كل ما تود معرفته حول انسداد الأمعاء

كل ما تود معرفته حول انسداد الأمعاء

انسداد الأمعاء Intestinal obstruction هو حالة مرضية تحدث عندما يتعذّر مرور الطعام أو البراز عبر الأمعاء، وقد يكون هذا الانسداد جزئيًا أو كليًا، في الأمعاء الدقيقة أو الأمعاء الغليظة.

هناك العديد من الأسباب المحتملة لانسداد الأمعاء، وقد لا يكون من الممكن منعها إلا أنه من المهم تشخيصها وعلاجها بشكل مبكر إذ من الممكن أن يكون انسداد الأمعاء غير المعالج قاتلًا في بعض الأحيان.

أين يحدث انسداد الأمعاء؟

قد يحدث انسداد الأمعاء في مستوى:

الأمعاء الدقيقة

الأمعاء الدقيقة جزء من الجهاز الهضمي تشمل ثلاث أجزاء هي الاثني عشر، الصائم والدقاق، تحدث فيها عمليات الهضم النهائية بعد أن يصل إليها الطعام المهضوم بشكل جزئي من المعدة، كما يتم فيها امتصاص مختلف العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن.

إنّ انسداد الأمعاء الدقيقة أكثر انتشارًا من انسداد الأمعاء الغليظة، وقد يحدث هذا الانسداد في أي مكان منها مؤديًا إلى تراكم فضلات الطعام والغازات فوق موقع الانسداد بالإضافة إلى إمكانية تأذّي عملية امتصاص المغذيات والسوائل.

الأمعاء الغليظة

إنّ الأمعاء الغليظة هي جزء من الجهاز الهضمي، تتضمن كلًا من القولون والمستقيم، تلعب الأمعاء الغليظة دورًا مهمًا في إزالة الفضلات من الجسم إذ تقوم بتحويل فضلات الطعام السائلة إلى صلبة ومن ثم تقوم بطرحها إلى خارج الجسم أثناء التغوط على شكل براز.

إن حدوث انسداد في الأمعاء الغليظة يؤدي إلى منع كلًا من الغازات والبراز من المرور، وقد يحدث هذا الانسداد في أي مكان من الأمعاء الغليظة، وتشكل حالات انسداد الأمعاء الغليظة حوالي 20% من حالات انسداد الأمعاء.

ما هي أعراض وعلامات انسداد الأمعاء؟

قد يسبب انسداد الأمعاء مجموعة من الأعراض منها:

  • انتفاخ شديد.
  • ألم بطني.
  • تقلصات شديدة في البطن.
  • غثيان وإقياء.
  • قلة في الشهية.
  • عدم القدرة على إخراج غازات أو براز.
  • إمساك.
  • أصوات عالية من البطن.

ما هي أسباب انسداد الأمعاء؟

تقسم أسباب انسداد الأمعاء إلى:

أسباب ميكانيكية

يكون الانسداد ميكانيكيًا عندما يكون ناتجًا عن أحد الأسباب التالية:

  • التصاقات بطنية Abdominal adhesions: عبارة عن أنسجة ليفية قد تتطور بعد أي عمل جراحي في البطن أو الحوض أو بعد التهاب شديد والتي تجبر الأمعاء على التحرك من مكانها.
  • فتق Hernia: وهو شق في جدار عضلات البطن قد يتسبب بدفع جزء من الأمعاء إلى خارج هذه العضلات أو إلى مكان آخر من الجسم.
  • انفتال Volvulus: يحدث عندما يلتف جزء من الأمعاء حول نفسه مسببًا الانسداد.
  • انغلاف الأمعاء Intussusception: هو انزلاق جزء من الأمعاء على جزء آخر مما يسبب تضيّقًا في الأمعاء.
  • تندب الأمعاء Scaring: عادةً ما تتشكل أنسجة متندبة عند شفاء الجروح الصغيرة، وهذا ما يحدث أيضًا في الأمعاء، فقد ينتج عن تمزقاتٍ في الأمعاء أو البطن أو كنتيجة عن جراحة الحوض أو عدوى، وفي حال تراكم هذه الندبات قد يتسبب ذلك بانسدادٍ جزئي أو كلي للأمعاء.
  • أمراض التهاب الأمعاء Inflammatory Bowel Disease: ومن هذه الأمراض داء كرون والتهاب القولون القرحي.
  • الأورام Tumors: يندرج تحتها الأورام السرطانية والأورام الحميدة إذ أن كليهما قد يسببان انسدادًا جزئيًا أو تامًا في الأمعاء.
  • التهاب الرتج Diverticulitis: التهاب أو عدوى الجيوب المنتفخة من الأمعاء.
  • أجسام غريبة Foreign objects: إن ابتلاع أشياء غير غذائية قد يتسبب بانسداد الأمعاء، وغالبًا ما نلاحظ هذه الحالة عند الأطفال الصغار.
  • تشوهات الأمعاء Malformations of the Intestine: وغالبًا ما تلاحظ عند حديثي الولادة، كما يمكن أن تحدث عند الأطفال والمراهقين.

أسباب غير ميكانيكية

في الحالة الطبيعية، يكون عمل كلًا من الأمعاء الدقيقة والغليظة منظّمًا ومنسقًا، وفي حال انقطاع هذه التقلصات المنسقة سيتسبب ذلك بانسدادِ أمعاءٍ وظيفي.

قد يكون هذا الانسداد مؤقتًا فيسمى علوص Ileus، أما إذا كان مزمنًا أو طويل الأمد فيطلق عليه حينها انسداد الأمعاء الزائف.

العلوص

من الأسباب التي تؤدي لحدوث العلوص ما يلي:

  • جراحة البطن أو الحوض.
  • التهابات مثل التهاب المعدة، التهاب الأمعاء، التهاب الزائدة الدودية.
  • تناول بعض الأدوية مثل مسكنات الألم الأفيونية.
  • اضطرابات الشوارد.

الانسداد الزائف

يمكن أن يحدث الانسداد الزائف بسبب:

  • مرض هيرشسبرونج: وهو مرض يصيب الأمعاء الغليظة حيث يحدث فقدان للخلايا العصبية التي تحفّز عضلات الأمعاء على تحريك محتوياتها مما يتسبب بحدوث انسداد نتيجةً لتراكم محتويات الأمعاء.
  • مرض باركنسون والتصلب العصيدي واضطرابات الأعصاب والعضلات الأخرى.
  • الاضطرابات التي تسبب اعتلال الأعصاب مثل مرض السكري.
  • قصور الغدة الدرقية.

ما هي عوامل خطر انسداد الأمعاء؟

من الأمراض والحالات التي قد تزيد من فرصة الإصابة بانسداد الأمعاء ما يلي:

  • جراحة سابقة في منطقة البطن أو الحوض.
  • الإصابة بداء كرون.
  • وجود سرطان في البطن.

ما هي مضاعفات انسداد الأمعاء؟

يمكن أن يسبب انسداد الأمعاء مضاعفات خطيرة مهددة للحياة خاصةً في حال إهماله وعدم علاجه، ومن هذه المضاعفات:

موت الأنسجة

إذ من الممكن أن يتسبب انسداد الأمعاء بقطع الإمدادات الدموية لأماكن معينة من الأمعاء فينتج عن ذلك تموت في جدار الأمعاء.

كما قد يتسبب هذا التموت بحدوث انثقاب في جدار الأمعاء والذي من الممكن أن يؤدي إلى حدوث عدوى.

الإصابة بعدوى

من الممكن أن يؤدي الانسداد لحدوث عدوى في جوف البطن تسمى التهاب الغشاء البريتواني، وهي حالة مهددة للحياة تتطلب العناية الطبية بشكل عاجل.

كيف يتم تشخيص انسداد الأمعاء؟

لتشخيص انسداد الأمعاء سيقوم الطبيب في البداية بطرح مجموعةٍ من الأسئلة على المريض فمن الممكن أن يسأل عن تاريخ المريض الجراحي خصيصًا ما إذ تم القيام بعملياتٍ جراحيةٍ في منطقة البطن أو الحوض.

ثم سيقوم الطبيب بالقيام بفحصٍ سريريٍ للمريض حيث يقوم الطبيب بفحص منطقة البطن بحثًا عن أي مشكلةٍ فيه.

بعدها قد يقوم الطبيب بطلب مجموعةٍ من الفحوصات والاختبارات منها:

تحاليل الدم Blood Tests

يتم من خلالها التحقق من تعداد الدم، وظائف الكبد والكلى، مستويات الشوارد.

تصوير البطن بالأشعة السينية Abdominal X-rays

يمكن أن تظهر الصورة مكان انسداد الأمعاء، كما قد تفيد في تشخيص بعض الآفات الأخرى كالفتوق.

التصوير المقطعي المحوسب CT Scan

يُعطي هذا الإجراء صورة أكثر تفصيلًا من صورة الأشعة السينية.

التصوير بالموجات فوق الصوتية Ultrasound

هو الإجراء المفضل في حال حدوث انسداد أمعاء عند الأطفال.

التصوير بالأشعة السينية لحقنة الباريوم Barium enema x-ray

يتم في هذا الإجراء تخدير والدخول بأنبوب رفيع عبر فتحة الشرج، ثم يتم ملء الأمعاء بسائل الباريوم الذي ينتقل في الأمعاء بينما يتم تصوير ذلك باستخدام الأشعة السينية.

كيف يتم علاج انسداد الأمعاء؟

يعتمد علاج انسداد الأمعاء على سبب هذا الانسداد، ولكن في البداية يتم جعل حالة المريض مستقرة، وقد يتضمن ذلك:

  • إدخال أنبوب وريدي في أحد أوردة الذراع لنقل المحاليل إلى الجسم.
  • وضع أنبوب أنفي معدي، وهو أنبوب يتم وضعه عبر الأنف ليصل إلى المعدة، يستخدم لشفط الهواء والسوائل والتخلص من انتفاخ البطن.
  • وضع قسطرة بولية لتصريف البول وجمعه وتحليله.

بالنسبة لعلاج الانسداد البسيط، من الممكن أن يحتاج المريض لتناول الأطعمة السائلة والابتعاد عن الأطعمة الصلبة لفترة من الوقت، كما قد يساعد الأنبوب الأنفي المعدي في إزالة الضغط عن الأمعاء وإراحاتها.

أما في حال كان الانسداد المعوي أكثر تعقيدًا ولم تُجدِ العلاجات الأخرى فقد يتم اللجوء إلى الجراحة التي سيكون هدفها إزالة الانسداد وإصلاح مشاكل الأمعاء.

كما قد يتم في بعض الحالات استخدام أنبوب صغير ومرن لإبقاء الأمعاء مفتوحة بدلًا من الخضوع لجراحة.

المراجع

179 مشاهدة