فوائد زيت بذرة الكتان وأسهل وأبسط الطرق لاستخدامه بشكل صحي

زيت بذرة الكتان

تشتهر بذور الكتان بفوائدها الصحية العظيمة والعديدة، حيث تشتمل على كميات وفيرة من البروتين والألياف، كما تساهم هذه البذور في التقليل من الشهية والمساهمة في تخفيض الوزن والمحافظة عليه في مستوياته الطبيعية، ونظرًا لهذه الخصائص العظيمة التي تحتوي عليها بذور الكتان، فلا عجب أن زيت بذرة الكتان مليئة أيضًا بفوائد صحية مماثلة.

زيت بذرة الكتان الذي يعرف أيضا باسم زيت الكتان أو زيت بذور الكتان، يتم تصنيعه من بذور الكتان التي يتم طحنها وعصرها لإخراج الزيت الطبيعي، ويتملك هذا الزيت الكثير من الخصائص الرائعة والمتنوعة الاستخدام التي تبدأ من الطهي إلى العناية بصحة البشرة.

وبمقالنا هذا سوف نستكشف معا أهم فوائد زيت بذرة الكتان، وموانع استخدامه، وبعض الطرق البسيطة والسهلة لاستخدامه.

فوائد زيت بذرة الكتان

يحتوي نسب عالية من الأحماض الدهنية والأوميجا 3

يعرف زيت بذرة الكتان بغناه بنوعية خاصة من الأحماض الدهنية والأوميجا 3، حيث أن تناول ملعقة واحدة منه يوميا بحجم كبير كفيلة بإمداد الجسم بحاجته اليومية من هذه الأحماض الصحية، حيث تعتبر هذه الأحماض مهمة وضرورية للجسم، حيث تساهم بشكل كبير وفعال في:

  • التخفيف من العدوى والالتهابات التي تصيب الجسم.
  • تحسين صحة وعمل عضلة القلب.
  • حماية الدماغ من الإصابة بالشيخوخة.

ففي حال لم تكن تحصل على كمية جيدة من الأسماك والمكملات الغذائية الخاصة بزيت السمك خلال الأسبوع، فيمكنك التعويض عنها من خلال تناول ملعقة من زيت بذرة الكتان بشكل يومي.

المساهمة بشكل فعال في التقليل من عملية نمو الخلايا السرطانية

على الرغم من أن الدراسات والأبحاث بهذا الخصوص ما زالت في بدايتها ولا يوجد دليل مثبت علميا بشكل كامل على صحة هذا الشيء، ولكن النتائج الأولية التي توصل لها العلماء شارت إلى أن زيت بذرة الكتان يساهم في التقليل من عملية نمو الخلايا السرطانية في الجسم ويساعد في إيقاف عملية انتشارها.

والجدير بالذكر أن هذه الدراسات قد تم اختبارها على بعض الحيوانات المخبرية، وكانت نتائجها مذهلة فيما يتعلق بحالات سرطان القولون، سرطان الرئة، سرطان الثدي على وجه الخصوص.

تعزيز وتحسين صحة القلب

لقد وجد أن لزيت بذرة الكتان فوائد عظيمة وعديدة لصحة عضلة القلب، حيث أن القيام بتناول ملعقة بحجم كبير من زيت بذرة الكتان بشكل يومي ولمدة تستمر ل 12 أسبوع يساعد في:

  • تخفيض ضغط الدم.
  • تحسين عمل ومرونة الأوعية والشرايين.
  • التقليل من فرص الإصابة بالتهابات المختلفة، وهذه الفائدة تعود لغنا زيت بذرة الكتان بالأوميجا 3.

معالجة الإسهال والإمساك

قد يكون لزيت بذرة الكتان فعلا دور كبير وفعال في معالجة كل من حالات الإمساك والإسهال، كما أن الدراسات والأبحاث العلمية التي تم إجراءها على الحيوانات المخبرية أظهر أن لزيت بذرة الكتان قدرة على تنظيم عمل الجهاز الهضمي، مما يساهم بشكل كبير في منع الإصابة بالإسهال.

كما وجدت هذه الدراسات أن تناول الأشخاص لزيت بذرة الكتان بشكل منتظم وفعال يساعد في تحسين وتنظيم حركة الأمعاء ويمنع الإصابة بالإمساك.

تحسين مظهر البشرة وصحة الجلد

في دراسة علمية تم أجراءها على ما يقارب 13 سيدة حيث تم اعطائهن مكملات تحتوي زيت بذرة الكتان بشكل منتظم ويومي لمدة 12 أسبوع كامل، ووجد بعد ذلك ما يلي:

  • تحسن ملحوظ بمظهر البشرة.
  • ارتفاع بمستويات الرطوبة بالبشرة.
  • انخفاض تهيج وتحسس الجلد.

كما وجدت هذه الدراسة أن لزيت بذرة الكتان فائدة كبرة في معالجة الالتهابات التي تصيب الجلد، حيث تم ملاحظة تحسن بمظهر الجلد وتلاشي الأعراض التي ترافق الالتهابات كالحكة، الاحمرار، التورم.

المساعدة في التخلص من الوزن الزائد

كما ذكرنا في الأعلى أن لزيت بذرة الكتان دور كبير في تحسين صحة الجهاز الهضمي، حيث يساهم ذلك في تخليص الجسم من السموم وبالتالي إنقاص الوزن.

وفي تقرير قامت به مجلة Appetite بعام 2012 وجت أن زيت بذرة الكتان يساعد في التخفيف من الشهية، وذلك يؤدي لتناول كميات أقل من الطعام وبالتالي إنقاص الوزن.

التقليل من الأعراض المرافقة لسن اليأس

أظهرت بعض الأدلة والتجارب أن لزيت بذرة الكتان دور فعال في التخفيف ومعالجة الأعراض المرافقة لانقطاع الطمث، وفي دراسة علمية تم أجراءها على ما يقارب 140 سيدة بسن اليأس بعام 2015 أن استخدام المكملات التي تحتوي على زيت بذرة الكتان ساعد في تخفيض الإصابة بالهبات الساخنة والباردة وتحسين الصحة بصورة عامة.

التقليل من الالتهابات

بسبب احتواء زيت بذرة الكتان على كميات كبيرة من الأوميجا 3، وجد أن لزيت بذرة الكتان قدرة كبيرة على التخفيف من شدة الالتهابات بشكل عام، وبشكل خاص عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة.

ولقد وجد أن تأثير زيت بذرة الكتان يشبه بحد كبير بهذا الشأن تأثير زيت الزيتون بمعالجة الالتهابات والتخفيف من حدتها.

أضرار زيت بذرة الكتان

على الرغم من كل الفوائد العظيمة التي قمنا بذكرها في الأعلى لزيت بذرة الكتان، ولكن في حال استخدامه بشكل غير مدروس وبكميات مفرطة من الممكن أن يسبب الكثير من الأضرار، والتي هي:

  • حدوث ردود فعل تحسسية.
  • حدوث بعض المشاكل في الجهاز التناسلي لدى السيدات.
  • التفاعل بشكل سلبي مع بعض الأدوية التي يتم تناولها بشكل منتظم.
  • حدوث بعض الاضطرابات بالجهاز الهضمي للشخص.

موانع استخدام زيت بذرة الكتان

هناك بعض الأشخاص الذي يجب عليهم تجنب استخدام زيت بذرة الكتان، وهم:

  • السيدات الحوامل: حيث من الممكن أن يسبب هذا الزيت بعض الأضرار على الحمل، كما يمكن أن يزيد من فرص الولادة المبكرة.
  • الأطفال: حتى وقتنا هذا لا يوجد دليل كافي على سلامة زيت بذرة الكتان في حال استخدامه للأطفال، وعلى الرغم من ذلك من المكن أن يتم استخدام زيت بذرة الكتان للأطفال ولكن بكميات قليل ومدروسة وتحت إشراف طبي.
  • السيدات المرضعات: لا يوجد هناك أي معلومة كافية وموثوقة على مدى سلامة زيت بذرة الكتان في حال تم استخدامه من قبل السيدات المرضعات.
  • المصابون باضطرابات النزيف: قد يرفع زيت بذرة الكتان من خطر وحدة النزيف، ولذلك من الضروري على أي شخص يعاني من اضطرابات النزيف أن يقوم باستشارة الطبيب قبل البدء باستخدام زيت بذرة الكتان.
  • الأشخاص الذين سوف يخضعون لعمل جراحي: يجب القيام بإيقاف استخدام زيت بذرة الكتان قبل الخضوع لأي عمل جراحي على الأقل لمدة أسبوعين كاملين، ويجب تجنب استخدامه خلال فترة الاستشفاء لمنع حدوث أي نزيف.
  • الأشخاص الذين يقومون بتناول الأدوية الخاصة بتجلط الدم: أن تناول زيت بذرة الكتان مع الأدوية الخاصة بتجلط الدم مثل الأسبرين Aaspirin وغيرها الكثير إلى زيادة فرص الإصابة بالنزيف وظهور الكدمات.

طرق استخدام زيت بذرة الكتان

لكي يتم الحصول على جميع العناصر الغذائية والفوائد التي يحتوي عليها زيت بذرة الكتان لا بد من معرفة استخدامه بشكل صحيح، ومن أسهل الطرق الصحية لاستخدام زيت بذرة الكتان، هي:

  • إضافة زيت بذرة الكتان للمشروبات اليومية المفضلة والسلطات.
  • تطبيق الزيت بشكل مباشر على الجلد والبشرة لترطيبها وتحسين مظهرها.
  • استخدامه كماسك مغذي على الشعر.

ولكن يجب أخذ الحيطة والحذر عند استخدامه في عملية الطهي، حيث أن تعريض زيت بذرة الكتان للحرارة يجعله ضار وغير صالح للاستخدام البشري.

انتقل إلى أعلى