تسلخات الفخذين قد تكون خطيرة وعلاجها أبسط مما تتصور

تسلخات الفخذين هي مشكلة مزعجة تصيب الكثيرين، عادةً ما تنتج عن احتكاك الجزء الداخلي من الفخذين ببعضهما البعض مما يؤدي إلى احمرار المنطقة وتدمير الجزء السطحي من البشرة مسببًا ألم وإزعاج يقيد حركة الشخص وحتى جلوسه.

من الممكن أن تحدث تسلخات الفخذين نتيجة ارتداء أنواع ملابس خشنة أو مزعجة للبشرة أو قد تنتج من المشي لفترات طويلة أو ممارسة التمارين الرياضية وغيرها من الأسباب، أما بالنسبة لعلاجها والوقاية منها فتتنوع الطرق والأساليب التي سنتعرف عليها في هذه المقالة.

ما هي أعراض تسلخات الفخذين؟

عادةً ما تحدث التسلخات في الجزء الداخلي من الفخذين، ونتيجة للاحتكاك المستمر في هذه المنطقة تتهيج البشرة وتلتهب مسببةً الأعراض التالية:

  • احمرار شديد في الجزء الداخلي من الفخذين.
  • حكة مزعجة.
  • حرقان في المنطقة المصابة.
  • طفح جلدي أو تصبغ.
  • ألم.
  • كما من الممكن أن تظهر بثور في المنطقة أو يحدث تورم طفيف.

ما هي أسباب الإصابة بتسلخات الفخذين؟

تنتشر الإصابة بتسلخات الفخذين بشكل كبير بين الأشخاص الذين يعانون من السمنة أو زيادة الوزن نتيجة احتكاك الفخذين من الداخل بشكل مستمر، كما تنتشر بين النساء اللواتي يرتدين التنانير أو الفساتين لفترات طويلة مما يؤدي إلى الاحتكاك المباشر بين الفخذين دون وجود حاجز بينهما، كذلك قد يؤدي ارتداء ملابس مصنوعة من أقمشة مزعجة وخاصةً الملابس الداخلية الضيقة إلى حدوث التسلخات.

وبشكل عام يمكن تحديد أسباب الإصابة بتسلخات الفخذين بما يلي:

  • التعرق أو رطوبة الجزء الداخلي من الفخذين.
  • زيادة الوزن.
  • المشي والجري.
  • ركوب الدراجات الهوائية.
  • ممارسه التمارين الرياضية.
  • ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة في الجو.
  • وضعية الجلوس مع وضع ساق فوق أخرى.
  • ارتداء التنانير أو الفساتين وخاصةً خلال موجات الحر.
  • ارتداء الملابس الداخلية الضيقة وذات الحواف المطاطية القاسية.
  • ارتداء الأقمشة التي تمتص الرطوبة مثل القطنيات.
  • ارتداء الملابس المصنوعة من أقمشة خشنة.
  • الحلاقة وغيرها من طرق إزالة الشعر.
  • ارتداء الحفاضات بالنسبة للصغار والكبار في السن.

كيف يمكن علاج تسلخات الفخذين؟

لا تعتبر التسلخات بين الفخذين مشكلة خطيرة بل يمكن علاجها بطرق منزلية بسيطة أو باستخدام المساحيق والمراهم الموجودة في الصيدليات، ولكنها مشكلة مؤلمة واستمرار الرطوبة والاحتكاك في المنطقة من الممكن أن يؤدي إلى تفاقم الحالة، لذلك ننصحك باتباع إحدى طرق العلاج التالية مع التعليمات المذكورة لتجنب تفاقم الإصابة.

أولًا: العلاجات المنزلية لتسلخات الفخذين

تتوفر العديد من الطرق المنزلية التي يمكن من خلالها علاج تسلخات الفخذين، ولكن حتى يعمل العلاج بالشكل المطلوب يجب أولًا تنظيف منطقة الإصابة ومن ثم تنشيفها بشكل جيد باستخدام منشفة ناعمة الملمس وتجنب حكها، بعد ذلك يمكنك تطبيق إحدى العلاجات التالية:

1 – الفازلين

يعتبر الفازلين من أشهر العلاجات التي تستخدم للتسلخات، بحسب الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية AAD فإن الفازلين يساعد في تخفيف الحكة ومنع الاحتكاك، كل ما عليك فعله هو دهن المنطقة المصابة بكمية كافية من الفازلين.

2 – البودرة

تساعد البودرة في تجفيف منطقة التسلخات وتهدئة الحكة بالإضافة إلى الوقاية من تفاقم الإصابة، يمكنك استخدام بودرة الأطفال أو أي نوع بودرة طبية أخرى، كل ما عليك فعله هو توزيع كمية صغيرة من البودرة فوق التسلخات والمنطقة المحيطة بها والتربيت برفق للتأكد من تموضعها في المكان المطلوب.

3 – نشاء الذرة

نشا الذرة يعمل نفس عمل البودرة تمامًا فهو يساعد في تجفيف منطقة التسلخات وتهدئة الحكة ويستخدم بنفس الطريقة أيضًا.

4 – مرطب الشفاه أو البالم

مرطبات الشفاه أو منتجات البالم متعدد الاستخدامات التي انتشرت حديثًا في الأسواق تحتوي في تركيبتها على الفازلين والعديد من المواد الأخرى ذات الترطيب القوي، لذلك فإن استخدام هذه المنتجات على التسلخات يساعد في علاجها وتهدئة الحكة بشكل سريع.

5 – علاجات أخرى للحكة والاحمرار

للتخفيف من أعراض التسلخات المزعجة والمؤلمة يمكنك أيضًا استخدام إحدى الطرق التالية:

  • تطبيق كيس من الثلج أو الماء البارد فوق مكان الإصابة.
  • تطبيق جل الألوفيرا الشفاف الصافي على التسلخات مباشرةً.

ثانيًا: العلاجات المتوفرة في الصيدليات

يمكن أيضًا اللجوء إلى بعض الأدوية والمراهم التي تتوفر في الصيدليات والتي لا تحتاج إلى وصفة من الطبيب، من هذه الأدوية:

  • مضادات الهيستامين سواءً الحبوب أو المراهم.
  • المراهم المعقمة والمضادة للجراثيم.
  • كريم corticosteroid.
  • كذلك من الممكن أن يفيد استخدام الضمادات ناعمة الملمس أو تغطية المنطقة بشاش ناعم مناسب للحالة.

متى يجب رؤية الطبيب؟

يتوجب رؤية الطبيب في حال الإصابة بالتهاب في منطقة التسلخات أو ظهور تقرحات، فهذه الحالة خطيرة ويجب علاجها بأسرع وقت، كذلك يفضل رؤية الطبيب في حال تغير لون منطقة التسلخات إلى لون أغمق أو في حال ملاحظة إحدى الأعراض التالية:

  • حدوث تقرحات في المنطقة المصابة.
  • ظهور دمامل أو أكياس ماء.
  • حدوث نزيف.
  • خروج قيح من المنطقة المصابة.
  • تغير لون المنطقة المصابة إلى لون رمادي أو أي لون غامق آخر.
  • ملاحظة تغيرات في لون التجاعيد أو طيات البشرة في المنطقة المصابة.

في مثل هذه الحالات غالبًا ما يلجأ الطبيب إلى الأدوية المضادة للالتهابات والمضادات الحيوية أو الأدوية المضادة للفطريات، كما قد يصف كريم corticosteroid لتخفيف الحكة والحرقان.

ماذا عن تسلخات الفخذين عند الرضع والأطفال الصغار؟

دائمًا ما يصاب الرضع والأطفال الصغار بتسلخات الفخذين نتيجة ارتدائهم للحفاضات التي تتبلل باستمرار ومن الممكن أن تبقى مبللة لفترة طويلة من الوقت، تتوفر في الأسواق العديد من المنتجات لعلاج التسلخات لدى الأطفال، ولكن لضمان راحة طفلك وتجنب الألم الذي تسببه تسلخات الفخذين يمكنك اتباع التعليمات التالية:

  • الحرص على اختيار أنواع الحفاضات ناعمة الملمس.
  • تغيير الحفاضة المبللة بأسرع وقت وتجنب تركها ملامسة لبشرة الطفل.
  • تجفيف منطقة الفخذين جيدًا بقطعة قماش ناعمة الملمس قبل وضع الحفاضة.
  • تجنب استخدام المناديل المعقمة أو المناديل المعطرة.
  • اختيار صابون استحمام ناعم ومناسب لبشرة الطفل.
  • تجنب فرك بشرة الطفل بقوة أثناء الاستحمام.
  • ترطيب بشرة الطفل بعد كل استحمام.
  • استخدام الفازلين في حال ملاحظة احمرار في منطقة الفخذين.
  • الحرص على اختيار الملابس بحيث تكون فضفاضة وناعمة الملمس.
  • وأخيرًا اختيار أدوية الغسيل اللطيفة على ملابس الأطفال.

كيف يمكن الوقاية من تسلخات الفخذين؟

يمكن اتباع خطوات يومية بسيطة تساعد بشكل كبير في الوقاية من تسلخات الفخذين، من هذه الخطوات:

1 – ترطيب البشرة على الدوام

إن أفضل ما يمكنك فعله لبشرتك هو ترطيبها باستمرار، فالبشرة الجافة أكثر عرضة للإصابة بمعظم أنواع المشاكل ومنها التسلخات، على عكس البشرة المرطبة التي تبقى أكثر صحة.

تتوفر العديد من الخيارات التي يمكنك اتباعها لترطيب بشرتك وتجنب الإصابة بتسلخات الفخذين ومنها:

  • تطبيق الفازلين على الفخذين من الداخل لمنع احتكاكهما.
  • استخدام الزيوت الخاصة بالجسم بعد كل استحمام.
  • تطبيق زبدة الشيا على البشرة بشكل يومي.
  • استخدام لوشن الجسم بشكل يومي.

من المهم الانتباه إلى أن المنتجات المعطرة أي التي تحتوي على عطور ضمن تركيبتها تزيد من احتمال تهيج البشرة لذلك يجب تجنب استخدامها على المنطقة الداخلية من الفخذين، كما يجب تجنب المنتجات التي تجعل ملمس البشرة أكثر التصاقًا.

2 – اختيار ملابس داخلية مناسبة

للتخفيف من احتكاك الفخذين ببعضهما البعض يمكن ارتداء ملابس داخلية طويلة نسبيًا تشكل حاجز بين الفخذين يمنع احتكاكهما، ولكن من المهم اختيار أقمشة ناعمة الملمس وتسمح بدخول الهواء إلى منطقة داخل الفخذين، كذلك تتوفر في الأسواق شرائط خاصة لمنع احتكاك الفخذين يمكنك الاختيار منها.

3 – الحرص على أن تبقى منطقة الفخذين جافة بعيدة عن البلل

من الصعب منع تعرق أي منطقة من الجسم، ولكن يمكن اتباع بعض الطرق التي تساعد في تقليل احتمال التعرق قدر الإمكان أو المساعدة بتجفيف المنطقة بأسرع وقت.

 يُنصح مثلًا بتجنب الجلوس مع وضع ساق فوق الأخرى، فهذه الوضعية تسبب الكثير من التعرق في منطقة داخل الفخذين، كذلك ينصح باستخدام مضاد تعرق على الجزء الداخلي من الفخذين أو وضع بودرة الأطفال التي تمتص الرطوبة وتحمي من الاحتكاك، وأخيرًا يفضل دائمًا اختيار الملابس الفضفاضة ذات الأقمشة الناعمة واختيار الأقمشة المقاومة للتعرق عند ممارسة التمارين الرياضية.

4 – الحفاظ على وزن صحي

الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن وتحديدًا في منطقة الفخذين هم أكثر عرضة للإصابة بتسلخات الفخذين من غيرهم، وها هو سبب تحفيزي آخر لتبدأ حميتك الغذائية الصحية.

5 – شرب كميات كافية من الماء يوميًا

البشرة الجافة والمتشققة هي أكثر عرضة للإصابة بالتسلخات، وللحفاظ على بشرة مرطبة وصحية لا يكفي ترطيبها من الخارج فقط بل يجب الحرص على شرب كميات كافية من الماء يوميًا لترطيب الجسم من الداخل والحفاظ على صحة الجلد والبشرة.


المصادر:

إذا استفدت من المقال، فساعدنا بمشاركته مع من تحب