تابعنا

عاجل حقيقة زيادة رواتب الموظفين في شهر رمضان بالمملكة

وزارة المالية توضح حقيقة زيادة رواتب الموظفين في شهر رمضان بالمملكة العربية السعودية، وفقًا لما تم الإعلان عنه.

يتطلع الموظفين المواطنين والمقيمين بالمملكة العربية السعودية إلى زيادة رواتبهم خلال شهر مارس القادم وذلك تزامنًا مع شهر رمضان المبارك، حيث من المتعارف عليه زيادة التكاليف في هذا الشهر الفضيل، فالموظف يطمح بوجود زيادة في الرواتب، خاصةً بعد تردد العديد من الأقاويل بشأن هذا الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي.

لترد وزارة المالية السعودية عبر حسابها الرسمي على موقع “تويتر”، أنها حريصة كل الحرص على مصلحة المواطنين، وأنه في حال وجود زيادة في راتب الموظفين في شهر مارس القادم، سيتم الإعلان عنها على الفور عبر الصفحة الرسمية للوزارة، ولكن حتى الآن كل ما يتم تداوله من أنباء على مواقع التواصل حول الزيادة خال تمام من الصحة، وفي حال وجود أزمات مالية، أو عدم مقدرة على تحمل أعباء الحياة، فيمكن للمواطن التسجيل في الضمان الاجتماعي، أو حساب المواطن، من أجل الحصول على دعم مالي شهري عند استيفاء الشروط.

كما أجابت على استفسارات بعض المواطنين حول وجود زيادة على رواتب المتقاعدين خلال شهر مارس المقبل، وأكدت أنه تم أيداع رواتب المتقاعدين  عن شهر فبراير 2023، وذلك حسب سلم الرواتب الجديد، وطالما أنه لم تطرأ أي زيادةً، أو يصدر مرسوم يتعلق بزيادة رواتب الموظفين في شهر رمضان، فإن رواتب التقاعد أيضًا لن تشهد زيادة، إلا إذا صدر مرسوم ملكي يفيد بذلك.

وأشارت إلى أنه تم اليوم الاثنين الموافق 27 فبراير، البدء بإيداع رواتب الموظفين سواء في القطاع العام أو الخاص عن شهر فبراير الجاري، ويستطيع جميع الموظفين التوجه لاستلام رواتبهم من ماكينات الصراف الآلي وبشكل كامل.

شارك المعلومة؛ فالدال على الخير كفاعله