جنف العمود الفقري … الأنواع والأسباب وطرق العلاج

جنف العمود الفقري … الأنواع والأسباب وطرق العلاج

يتكون العمود الفقري من 24 فقرة متحركة متصلة ببعضها البعض بواسطة أربطة، يتم فصل الفقرات بواسطة أقراص تعمل على امتصاص الصدمات وتمنح العمود الفقري المرونة، مما يحافظ على الفقرات متصلة ومحاذاتها واحدة فوق الأخرى، مع السماح للعمود الفقري بالانحناء والالتواء.

بالتالي يحدث تشوه العمود الفقري بسبب الانحناء غير الطبيعي للعمود الفقري العظمي، ويمكن أن يحدث جنف العمود الفقري عند البالغين بسبب التآكل والتمزق المرتبط بالعمر على الظهر أو بسبب مضاعفات عمليات جراحية سابقة. وأيضًا يحدث التشوه المعتدل عند إصابة الفقرات والأربطة مع الوقت وعدم قدرتها على دعم الوضع الطبيعي للعمود الفقري.

أنواع جنف العمود الفقري

إليك فيما يلي أنواع جنف العمود الفقري:

1 – الجنف الخلقي

يعد الجنف الخلقي من الأنواع نادر الحدوث، أي يصيب طفل من كل 10000 مولود جديد فقط. ويكون ناتج عن تشوهات في العمود الفقري تتطور في الرحم قبل الولادة، والسبب الأساسي لحدوث هذا الجنف هو تشوه العمود الفقري، حيث يؤدي الجنف الخلقي إلى الانحناء الجانبي للعمود الفقري.

حيث يمكن أن يتسبب في تطوير منحنيات إضافية للطفل في الاتجاه المعاكس، وهي محاولة من الجسم للتعويض عن الخلل.

أعراض الجنف الخلقي

  • ميلان الأكتاف.
  • عدم تكافؤ محيط الخصر.
  • بروز الضلوع على جانب واحد.
  • إمالة الرأس.
  • يبدو المظهر العام للجسم مائل إلى جانب واحد.

2 – الجنف المبكر

ينتشر هذا الجنف عند الأطفال الصغار، لذلك يطلق عليه أيضًا جنف الأحداث في حال إصابة الطفل به قبل سن التاسعة، ويختلف عن جنف المراهقين بالأصول الجينبة، وغالبًا لا تظهر أي علامات تدل على مشاكل في العمود الفقري عند الأطفال المصابين بالجنف المبكر في حال كان الجنف خفيف.

كيف يمكن الكشف عن الجنف المبكر؟

  • الانتباه إلى تناسق جسم الطفل المصاب.
  • إذا كانت الأكتاف غير مستوية.
  • عدم تماثل محيط الخصر.
  • عدم تساوي الوركين.
  • الرأس المائل.

من المهم العلاج المبكر لهذا النوع من الجنف لأن الطفل لا يزال في طور النمو. أما في حال العلاج المتأخر قد تظهر مشاكل في الرئة والقلب تسمى Cor Pulmonale.

3 – الجنف المراهق مجهول السبب (AIS)

ويعد من أكثر الأنواع انتشارًا، حيث يصيب جنف المراهقين مجهول السبب 4 أطفال تقريبًا من كل 100 طفل أعمارهم بين 10 و 18 عامًا، فعندما يبلغ الطفل سن العاشرة، يبدأ العمود الفقري بالنمو بشكل متسارع. وهذا يزيد من احتمالية تدهور المنحنى السريع أثناء طفرات النمو.

4 – الجنف التنكسي (De Novo Scoliosis)

الجنف التنكسي من الأنواع التي تصيب البالغين يسمى أيضًا بالجنف المتأخر أو جنف دي نوفو. وقد أشارت دراسة حديثة إلى أن أكثر من 60٪ من السكان فوق سن الستين يعانون من القليل من الجنف التنكسي.

ويتميز الجنف التنكسي بانحناء جانبي للعمود الفقري حيث يتطور بمرور الوقت عند الشخص البالغ، بالتالي يكون ناتج بشكل طبيعي عن الشيخوخة، بسبب تدهور المفاصل والأقراص في العمود الفقري. وفي أغلب الأحيان يرتبط الجنف التنكسي بفقدان صحة العظام.

يتطور الجنف التنكسي في الغالب في العمود الفقري القطني، أو في أسفل الظهر، ويبدو على شكل حرف C. فعندما تتجاوز درجة الانحناء الجانبي 10 درجات، تشخص على أنها جنف. ويعد الجنف التنكسي مؤلم على عكس باقي أنواع الجنف.

أعراض الجنف التنكسي الأكثر انتشارًا

  • ألم خفيف في أسفل الظهر أو تصلب.
  • ألم منتشر في الساقين.
  • الإحساس بالوخز الذي يمتد إلى أسفل الساق.
  • ألم حاد في الساق أثناء المشي لكنه يختفي خلال فترات الراحة.

5 – الجنف العصبي العضلي

الجنف الأوروبي العضلي يتطور بشكل ثانوي بسبب حالة أخرى، يحدث تقوس العمود الفقري عندما يكون الدماغ غير قادر على التواصل مع العضلات بشكل جيد، بالتالي من المحتمل أن يتطور هذا الانحناء إلى مرحلة البلوغ وقد يصبح أكثر حدة عند المرضى غير القادرين على المشي. وقد يواجه المرضى الذين يستخدموا الكراسي المتحركة صعوبة في الجلوس في وضع مستقيم وقد يميلون إلى الانحدار إلى جانب واحد.

تتضمن بعض الحالات الأساسية المعروفة بأنها تساهم في الإصابة بالجنف العصبي العضلي ما يلي:

غالبًا ما يكون الجنف العصبي العضلي غير مؤلم ما لم يصبح انحناء العمود الفقري واضحًا جدًا. حيث تكون العلامة الأولى للجنف هي تغيير في وضعية الوقوف. إما أن تنحني إلى الأمام أو تنحني إلى جانب واحد أثناء الوقوف أو الجلوس.

6 – حداب شويرمان

هو تقريب العمود الفقري للأمام. يؤثر هذا النوع من الجنف بشكل أكبر على العمود الفقري السفلي أو القطني. وأيضًا يؤثر على العمود الفقري العنقي والصدري. في بعض الأحيان يتطور على شكل تشوهات هيكلية في الفقرات.

الأعراض المبكرة له ما يلي

  • ألم في الظهر.
  • التعب العضلي.
  • تيبس في الظهر.

أغلب الحالات تبقى هذه الأعراض متسقة إلى حد ما ولا تتفاقم بشكل عام بمرور الوقت إلا في الحالات الشديدة.


ما هي أسباب حدوث جنف العمود الفقري؟

أنواع جنف العمود الفقري

مع التقدم في العمر، تخضع العظام لتغيرات تنكسية وهو أمر طبيعي بسبب الشيخوخة. فعندما تتدهور المفاصل، يمكن أن يتطور التهاب المفاصل ويمكن أن يتحول العمود الفقري إلى الجانبين، وتشمل الحالات الأخرى التي قد تسبب التنكس ما يلي:

  • التهاب المفاصل من الأقراص التنكسية ومتلازمة المفصل الوجهي، مما يؤدي إلى فقدان محاذاة العمود الفقري الطبيعي.
  • هشاشة العظام أو فقدان كتلة العظام والكسور الانضغاطية في العمود الفقري.
  • جراحة سابقة في العمود الفقري السابقة يعد مرور وقت عليها يعد سببًا رئيسيًا لتشوه العمود الفقري.
  • يمكن أن تتسبب شيخوخة المفاصل، جنبًا إلى جنب مع كسر عند مستوى أعلى من اندماج سابق، في حدوث تشوه كبير. يمكن أن تتسبب إزالة المواد من العمود الفقري ببساطة في حدوث مشكلة على الطريق.

قد يخفف الألم أو يزيله على المدى القريب، لكن الأعراض يمكن أن تعود لاحقًا بسبب عدم استقرار العمود الفقري.


كيف يتم التشخيص جنف العمود الفقري؟

تشمل الاختبارات التشخيصية فحص الطبيب. واستخدام بعض الطرق للتشخيص ومنها:

1 – الأشعة السينية

تظهر الأشعة السينية صورًا للعظام في العمود الفقري، وتبين ما إذا كان أي منها متقارب بشكل كبير من بعضها.

2 – الأشعة المقطعية

يعد التصوير المقطعي المحوسب (CT) اختبار غير جراحي يستخدم شعاع الأشعة السينية وجهاز كمبيوتر لعمل صور ثنائية الأبعاد للعمود الفقري.

3 – التصوير بالرنين المغناطيسي

يستخدم اختبار التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) المجال المغناطيسي وموجات التردد الراديوي، ليظهر الأنسجة الرخوة في العمود الفقري بشكل مفصل.

4 – تصوير النخاع

 هو أشعة سينية متخصصة، يمكن أن يُظهر تصوير النخاع العصب المقروص بواسطة قرص أو بسبب فرط نمو عظمي أو تضيق.


ما هي العلاجات التي يمكن استخدامها في حال  الإصابة بالجنف؟

يعتمد تحديد علاج الجنف على شدة الأعراض، وليس على حجم الانحناء. حيث توجد عدة طرق للعلاج هي:

1 – العناية الذاتية

الوقوف بشكل صحيح والحفاظ على محاذاة العمود الفقري من أهم الأشياء التي يمكن القيام بها للظهر. حيث يتحمل الجزء السفلي من الظهر معظم الوزن، لذا فإن المحاذاة الصحيحة لهذا القسم يمكن أن تمنع إصابة فقراتك وأقراصك. من خلال:

  • الانتباه إلى العادات اليومية في الوقوف والجلوس والنوم.
  • تعلم الطرق الصحيحة للرفع والانحناء.
  • إذا كنت تدخن، الإقلاع عن التدخين.
  • في حال زيادة الوزن، العمل على الوصول إلى وزن صحي مناسب لهيكل الجسم.

2 – زيادة كثافة العظام

نظرًا لأن كثافة العظام الجيدة تقلل من خطر الإصابة بالكسور لدى كبار السن، فقد يُطلب منك الخضوع لفحص كثافة العظام لتحديد قوة عظامك. وفي حال تم الكشف عن هشاشة العظام، قد يصف لك الطبيب دواءً يبطئ فقدان العظام.

3 – العلاج الطبيعي

  • تعد ممارسة التمارين الرياضية وتمارين التقوية من العناصر الأساسية في العلاج، ويفضل العمل على أن تصبح جزءًا من اللياقة البدنية مدى الحياة.
  • اتباع إرشادات المعالج الفيزيائي للتدرب على تقنيات الرفع والمشي المناسبة، لتقوي الظهر والرجلين وعضلات البطن.
  • التمدد لزيادة مرونة العمود الفقري والساقين.

لكن لا بد من استشارة الطبيب قبل البدء في أي برنامج تمرين جديد، والتأكد من زيارة معالج فيزيائي متخصص في إعادة تأهيل العمود الفقري.

4 – الأدوية

يمكن أن تساعد الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية والأدوية الموصوفة في التغلب على تخفيف آلام الظهر ومنها:

العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات

مثل الأسبرين والنابروكسين والإيبوبروفين لتقليل الالتهاب وتسكين الألم. والمسكنات، مثل الاسيتامينوفين (تايلينول)، حيث يمكن أن تخفف الألم ولكن ليس لها تأثيرات مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.

الستيرويدات

تقلل من تورم والتهاب الأعصاب، وتخفيف الآلام خلال 24 ساعة.

حقن الستيرويد فوق الجافية (ESI)

تضمن هذا الإجراء طفيف التوغل حقن الكورتيكوستيرويد وعامل مخدر مسكن في الفضاء فوق الجافية في العمود الفقري لتقليل تورم الأعصاب الشوكية. ويشعر العديد من المرضى ببعض الراحة بعد ESI ، على الرغم من أن النتائج تميل إلى أن تكون مؤقتة.

5 – التدعيم

غالبًا ما يستخدم ارتداء الدعامة في حالات الجنف في مرحلة الطفولة، ولكنها لن تعمل على تقويم العمود الفقري للبالغين. وقد تساعد الدعامة في تقليل الألم على المدى القصير، ولكنها أيضًا تسمح للعضلات بالضعف، مما يؤدي في النهاية إلى مزيد من آلام الظهر.

6 – العناية بتقويم العمود الفقري

يمارس مقوموا العمود الفقري الضغط على منطقة لمحاذاة العظام وإعادة المفاصل إلى حركة أكثر طبيعية، قد يستفيد المرضى الذين يعانون من تشوه العمود الفقري من تدليك الأنسجة لتشنج العضلات، أو الجر لعصب مقروص، أو الموجات فوق الصوتية للعضلات المشدودة. قد يكون الوخز بالإبر الجافة مفيدًا أيضًا.

7 – الجراحة

تختلف الخيارات الجراحية حسب شدة الأعراض وعدد المستويات المصابة ونوع التشوه. تستخدم مجموعة من تقنيات الدمج والأجهزة المختلفة لعلاج حالة المريض الخاصة.

8 – تخفيف الضغط

إذا كان الجنف خفيفًا ويسبب انضغاطًا في أحد المستويات، يتم علاج هذا المستوى فقط باستئصال الصفيحة الفقرية.

9 – الانصهار

ينطوي على ضم فقرتين بطعم عظمي، والذي يتم تثبيته معًا باستخدام أجهزة يمكن أن تشتمل على ألواح أو قضبان أو خطافات أو براغي عنيق أو أقفاص. والهدف من التطعيم العظمي هو ربط الفقرات مع بعضها لتشكيل قطعة واحدة من العظم. وقد يستغرق إنشاء اندماج صلب عدة أشهر أو أكثر.


المضاعفات الناتجة عن جنف العمود الفقري

في حين أن معظم المصابين بالجنف يعانون من شكل خفيف من الاضطراب، فقد يتسبب الجنف أحيانًا في حدوث مضاعفات، بما في ذلك:

1 – مشاكل في التنفس

في حالة الجنف الشديد، يضغط القفص الصدري على الرئتين، مما يجعل التنفس أكثر صعوبة.

2 – مشاكل الظهر

عند إصابة الأشخاص بالجنف في مرحلة الطفولة يكونوا أكثر عرضة للإصابة بآلام الظهر المزمنة مثل البالغين، وخاصةً إذا كانت منحنياتهم غير الطبيعية كبيرة وغير معالجة.

3 – المظهر الخارجي

مع تفاقم الجنف، يمكن أن يسبب تغيرات واضحة بالجسم، بما في ذلك الوركين والأكتاف غير المستوية، والأضلاع البارزة، وتحول الخصر والجذع إلى الجانب. مما يشعر المصابين بالجنف بالخجل من مظهرهم.

المصادر

تشوه العمود الفقري: الجنف التنكسي للبالغين – mayfieldclinic

7 أنواع من الجنف واختلافاتها – treatingscoliosis

الجنف – mayoclinic

الجنف – webmd

151 مشاهدة