادية، كما ذكرنا سابقًا، وعادة ما تتطور التشنجات اللاإرادية البسيطة إلى فئات معقدة. إلا أن العرّات البسيطة التي تسببها متلازمة توريت والتي تشمل مجموعة محددة من العضلات هي كما يلي:

  • الرمش المتكرر وحركات العين الأخرى.
  • تغيير تعابير الوجه، كـ التكشير وإمالة الفم إلى أحد جانبي الوجه والعبوس.
  • هز الرأس أو الكتفين.

تتضمن التشنجات الصوتية البسيطة:

  • تطهير الحلق.
  • رفع وشد الأنف بهدف الشم.
  • الزئير.
  • إصدار صوت يرتجف، أو إصدار أصوات تشبه أصوات الحيوانات.

في النهاية

تعد العرّات البسيطة التي تسببها متلازمة توريت أعراضًا تساعد في تشخيص المرض، لذا يفضل استشارة الطبيب المختص للمساعدة في علاجها والتخفيف من حدتها.

المصادر