دليلك الشامل حول أهم الطرق الطبيعية لإنقاص الوزن بالأعشاب

فقدان الوزن هو مصدر قلق اليوم عند الكثيرين، لذا تلجأ غالبية النساء إلى اتباع بعض الحميات للحصول على وزن مثالي، لكي يعزز من ثقتهن بأنفسهن، بالإضافة إلى أنه يزيد من جمالهن. كما أن المتخصصون يعتبرون مشكلة السمنة من أكثر المشاكل سلبية والتي تسبب العديد من الأمراض.

قد يكون العيش على نظام غذائي متعبًا ومن الصعب تحمله، ولكن هناك بعض الأعشاب والنباتات إلى جانب الأطعمة المنكهة، والتي لها خصائص التخسيس. ولكن كيف تعمل؟

إنقاص الوزن بالأعشاب

إنقاص الوزن بالأعشاب الطبية

يمكن اعتبار الأعشاب بأنها واحدة من المواد التي تساعد على التخلص من الغازات والتشنجات، كما تعمل كمادة مدرة للبول أو كمادة مسهلة أو مادة مالئة. هناك البعض الآخر الذي يساعد على تحفيز عملية التمثيل الغذائي أو تسهيل التخلص من الدهون (مع الطاقة الحرارية).

أفضل النباتات التي تساعد على تحقيق الوزن المثالي، شريطة اتباع نظام غذائي صحي وممارسة بعض التمارين البدنية، ولكن على أي حال قبل البدء في اتباع نظام غذائي لفقدان الوزن، يجب استشارة طبيب مختص. ومن هذه الأعشاب:

الشاي الأخضر

عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن، فإن الشاي الأخضر يعد علاجًا مثاليًا منذ آلاف السنين. ستكون مضادات الأكسدة القوية (الكاتيكينات) مسؤولة عن زيادة التمثيل الغذائي الأساسي، وزيادة استهلاك الطاقة، مما يؤدي إلى فقدان الوزن بشكل أسرع. بالإضافة إلى ذلك، فإنه يجمع الرواسب الدهنية في الجسم ويسرع التخلص منها وهو مدر للبول. بالإضافة تساعد معظم أنواع الشاي عادةً في إنقاص الوزن كونها خضراء أو حمراء، حيث يتمتع الشاي الأحمر بسمعة طيبة كمادة تخلصنا من الدهون، وهناك العديد من الوجبات الغذائية التي تحتوي على 3 أو 4 أكواب. هذا لأنه يزيد من استهلاك السعرات الحرارية.

الأعشاب البحرية

إنها غنية بالألياف وتنتج شعورًا كبيرًا بالامتلاء، مما يقلل من كمية الطعام الذي يجب تناولها، كما أنها مفيدة للغاية للمساعدة في فقدان الوزن،  Bladderwrack هو النبات البحري، ومعظم الطحالب، تحتوي على اليود والمعادن مثل البوتاسيوم والبرومين والمغنيسيوم والكالسيوم والحديد. والتي لها آثار فعالة في مكافحة السمنة لأن محتواها من اليود يحفز عمل الغدة الدرقية، ويزيد الأيض الخلوي. ومن ناحية أخرى، توجد أملاح البوتاسيوم المختلفة مما يعطيها تأثير مهم مدر للبول. أيضًا احتوائها على الصمغ يقضي على الشهية ويعمل كملين خفيف.

يمكن استخدامه بعدة طرق منها: مستخلص الأعشاب البحرية – مسحوق الأعشاب البحرية في كبسولات أو أقراص يؤخذ حسب توجيهات المتخصص – بشكل مغلي تغلي حوالي 10 أو 15 غرامًا من الطحالب في لتر من الماء، لمدة 5 أو 6 دقائق وتأخذ 2 أو 3 أكواب في اليوم.

غارسينيا كامبوجيا

غني بفيتامين C وحمض الهيدروكسي سيتريك، أحد أقوى “محارق الدهون” الطبيعية، لأنه يؤثر على عملية الأيض عن طريق إبطاء إنتاج الدهون، وتوفير الشبع ومنع تناول الطعام. وفقًا لجامعة برانديز في الولايات المتحدة الأمريكية.

سيلانترو (البقدونس الصيني والكزبرة)

يعزى تأثيره بأنه مدر للبول ويمنع احتباس السوائل والقضاء على السموم، بالإضافة إلى ذلك فهو يساعد على إخلاء الطعام بسهولة أكبر، وتجنب الإمساك ويعزز طرد الغازات.

البقدونس

يستخدم كمدر طبيعي للبول للتخلص من الماء الزائد من الجسم، فهو غني بالتراينا والبروكاروتين وفيتامين C و E والفلافونويد والكالسيوم والفوسفور والحديد والزيوت والمركبات الأخرى، مما يجعله له خصائص تساعد على التخلص من الماء. السموم وحليف عظيم عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن.

الخرشوف

إنه خيار مثالي لفقدان الوزن وحرق الدهون، لأنه يساعد على الهضم السريع للطعام، ويحتوي على نسبة منخفضة من السعرات الحرارية، ويزيل السموم والسوائل المحتفظ بها في الجسم، ولكن الأهم من ذلك يساعد في تنظيم تدفق الصفراء، مما يساعد على استقلاب الدهون من الطعام. عادةً ما نستخدمه كغذاء، وعلى الرغم من أننا بهذه الطريقة يمكننا أيضًا الاستفادة من فوائده، فإن الجزء الأكثر نشاطًا من الخرشوف هو الجزء الذي لا يتم تناوله عادة بسبب مرارته وصلابته.

وللحصول على جميع فوائد الخرشوف من الأفضل تحضير أوراقه بالغلي أو النقع، للتأثيرات التخسيسية، سوف نأخذه بطريقة مغلي بالطريقة التالية: نصف حفنة من أوراق الخرشوف الطازجة في لتر من الماء. يترك ليغلي لمدة 4 أو 5 دقائق، يوصى بشرب حوالي 3 أكواب يوميًا منه، نضع في اعتبارنا أن طعمه مر جدًا، لكن يمكن أن يصبح أفضل بتحليته بالعسل. لا يحتوي على سعرات حرارية وليس له آثار سلبية على الجسم.

البرسيم السحري

تجعل خصائصه نباتًا مثاليًا لتضمينه في نظام غذائي منظف، إذا كنت ترغب في إزالة السموم من الجسم وفقدان الوزن، غني بالمعادن والأحماض الأمينية التي تحفز عملية الأيض، في حين أن محتواه العالي من الإنزيمات يساعد على عملية الهضم ويسمح بخفض الدهون.

الهندباء

يعزى دورها إلى خاصية تخفيف اضطرابات المعدة وزيادة الشبع، لكن وفقًا لمكتبة الصحة الوطنية، لا تزال هناك حاجة لمزيد من الاختبارات في البشر.

بذور الشمرة

تقلل من الجوع وتسرع عملية الأيض لحرق المزيد من الطاقة والدهون، أظهرت دراسة أجراها معهد تورينغن للزراعة في ألمانيا أن تكميل النظام الغذائي بزيت بذور الشمرة يقلل من تناول الطعام ويسهل عملية الهضم.

شعر الذرة

إذا تركنا الذرة جانبًا كغذاء، والذي لا يختلف كثيرًا عن الحبوب الأخرى، فإن الجزء الأكثر أهمية الذي يجب استخدامه في الحقن لمكافحة الوزن الزائد هو شعر الذرة، وهذا يعني في ما يتم لف آذان الذرة، وتسمى أيضًا اللحى أو شعر الذرة. يتم تحضيرها بنفس طريقة تحضير نبات طبي آخر. يعد هذا الجزء من الذرة أحد أهم مدرات البول وأدوات التنقية التي تحدث في الطبيعة، بالإضافة إلى وجود خصائص مفيدة أخرى.

هناك العديد من الطرق لاستخدامها، كغليها أو عبر وضع المناديل بمنقوعها ووضعها مباشرةً على الجسم، ولكن ما يهمنا هو أن أفضل طريقة هي القيام بذلك عن طريق تناولها، على النحو التالي:

حفنة من شعر الذرة حوالي 20 غرامًا، في لتر من الماء. يشرب 3 إلى 5 أكواب في اليوم.

البتولا (Betula)

إنها الشجرة السحرية للهنود الأمريكيين وكذلك في الهند وسيبيريا. في القرن السادس عشر، قام الطبيب الإيطالي ماتيو بتعمده باعتباره “الشجرة الكلوية في أوروبا”، يشار إلى أنها من الاعشاب التي تتميز بخاصيتها كمادة مدرة للبول ومكافحة للسمنة، من بين أمور أخرى يمكن استخدام خشب البتولا بطرق مختلفة للغاية، وهو الأنسب لفقدان الوزن والسيلوليت.

ذيل الحصان

يقلل من احتباس السوائل ومحتواه من البوتاسيوم. لكن له أيضًا ميزة خاصة: فهو يمنع التعب الذي تسببه مدرات البول الأخرى.

القهوة الخضراء

حمض الكلوروجينيك الموجود في هذه المجموعة من القهوة يحسن من احتراق الدهون، ويسهل فقدان الوزن.

فوقس

بسبب محتواه من اليود، فإنه يحفز نشاط الغدة الدرقية، مما يزيد من حرق الدهون. يجب تجنبه في حالة فرط نشاط الغدة الدرقية.

نبات اليهودي الزاحف

يتم استخدام هذا النبات لاحتوائه على بعض المكونات التي تقلل من امتصاص الكربوهيدرات. كما أن لها تأثير مدر للبول معين.

الجرجير

مثالي لفقدان الوزن، لأنه يحتوي على حد أدنى من السعرات الحرارية ونسبة كبيرة من الفيتامينات. وهو مدر طبيعي للبول ويحسن كثيرًا من عمل الأمعاء لذا يعتبر من النباتات الطبية الهامة لإنقاص الوزن.

كلب الصيد

يحتوي على عوامل التخسيس المختلفة التي تجعله عشبة خاصة لفقدان الوزن، ويقلل من الشهية ويحسن الهضم ويساعد على حرق المزيد من الدهون.

بذور الكتان

من البذور الملينة وتقلل من الإحساس بالجوع، كما أنها مليئة بالفيتامينات والمغذيات النباتية، ومليئة بالبروتين والألياف التي تجعلك تذهب إلى الحمام بانتظام. بالإضافة إلى ذلك فإنها تسهم في استقرار مستويات السكر في الجسم.

الألوفيرا

المكونات: ملعقة كبيرة من لب الألوفيرا (20 جم). كوب ماء (250 مل). ملعقة من العسل أو الهلام الملكي (15 جم).

طريقة التحضير: أولًا خذ فقط لب الألوفيرا من الداخل دون الجلد، سترى أنها سميكة وبلورية. ضع اللب في الخلاط. ثم أضف الماء والعسل أو الهلام الملكي لتحسين النكهة، ينبغي أن يؤخذ هذا العصير في الصباح.

القرفة والغار، لانقاص الوزن

من أكثر مجموعات النباتات شيوعًا لفقدان الوزن، الغار هو نبات مدر للبول يساعد على التخلص من السوائل، في حين أن القرفة بفضل تركيبها وأحماضها الأساسية، تساعد في استقلاب الدهون على المستوى الخلوي للحصول على الطاقة، مما يساعدنا على فقدان الوزن.

المكونات: 1 كوب ماء (250 مل). غصن غار ،1 قطعة من القرفة.

طريقة التحضير: نغلي المكونات وبعدها نتركها لتبرد، وتشرب 3 مرات في اليوم، كوب قبل الافطار وكوب قبل الغداء وكوب قبل النوم بنصف ساعة.

الفلفل

الفلفل هو واحد من النباتات التي تستخدم لانقاص الوزن، مركب يمنح حبات الكاينا تلك النكهة الدافئة. وقد ثبت أنه يشعر بالشبع، كما يساهم في القضاء على الأنسجة الدهنية ومستويات الدهون في الدم. وأيضًا يساعد على تجنب تراكم الدهون.

المكونات: 1 كوب ماء (250 مل). نصف ملعقة صغيرة من الفلفل (3.5 جم) أو أقل.

طريقة التحضير: أولًا نقوم بغلي الماء. ثم نضيف الفلفل الحريف. ثم ندعه ليبرد قبل الشرب. يجب أن نحذرك من أن الطعم قوي للغاية، لذا يفضل تناول كوب واحد كل يوم بعد الوجبة الرئيسية.

الزنجبيل

واحد من النباتات التي تستخدم لإنقاص الوزن، له خصائص متعددة تجعله أحد أفضل النباتات لفقدان الوزن، لقد ثبت من خلال الدراسات أنه يساعد على القضاء على الدهون. كما أن لديه وظائف أخرى فهو ينشط عمل الأمعاء والمعدة، ويحسن الهضم. يمنع التهاب البطن والغازات. له تأثير الإشباع. فهو يساعد على إدارة مستويات الجلوكوز ويحسن الأيض.

طريقة التحضير: ملعقة صغيرة من الزنجبيل المبشور من المهم أن تتناولها قبل الوجبات، قبل الغداء والعشاء بخمسة عشر دقيقة على الأقل، سيؤدي ذلك إلى تحسين عملية الهضم ومنع تراكم الدهون في الجسم.

النهاية …

عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن، من المهم جدًا القيام بذلك بشكل تدريجي وتحت إشراف طبي. والقاعدة هي حرق دهون أكثر مما تستهلك، لذلك فإن التوصية الأولى هي ممارسة الرياضة بشكل معتدل والحفاظ على وجبة متوازنة، وشرب الكثير من الماء. لذا نوصي باستخدام تلك النباتات ولكن بعد استشارة الطبيب.

قد يعجبك ايضا