شجرة الكرز … معلومات شاملة عن طرق زراعتها والعناية بها

شجرة الكرز هي أحد أنواع شجر البرقوق، تنتمي إلى الفصيلة الزهرية، تفضّل النمو في المناطق الجبلية المعتدلة التي لا تعاني من فصول شتاء باردة، حيث تعد تركيا وإيران والولايات المتحدة الأمريكية واليابان من أكثر الدول المنتجة لها. تتميز بأزهارها الجميلة و فاكهتها اللذيذة حلوة المذاق أو الحامضة ذات الخصائص المضادة للأكسدة والتي تمنحها فوائد علاجية كثيرة تجعل الكثيرين يسعون لزراعتها في حدائقهم.

تتوفر هذه الشجرة بأصناف كثيرة تجعل من اليسير زراعة شتلاتها. ما عليك سوى اختيار الصنف الذي تريده وطلب الشتلات التي تريدها من المشتل، ولكن عليك أن تصبر لمدة تتراوح بين 5 إلى 9 سنوات لتتمتع بجني ثمارها.

أنواع شجرة الكرز (Cherry Tree)

الكرز هو شجر من جنس Goserakhian، موطنه الأصلي جنوب شرق أوروبا وغرب آسيا. ويُعتقد أن نشأْة الكرز بدأت في المنطقة الواقعة بين البحر الأسود وبحر قزوين. ينقسم الكرز إلى فئتين: حامض وحلو، يعد الكرز الحامض هو الأفضل لأنه أكثر مقاومة للأضرار البيئية كما أنه مقاوم لدرجات الحرارة القصوى وأقل عرضة للإصابة بالأمراض مقارنة بالكرز الحلو الذي يجذب الآفات والطيور إلا أن فوائد الكرز مهما كان نوعه كثيرة.

تنمو شجرة الكرز جيدًا في المناطق المعتدلة، حيث تعطي الزهور البيضاء والوردية وتؤتي ثمارها عادةً في السنة الثالثة من زراعتها، وبعد سبع سنوات تصبح شجرة ناضجة وتعيش في النهاية حتى 80 عامًا. إلا أن أهم أنواعه المرغوبة عالميًا:

  • شجرة الكرز الأسود: هذا الصنف موطنه الأصلي إيران، وهو حلو المذاق ولحمي مكتنز للغاية.
  • كرز مشهد وحيد البذرة: تتميز ثماره بحجمها الكبير اللحمي، ويمكن زراعة هذا الصنف في معظم المناطق.
  • الكرز الأصفر في أورمية: ينمو في مدينة أورميا الإيرانية، وهذا الصنف مناسب للزراعة في المناطق التي يبلغ ارتفاعها من 800 إلى 2500 متر. يؤتي ثماره الحلوة بعد عامين من الزراعة.
  • كرز نابليون: تم استيراد هذا الصنف إلى إيران من ألمانيا وهو متوفر بشكل عام باللون الأصفر.
  • الكرز الجامايكي: هذا النوع من الكرز أحمر اللون وشجرته مناسبة للزراعة في المناطق الاستوائية.
  • كرز جيزيلا: يعد من أفضل أنواع الكرز، تعطي شجرة هذا الصنف ثمارًا مثالية للغاية، فهي من الأنواع المطعمة ولها جودة عالية. هذا النوع من شتلات الكرز مقاوم للجفاف والآفات ويعتبر من الأنواع المعدلة والمنتجة جدًا.
  • الكرز العنقودي: هذا النوع من الكرز ينمو بشكل جيد في المناطق الباردة، ويؤتي ثماره بعد السنة الأولى على شكل عنقود ويعد من أفضل أنواع الكرز.
  • الكرز الوردي: وهو أحد أنواع الأشجار متأخرة الإزهار. يتميز هذا الصنف بمقاومته الجيدة، موطنه الأصلي إيران، حيث يزرع على نطاق واسع. ثمرة هذا النوع زهرية اللون زاهية ولها مظهر جميل على شكل قلب، لون لبها أصفر، تؤتي هذه الشجرة ثمارها بعد عامين من الزراعة.

ما هو أفضل موسم لزراعة شتلات الكرز؟

يعد اختيار الوقت والموسم المناسب لزراعة شتلات الكرز من أهم النقاط التي يجب مراعاتها عند زراعة هذه الشتلات، ويعتمد الموسم الذي تُزرع فيه الشتلة إلى حد كبير على عوامل مختلفة، بما في ذلك عمر الشتلة ونوع الشتلة وصحة جذورها وما إلى ذلك. ويعد فصل الخريف هو الأفضل لزراعة الكرز، حيث تكون الجذور نامية بشكل جيد ويمكن أن تتمتع بمقاومة كافية ضد البرد في الشتاء القادم. في حين لا ينصح بزراعتها في الربيع باعتبار أن شجرة الكرز من الأشجار الحساسة لنقص المياه. 

التربة المناسبة لشتلات الكرز

يحتاج الكرز إلى تربة جيدة حتى عمق 1.5 متر، تعد التربة الطميية الرملية ذات النفاذية الجيدة هي الأنسب لزراعة شجرة الكرز لأن الرمل لديه تصريف جيد جدًا للماء وهو عامل مهم جدًا لنجاح الزراعة، حيث أن هذه الشجرة لا تتحمل الرطوبة العالية، كما يجب تجنب زراعتها في تربة حامضية، إذ يفضل أن تكون هذه التربة قلوية لأن الحموضة الزائدة في التربة تؤدي إلى تلف الكرز.

قد يهمك أيضًا: أنواع الترب الصالحة للزراعة وخصائصها وبنيتها

درجة الحرارة المناسبة لزراعة أشجار الكرز

تبلغ درجة تحمل أشجار الكرز ضد برد الشتاء (حوالي 25-( درجة مئوية، ومن أجل تلبية احتياجات هذا النبات من البرد ولكي يتمكن من مواصلة نشاطه المزهر، يجب أن يحفظ عند درجة حرارة أقل من 7 درجات لحوالي 500 – 1200 ساعة شتاء. لهذا السبب، لا يمكن زراعة هذا النبات في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية، وإلا فلن يوفر محصوله نتائج جيدة. لأن الاحتياجات الباردة لهذه الأشجار لا يتم تلبيتها في مثل هذه الأماكن.

طرق زراعة شجرة الكرز

طرق زراعة شجرة الكرز

يوجد العديد من الطرق لزراعة أشجار الكرز، إلا أن استخدام البذور أو الشتلات الجاهزة هي الأكثر شيوعًا.

1 – زراعة الكرز من البذور:

تعد الفترة بين منتصف شهر تشرين الثاني ومنتصف كانون الثاني أفضل موعد لزراعة بذور الكرز، حيث ينصح بالبدء بزراعة البذور من أول تشرين الثاني بطريقة بسيطة، فقط اترك القدر الذي يحتوي على البذور في الخارج للإستفادة من برد الشتاء مما يساعد على إنباتها في الربيع حيث يستغرق الأمر من 6 إلى 8 أسابيع لتلبية الاحتياجات الباردة لهذا النبات.

يمكنك الإستعاضة عن ذلك بشكل مصطنع في الثلاجة، فقط ضع البذور في الثلاجة ضمن كيس به عدة ثقوب يحتوي على رمل مع بعض الرطوبة على درجة حرارة من 1 إلى 5 درجات.  بعد مضي وقت كاف ازرع البذور على عمق 1.5 سم في خليط من تربة الأوراق والرمل. ضع القدر مع البذور في مكان مشمس، لكن احرص على ترك التربة تجف. بعد بضعة أسابيع، سترى البذور تنبت.

2 – طريقة زراعة شتلات الكرز:

تحتاج شتلة الكرز الى عمق 60 سم لزراعتها، ويوصى بتطهير جذور الشتلات قبل زراعتها لمنع تعفنها. يمكنك زراعة الشتلات اعتبارًا من شهر كانون الأول، مع الإنتباه إلى ترك مسافة مناسبة بين الشتلات، بحيث يمكن أن تلبي احتياجات النبات من حيث الإضاءة والمساحة الكافية للنمو. بالنسبة للأشجار الصغيرة، سيكون من المقبول زراعة أشجار الكرز على مسافة 4 أمتار فيما بينها. ولكن في حالة الأشجار الناضجة، من المحتمل أن تكون هناك حاجة لمسافة تتراوح بين 9 إلى 12 مترًا، حتى تستفيد الشجرة من الضوء والهواء المحيط بها.

طرق إكثار شجرة الكرز

طرق إكثار شجرة الكرز

تتكاثر هذه الشجرة عن طريق التطعيم أو العقل أو البراعم. أسهل طريقة لإعادة إنتاج هذا النبات هي زرع البذور. كل ما عليك فعله هو فصل حبات الكرز عن اللب بسكين ونقعها في ماء خالٍ من الكلور لمدة 24 ساعة. بعد ذلك يمكنك زراعة هذه البذور في تربة مناسبة ومشاهدة هذا النبات ينمو.

1 – إكثار شجرة الكرز بالتطعيم:

هناك أنواع مختلفة من التطعيم، ويعتمد النوع المستخدم على حجم جذع الشجرة، ويعد بداية شهر نيسان أفضل وقت للتطعيم، أي في أواخر الربيع أو أوائل الصيف. لزراعة البرعم:

  • اختر الفرع الذي نما بشكل كافٍ وصحي وبدون أي مرض، وهو فرع يبلغ قطره حوالي سنتيمتر ونصف.
  • قم بإزالة البرعم من الفرع دون جرحه باستخدام سكين حاد.
  • قم بتقليم أوراق الساق بسكين حاد من منتصف السويقة.
  • قم بعمل أخدود بطول 12 سم على الفرع الذي تريد التطعيم عليه. مرة أخرى، قم بإنشاء أخدود بطول 5 سم أفقيًا فوق الأخدود السابق.
  • افتح القشر برفق باستخدام سكين غير حاد للغاية، وقم بقص برعم الجلد المفتوح وقم بقطع سنتيمتر واحد تحته وألصق البرعم عليه، ثم قم بلصق الجزء العلوي والسفلي منه عن طريق حزمها في مكانها بشريط لاصق أو ليف طبيعي.
  • ضع الحاوية مع القصاصات في مكان مظلم بدرجة حرارة حوالي 15 درجة مئوية وامنحها الرطوبة دائمًا. يمكنك ترطيبها برش تربتها مرتين على الأقل في اليوم.
  • بعد حوالي أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، اسحب القصاصة برفق. إذا قاومت، فهذا يعني أنها قد تجذرت ويمكنك زرعها في أصيص بسمك 10 سم من التربة وزيادة ساعات التعرض للظروف الجوية وتدريجيًا درجة الحرارة الطبيعية. دعها تعتاد على درجة الحرارة الخارجية ولكن تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس لبضعة أسابيع.

2 – إكثار شجرة الكرز بالعُقل:

لإكثار شجرة الكرز بالقصاصات أو العقل:

  • قم أولاً بتجذير العقل في الماء.
  • اصنع ثقبًا في قاع الحاوية وصب 10 سم من التراب فيه بمزيج مكون من كميات متساوية من طحالب الخث البيرلايت.
  • اختر جذعًا يحتوي على 2- 4 أوراق تحتوي على براعم. اقطع 10- 15 سم من أعلى البرعم.
  • قم بإزالة جميع الأوراق حتى مسافة 4 سم من نهاية القطع. ثم قم بعمل قطعتين رأسيتين بطول 3 سم على جانبي الساق. ضع نهاية القطع بحوالي 3 سم في هرمون التجذير وتخلص من الهرمون الزائد.
  • اصنع حفرة في التربة بإصبعك، ثم ضع القطع فيها وثبّت التربة حولها، ثم اسقها حتى تبتل تمامًا.

ري شجرة الكرز

تعد شجرة الكرز من الأشجار المقاومة للجفاف بشكل عام. ومع ذلك، من الضروري سقيها بشكل دوري حتى لا تنخفض جودة المنتج. حيث تحتاج شتلات الكرز إلى السقاية من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعيًا خلال فصل الصيف، أما الأشجار الناضجة والأكبر فهي تحتاج إلى كمية أقل من المياه ويمكن ريها مرة واحدة في الأسبوع. في فصل الشتاء يعد هطول الأمطار أمرًا رائعًا بالنسبة لهذه الشجرة. على العكس من ذلك، فإن المطر خلال الصيف وفي وقت الحصاد يضر بها لأن لثمار الكرز بنية شحمية ناعمة ومن المحتمل أن تتشقق بسبب قطرات المطر. 

قد يهمك أيضًا: ما هي طرق الري المستخدمة في الزراعة وما هو مفهوم برمجة الري

تسميد أشجار الكرز

قبل تسميد التربة الحاوية على أشجار الكرز يُقترح تحليل المواد المذابة ضمنها للتأكد من تكوينها. حيث يؤدي نقص النيتروجين في التربة عادًة إلى انخفاض نموالأوراق وتساقطها ويعد روث الحيوانات بالطبع أفضل سماد، أما إذا أردنا استخدام الأسمدة الكيماوية فمن الأفضل استخدام الأسمدة منخفضة النيتروجين وتجنب استخدام الأسمدة عالية النيتروجين.

يمكن أن يختلف تسميد أشجار الكرز اعتمادًا على مرحلة نمو النبات، ففي السنوات الأولى لزراعة شتلات الكرز، يُقترح استخدام الأسمدة النيتروجينية لزيادة النمو، وبعد أن تصل الشجرة إلى مرحلة الإثمار، يمكن استخدام الأسمدة الكاملة لزيادة نموها. يمكن أيضًا أن يكون روث الحيوانات المختمر فعالًا في عملية نمو هذه الأشجار. لكن المهم هو أن كمية ونوع السماد يجب أن يحددهما المشرف المختص، كما أن الاستخدام التعسفي للأسمدة أثناء زراعة شجرة الكرز يمكن أن يسبب مشاكل لها.

موعد تقليم شجرة الكرز

يُعدّ التقليم أحد أهم أجزاء العناية بالشجرة بعد زراعتها. إذ يمكن أن يساعد تقليم الأشجار في الوقت المناسب على نموها بشكل أفضل بسبب وصول المزيد من الضوء إلى الأغصان، كما أنه يمنع نمو الشجرة بشكل مفرط وعشوائي. يفضل تقليم شجرة الكرز في أواخر الصيف لتجنب الأمراض الفطرية والبكتيرية، وفي حال أردت إعادة تشكيل أشجار الكرز، من الأفضل تقليمها في أوائل الربيع.

ينقسم تقليم الأشجار عادة إلى ثلاثة أنواع: التقليم التشكيلي، التقليم الثمرى والتقطيع. أما أفضل أنواع التقليم فهو اللفت الذي يوسع تاج الشجرة ويقلل من ارتفاعها، ويوصى به عمومًا لأشجار الفاكهة.

آفات تصيب شجرة الكرز وطرق علاجها

آفات تصيب شجرة الكرز وطرق علاجها

كالكثير من أشجار الفاكهة تعاني هذه الشجرة من العديد من الآفات والأمراض. قد تكون الطيور من أهم آفات أشجار الكرز. خاصةً بعد أن تصل الشجرة إلى مرحلة الإثمار، يمكن أن تؤدي الطيور التي تتغذى على ثمار الكرز إلى انخفاض حاد في غلة المحصول، بالإضافة إلى آفات أخرى والتي قد تشمل:

  • حشرات المن.
  • سوس العنكبوت، وهي آفة يمكن أن تلحق الضرر بأفضل شتلات الكرز.
  • الخنافس اليابانية الآكلة للفروع.
  • ذباب شجرة الكرز.
  • العقدة السوداء.
  • يرقات الحشرات الآكلة للخشب.
  • فراشة فراي (أو كاتربيلر)، وهي آفة تتغذى يرقاتها على خشب الأغصان وجذوع أشجار الكرز.

للتخلص من هذه الآفات يقترح استخدام سم الديازينون ومبيدات الحشرات والمبيدات السامة في فصل الشتاء قبل الإزهار. ومن الجدير بالذكر أيضًا أن نقص المياه يجعل الشتلات وأشجار الكرز أكثر عرضة للآفات، كما أن إزالة الأعشاب الضارة والتقليم والتسميد في الوقت المناسب وإزعاج البيئة المناسبة للحشرات تعد طرقًا فعالة في منع هجوم الحشرات الآكلة للأخشاب.

هل من الممكن زراعة أشجار الكرز في الحديقة؟

توفر أشجار الكرز الصغيرة القدرة على الزراعة في الحديقة. تحتاج هذه الأشجار تقريبًا إلى مساحة تبلغ حوالي 4 أمتار من كل جانب، لذلك، يمكن زراعتها في الحديقة. ويعد استخدام الشتلات أفضل طريقة لزراعة الكرز في الحديقة.

نصائح للعناية بشجرة الكرز

نصائح للعناية بشجرة الكرز

تتمتع شجرة الكرز بمواصفات جمالية وطبية تجعل العناية بها من الأمور الضرورية لتجنيبها الأمراض والآفات، لذا ينصح بمايلي:

  • زراعة الكرز في مكان يتمتع بإضاءة كافية وتربة ذات تصريف مناسب وتدفق هواء كافٍ.
  • ينصح بزراعة هذه الشجرة في الخريف، لأن ذلك سيمنح جذورها الوقت الكافي للنمو والتطور، وستكون أقوى في الأشهر الباردة القادمة.
  • تجنب زراعة الكرز في مكان زرعت فيه البطيخ والفراولة والخوخ والطماطم، إذ تتفاعل شجرة الكرز جيدًا مع مرض معين يسببه فطر فيرتيكليوم Verticillium.
  • حدد كمية الري والتقليم والرش وآلية تنفيذها بناءً على نوع الكرز الذي اخترت زراعته.
  • يجب الحفاظ على مسافة 4 أمتار بين أشجار الكرز الصغيرة. إذا كانت شجرة الكرز الخاصة بك ذات حجم طبيعي، فيجب أن تضاعف المسافة بين الأشجار.
  • لزراعة شجرة كرز، استخدم التربة التي تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية والتي تتحلى بالجودة الممتازة.
  • قم بتسميد شجرة الكرز كل عام في الربيع، وعندما يبدأ إنتاج الفاكهة، انتظر حصاد الكرز ثم قم بتخصيبه مرة أخرى.
  • إذا كنت تعيش في منطقة ذات سرعة رياح عالية، فيجب عليك تثبيت عوارض خشبية بجوار الشتلة لحماية الشتلة من تأثير الرياح.
  • تحتاج هذه الشجرة إلى تقليم سنوي. 
  • يفضل الكرز المناخ الدافئ دون هطول الأمطار خلال موسم النمو ونهاية موسم الحصاد، ويحتاج إلى برودة مناسبة خلال فترة الراحة.
  • تتراوح متطلبات التبريد للكرز من 900 إلى 1800 ساعة بدرجة حرارة من 5 إلى 7 درجات تحت الصفر، كما أن ضوء الشمس المباشر ضروري لهذه الأشجار لمدة تتراوح من 6 إلى 8 ساعات على الأقل فهي تجعل ثماره حلوة.

قد يهمك أيضًا: زراعة الورود في الحديقة أو في المنزل

الدول الأكثر اهتماماً بزراعة الكرز

تعد اليابان إحدى أكثر الدول المهتمة بزراعة الكرز والإحتفال بإزهاره، إذ تقيم سنويًا مهرجانًا يدعى مهرجان زهرة الكرز، المعروف باسم هانامي، ويعود تاريخ هذا الاحتفال إلى آلاف السنين في اليابان. ويعد أحد أهم المهرجانات في اليابان التي تستضيف آلاف السياح من جميع أنحاء العالم كل عام. تعني كلمة هانامي حرفياً “مشاهدة الزهور”. وتعد إيران هي المنتج الثالث للكرز في العالم بعد تركيا وأمريكا يأتي بعدها إسبانيا وإيطاليا وتشيلي في المراكز التالية.

في النهاية

بقي أن نعلم أن خشب شجرة الكرز ذو قيمة صناعية كبيرة، ويستخدم عادة لصنع أثاث منزلي رائع بما فيه الطاولات والكراسي.

المصادر

إذا استفدت من المقال، فساعدنا بمشاركته مع من تحب