جسور الأسنان أنواعها وكيفية تركيبها

جسور الأسنان

جسور الأسنان هي أجهزة تستخدم لتسد أماكن الأسنان المفقودة. عادة تتكون من عدة قطع تدمج معًا لتناسب المساحة المفتوحة في الأسنان، بالتالي لها أغراض جمالية وعملية، لأنها تعطي مظهر جمالي للأسنان وتساعد على تناول الطعام والتحدث بشكل أفضل.

تصنع الجسور من أنواع مختلفة من المواد متصلة بهيكل معدني للدعم، ومن المواد  المستخدمة الخزف أو البورسلين. عندما يتم استبدال الأسنان الأمامية، يكون الخزف هو أفضل مادة لأنه يتناسب مع لون الأسنان الطبيعي. ويشابه جسور الأسنان الطبيعية في الشكل والوظيفىة. كما أنها تصنع لكل مريض بشكل خاص.

ما هي الحالات التي تتطلب تركيب جسر الأسنان؟

بشكل عام يتعرض 70% من الناس لفقد سنَا واحدًا على الأقل عند بلوغهم بين عمر 35 و 44 عامًا، بسبب أمراض اللثة أو تسوس الأسنان أو فشل القناة الجذرية. لكن معظم أطباء الأسنان يقومون باستخدام الجسور فوق الغرسات، إلا في حال كانت تيجان الأسنان موجودة عند المريض.

ما هي أنواع جسور الأسنان

هناك أربعة أنواع من جسور الأسنان، حيث يختار لك لطبيب الجسر الذي تحتاجه حسب وضع صحة الفم والميزانية بالإضافة إلى عدد الأسنان التي تحتاج إلى استبدالها، ونذكر فيما يلي هذه الأنواع:

1 – الجسور التقليدية

جسور الأسنان التقليدية هي أكثر أنواع الجسور الأسنان انتشارًا، تتكون من السيراميك والبورسلين المنصهر بالمعدن. وتحتوي هذه الجسور على سن مزيف واحد، يسمى بالجسري، يثبت في مكانه بوساطة تاجي الأسنان من الجانبين.

وأثناء تركيب جسر الأسنان التقليدي، يعمل طبيب الأسنان بتشكيل الأسنان ووضعها بجوار السن المزيف، هذا يضمن ملاءمة تيجان الأسنان بشكل صحيح. تتميز جسور الأسنان التقليدية بأنها متينة وقوية لكنها تحتاج لفترة طويلة بالإضافة إلى العناية المستمرة. وأهم استخدامات هذه الجسور ترميم الأسنان الخلفية، مثل الضواحك والأضراس.

2 – جسر ناتئ

تشبه هذه الجسور التقليدية لأنها مصنوعة من البورسلين المنصهر بالمعدن، لكن حتى يتم دعم الجسر الناتئ، لا بد أن يملك المريض سن طبيعي واحد بجانب السن المفقود.

في جسر الأسنان الناتئ، يتم وضع تاج الأسنان الاصطناعية فوق السن المفقود على كلا الجانبين. وعادة ما يستخدم هذا النوع من الجسور لترميم الأسنان الأمامية، لأنه غير قوي بما يكفي لدعم الأسنان الخلفية.

3 – جسور ماريلاند بريدجز

يتكون جسور ماريلاند، أو ما يسمى بالجسور اللاصقة، من أسنان جسرية مزيفة مدعومة بإطار معدني، ومصنوعة من البورسولين. لديها أجنحة ترتبط بالأسنان المجاورة، للمحافظة على استقرار الجسر.

أما جسور ماريلاند الموجودة في هذه الأيام تحتوي على أجنحة خزفية، بدلًا من الأجنحة المعدنية، ويظهر الخزف بلون مطابق للأسنان الطبيعية. ومن الضروري إزالة عدد أقل من الأسنان لجسور ماريلاند لأنها تلتصق بالجانب الخلفي للأسنان الأمامية بجوار السن المفقود.

4 – الجسور المدعومة بالزرع

الجسور المدعومة بالزرع تدعم بشكل كامل بواسطة غرسات الأسنان، بدلًا من استخدام الإطار المعدني أو التيجان السنية. ويتم استخدام هذا النوع من الجسور لترميم الأسنان الخلفية، مثل الضواحك والأضراس. ويعتبر هذا النوع من جسور الأسنان مناسب للمرضى الذين فقدوا ثلاثة أسنان على الأقل.


إجراءات التي يقوم بها الطبيب لتركيب جسر الأسنان خطوة بخطوة

أنواع جسور الأسنان

تنقسم إجراءات جسر الأسنان إلى موعدين:

الموعد الأول تحضير الأسنان والجسر المؤقت

  • في الموعد الأول، يعطى المريض مخدر موضعي حتى لا يشعر بأي ألم أثناء تجهيز الأسنان.
  • ثم يقوم طبيب الأسنان بتشكيل أسنان الدعامة.
  • يتم تحضير جميع الأسنان الداعمة للجسر مثل تاج الأسنان، من خلال إزالة كل المينا وأي بنية أسنان إضافية لإنشاء مسار واضح للأسنان الأخرى.
  • بعد تشكيل الأسنان، يطبعها الطبيب على معجونة ويتركها لتنشف ثم يرسلها إلى مخبر الأسنان، وهو المكان الذي يتم فيه إنشاء جسور الأسنان الخاصة بكل شخص.
  • أثناء عمل الجسر الدائم، يضع طبيب الأسنان جسرًا مؤقتًا فوق الأسنان والفجوة التي تم تشكيلها حديثًا.
  • إذا لم تكن الأسنان المحيطة قوية بما يكفي لدعم الجسر، فسيتم وضع غرسات الأسنان في عظم الفك.

الموعد الثاني وضع الجسر الدائم

يبدأ عندما يصبح الجسر الدائم جاهزًا للتنسيب.

  • أولاً، يقوم طبيب الأسنان بإزالة الجسر المؤقت وتنظيف الأسنان بشكل جيد. لكن في حال ظهور أي حساسية عند المريض أو ألم يعطى المريض مخدر موضعي قبل إزالة الجسر المؤقت.
  • ثانيًا يقوم الطبيب بأخذ صور بالأشعة السينية للجسر للتأكد من ملاءمته بشكل صحيح. بعد ذلك، يتم ربط الجسر والأسنان معًا باستخدام روابط مناسبة للأسنان.

أهم نصائح العناية بجسر الأسنان

فيما يلي بعض النصائح للحفاظ على جسر الأسنان في حالة جيدة:

نصائح حول نظافة الفم

العناية بجسور الأسنان وتيجان الأسنان متشابهه. لكن يمكن  استخدام تقنيات إضافية للحفاظ على نظافة الفم بعد وضع جسر دائم.  والسبب في صعوبة تنظيف المنطقة التي يستقر فيها السن الجسر (السن المزيف) على اللثة، بالتالي يسبب تراكم البلاك.

  • يجب على المرضى استخدام بغسول الفم بشكل متكرر، وتنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين في اليوم على الأقل، وتنظيف الأسنان بانتظام تحت الجسر.
  • يساعد القيام بعمليات التنظيف على تقليل الالتهاب ومنع تسوس الأسنان على حافة الجسر.
  • تنظيف الأسنان بالخيط بين جسر الأسنان يتطلب أدوات خاصة مثل خيط تنظيف الأسنان.

ما هي الفوائد من جسور الأسنان؟

  • الإجراء سريع ولا يتطلب جراحة ما لم يكن الجسر مدعومًا بغرسات.
  • وقت استرداد الأسنان أسرع.
  • أسعارها معقولة.

ما هي عيوب جسور الأسنان؟

  • لا تبدو طبيعية مثل الغرسات.
  • ليست دائمة إنما تستبدل بشكل دوري.
  • معرضة للتسوس والكسور.
  • تضرر الأسنان الطبيعية المحيطة بالجسر.

كم تكلفة جسور الأسنان؟

يختلف سعر جسر الأسنان اعتمادًا على عدة عوامل، بما في ذلك المواد المستخدمة، وتعقيد وضعه، وعدد من الجسور اللازمة.

هل إجراء جسر الأسنان مؤلم؟

الإجراء ليس مؤلمًا لكن قد يشعر المريض بعدم الراحة أحيانًا. وعادة ما يتم إجراء تحضير الأسنان التي ستثبت الجسر باستخدام مخدر موضعي. حيث يتم وضع جسر مؤقت في مكانه وعادة ما يكون هناك ألم خفيف.

تعتبر الجسور التقليدية وجسور ماريلاند والجسر النائي وإجراءات غير مؤلمة نسبيًا. لكن قد يشعر بعض المرضى من تورم أو ألم في اللثة. حيث يوصي أطباء الأسنان بتناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية، مثل إيبوبروفين، للتحكم في الألم.

أما بالنسبة للجسور المدعومة بالزرع فهي تحتاج إلى جراحة بسيطة، مما قد يؤدي إلى حساسية الأسنان وحنان اللثة وتورم الفك في الأيام القليلة الأولى بعد الجراحة.

ما الذي يجب تناوله بعد تركيب جسر الأسنان؟

بعد تركيب جسر الأسنان الدائم، سيضع الطبيب الأسنان جسرًا مؤقتًا في الفم لحماية الأسنان حديثة التشكيل. وخلال هذه الفترة الانتقالية، يجب على المريض تجنب الأكل أو المضغ لمدة 24 ساعة بعد التركيب وبعدها يمكن العودة إلى عادات الأكل الطبيعية بعد هذه الفترة، ومن الأطعمة التي يجب تجنبها:

  • المأكولات اللزجة أو القابلة للمضغ، مثل العلكة والحلويات.
  • المأكولات الصلبة مثل المكسرات ورقائق البطاطا.
  • المثلجات.

لماذا أحتاج إلى جسر أسنان؟

الأسنان تعمل معًا. فإذا كان أحد الأسنان مفقودًا، يمكن للأسنان المجاورة أن تتحرك في المساحة الفارغة. وأيضًا يمكن أن تتحرك الأسنان الموجودة في الفك المقابل للأعلى أو الأسفل باتجاه الفراغ. وهذا يسبب:

  • مشاكل العض.
  • المعاناة من صعوبة في المضغ.
  • ألم الناتج عن الضغط الزائد على الأسنان والفك.
  • الحصول على ابتسامة جذابة.

كيف يبدو جسر الأسنان؟

يحتوي جسر الأسنان النموذجي على:

1 – دعامة الأسنان

يعمل طبيب الأسنان بوضع تاجين على الأسنان على جانبي الفجوة. ويمكن أن تكون هذه الأسنان أسنان تثبيت، أو الأسنان الداعمة، أو أسنان طبيعية أو باستخدام زراعة الأسنان.

2 – الجسور الجسرية

عبارة عن سن أو الأسنان، التي تملأ الفجوة أو الفجوات وتلتصق بالتيجان.


أسئلة يطرحها المريض بشكل مكررة

هناك بعض الأسئلة التي يطرحها بعض المرضى:

ما هو جسر ناتئ الأسنان؟

الجسر الناتئ هو أحد أنواع الجسور السنية. يحتوي على سنًا جسريًا أو ما يسمى صناعيًا، يكون متصل بسن دعامة واحد وهو عبارة عن وصل معدني. لكن لم يعد متوفر هذا النوع من الجسور، لكنه يستخدم للأشخاص الذين لديهم أسنان على جانب واحد فقط من الفجوة.

ما هو الجسر المناسب للأسنان الأمامية؟

في كثير من الحالات، يتم استخدام جسور ماريلاند في حالة فقد الشخص للأسنان الأمامية. ويتكون جسر الأسنان هذا من الخزف المصهور بإطار معدني يتصل بالأسنان الموجودة.

هل يؤثر جسر الأسنان طريقة التحدث؟

إذا فقد المريض أسنانه الأمامية، فقد يجد صعوبة في نطق الحروف بالشكل الصحيح بالتالي عدم التحدث بوضوح. بالتالي يحسن جسر الأسنان الأمامية من وضوح التحدث.

ما هي مدة عمل جسر الأسنان؟

تدوم جسور الأسنان بشكل عام ما بين 5- 15 سنة. هذا يختلف من مريض لآخر حسب العناية بالجسر. لكن مع العناية الجيدة بالفم والفحوصات المنتظمة، يمكن توقع أن تستمر جسور الأسنان لأكثر من 10 سنوات.

المصادر

جسور الأسنان – clevelandclinic

ما هو جسر الأسنان؟ – verywellhealth

أنواع الجسور السنية وخطوات الإجراءات – newmouth

دليل جسور الأسنان: إجراءات العلاج – الأنواع – التكلفة والمزيد -smile

انتقل إلى أعلى