الحنطة السوداء لها الكثير من الفوائد ولها أضرار كبيرة

تعتبر الحنطة السوداء من أفراد عائلة محاصيل الحبوب الكاذبة فليس هناك ارتباط بينها وبين القمح كما كان شائعاً منذ القدم فهي تشبه الكينوا مثلاً. الحنطة السوداء لها عدة أنواع وتتميز بأنها من الحبوب المفيدة والتي تمتلك قيمة غذائية ممتازة حيث تحتوي على نسب مرتفعة من الألياف الغذائية، ومضادات الأكسدة، والفيتامينات، والمعادن، كما أنها خالية من مادة الجلوتين التي بسببها يبحث الكثير من الأشخاص عن بديل لخبز القمح، وبالإضافة لذلك يمكن تحضير خلطات علفية ممتازة تقدم للمواشي.

فنظرا لتركيبها الغذائي الرائع تدخل في تركيب الكثير من الوصفات الغذائية السهلة والسريعة التحضير المناسبة للجميع وخاصة الأشخاص الذين يعانون من بعض المشاكل الصحية ويحتاجون لنظام غذائي خاص كالمصابين بحساسية الجلوتين، ومشاكل الجهاز الهضمي، أو من لديهم مشكلة السمنة، وارتفاع معدل ضغط الدم، والسكري، فتتميز بطعمها اللذيذ الذي يشبه مذاق المكسرات ويمكن استخدامها في تصنيع الطحين والمعكرونة وغيرها من المواد الغذائية المهمة.

فوائد الحنطة السوداء

للحنطة السوداء العديد من الفوائد الغذائية والصحية الكثيرة، تحصل عليها عند استخدامك لها بشكل منتظم:

  • احتواء الحنطة السوداء على نسبة مرتفعة من الألياف الغذائية يسّهل عملية الهضم ويمنع حدوث الإمساك، ويسرع عملية انتقال الطعام في الجهاز الهضمي، كما تعمل المكونات التي تحتويها الحنطة على تنشيط البكتيريا المفيدة في الأمعاء وتثبيط البكتيريا الضارة مما يزيد من صحة الجهاز الهضمي.
  • الحنطة غنية بالألياف الغذائية والمعادن والفيتامينات ومضادات الأكسدة. جميع هذه العوامل تحارب وتمنع حدوث السرطان وخاصة سرطان القولون وسرطان الثدي عند النساء بعد سن انقطاع الطمث.
  • الحنطة السوداء من الحبوب الخالية من مادة الجلوتين والغنية بالألياف الغذائية والعناصر المعدنية الهامة. كما أن محتواها من السعرات الحرارية قليل مما يجعلها مادة غذائية ممتازة للأشخاص الذين يبحثون عن بديل لخبز القمح أو من يريدون اتباع نظام غذائي لتخفيض الوزن.
  • تساعد أيضًا على ضبط معدل السكر في الدم ومنع ارتفاعه، وبالتالي إبعاد خطر ارتفاع معدل السكر فجأة لدى الشخص.
  • كما أنها تساهم في حماية جهاز الدوران، وخفض معدل الكولسترول الضار في الجسم، وضبط معدل ضغط الدم ومنع ارتفاعه مع المحافظة على صحة القلب ومنع حدوث أمراض تهدد حياة الشخص.
  • تعمل على إزالة التجاعيد وتعالج مشكلة حب الشباب والبثور والطفح الجلدي والحساسية مع إزالة التصبغات والبقع وآثار النمش وتعالج الأكزيما والالتهابات والصدفية وغيرها من المشاكل الجلدية المزعجة.

الحنطة السوداء للرجال

تناول الرجال للحنطة السوداء بشكل منتظم ومدروس يساعد على رفع القدرة الجسدية والعضلية، ويشجع على زيادة إنتاج الحيوانات المنوية والقدرة الجنسية وخاصة مع المواظبة على ممارسة الرياضة بالمزامنة مع تناوله اليومي مما يعطي نتائج أفضل.

الحنطة السوداء للأطفال

نتيجةً لتركيب الحنطة السوداء الغني بالألياف الغذائية، والفيتامينات، ومضادات الأكسدة، وكل ما هو ضروري لنمو جسم الطفل بشكل ممتاز تعتبر من الوجبات الرئيسية التي يجب تنظيم وجودها في حياة الطفل، فهي تساعده في بناء العظام والعضلات وتقوي الجهاز العصبي وتعمل على تطوير الدماغ وترفع نسبة الذكاء، لذا يفضل خلطها مع العديد من وجبات الطفل اليومية كالسمك، والخضار، والمكسرات وغيرها من الوجبات الصحية.

القيمة الغذائية للحنطة السوداء

للحنطة السوداء القمة الغذائية الرائعة والتي تحوي:

السعرات الحراريةسعرة حرارية 343
الألياف الغذائيةغ10
الماءغ9.75
البروتيناتغ13.25
الحديدملغ 2.2
الكالسيومملغ 18  
الفسفورملغ 347
المغنيسيومملغ 231
 النحاسملغ 1.1
الزنكملغ 2.4
الصوديومملغ 1 
البوتاسيوم ملغ460
المنغنيز ملغ1.3
السيلنيوممكغ8.3
النياسينملغ 7.02
فيتامين ب6  ملغ0.21

أضرار الحنطة السوداء على الجسم

من الضروري عند استهلاك الحنطة السوداء أن تستهلكها بطريقة منتظمة وبعد التأكد من أنه ليس لديك حساسية تجاهها، والتي تتمثل بما يلي:

  • قد يصاب الشخص بعد تناوله الحنطة السوداء بردود فعل تحسسية كورم في الفم، أو طفح جلدي، أو عطاس وسيلان في الأنف، وغيرها من مظاهر التحسس التي قد تتطور وتصبح خطيرة.
  • ظهور أعراض كالحكة، والاحمرار، والتقشر، والتهيج في الجلد بمناطق مختلفة في الجسم.
  • تناول الحنطة مع الفاكهة يعطي الجسم دفعة كبيرة جدا من البروتين والإنزيمات مما قد يسبب التضرر الكبير في الكلى.
  • يفضل ابتعاد السيدات الحوامل والمرضعات عن تناول الحنطة السوداء.
  • الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة قد يسبب تناول هذا النوع من الحنطة مضاعفات خطيرة.
  • قد تسبب الحنطة السوداء مشكلة في معدل ضغط الدم والسكر لذا يفضل استشارة الطبيب قبل استهلاكها.

استخدامات الحنطة السوداء

تدخل الحنطة السوداء في الكثير من الاستخدامات الطبية والغذائية، ومنها:

  • تستخدم كعلاج طبيعي للكثير من الأمراض والمشاكل الصحية كالمشاكل الهضمية، ومشاكل ضغط، وسكر الدم، فاستخدامها بشكل منتظم يعالج المشكلة المطلوبة بسلامة.
  • تدخل في الكثير من الوصفات الغذائية الصحية كالوجبات التي تحوي الدقيق المصنوع منها أو المعكرونة والشعيرية التي أيضاً تدخل بتصنيعها هذا النوع من الحنطة.
  • كما تدخل في تصنيع الخبز والمعجنات والسلطات بأنواعها لما لها من فوائد غذائية.
  • وتستخدم في تجهيز مشروب الشاي المصنوع من حبوب الحنطة اللذيذ الغني بالمكونات الغذائية المهمة.
  • يشتهر العسل الذي يجنيه النحل من رحيق أزهار الحنطة بأنه من أفضل أنواع العسل لارتفاع قيمته الغذائية والدوائية.
  • تعد الحنطة من المكونات الرئيسية في الأطباق الأوروبية والآسيوية لما لها من مذاق مميز وقيمة غذائية عالية.

طريقة طهي الحنطة

المكونات

  • حبوب الحنطة السوداء.
  • ماء.

طريقة التحضير

نغسل حبوب الحنطة السوداء ونضعها في وعاء يحوي الماء وتترك على نار هادئة لمدة نصف ساعة تقريباً لنحصل على حبوب طرية، كما نستطيع طحن الحبوب لاستخدامه في صنع الخبز والمعجنات لطعمها اللذيذ وفوائدها المتعددة.


وصفات الحنطة السوداء

يمكن استخدام الحنطة السوداء في العديد من الوصفات الغذائية، ومنها:

وصفة الخبز بدقيق الحنطة السوداء

يمكن تحضير هذه الوصفة بطريقة بسيطة وسهلة فقط قم بطحن كمية من حبوب الحنطة ، وثم أضف للدقيق الناتج كمية من الماء، وزيت الزيتون، وبذور الكتان، والعسل، والملح، والخميرة.

أمزج المكونات جيداً لتحصل على عجينة متجانسة، ثم قم بتشكيل كرات صغيرة يمكن قليها بمقلات مناسبة لتقليبها على الوجهين لتنضج بشكل جيد ومتجانس وبعدها تصبح جاهزة للأكل.

وصفة شوربة الحنطة السوداء

تتمتع هذه الوصفة بأنها من ألذ وأشهى أنواع الشوربات التي قد نتناولها وطريقة تحضيرها بسيطة، فقط قم بغسل حبوب الحنطة وانقعها لمدة من الوقت ثم أضف الثوم، والسلق الأخضر، والكزبرة، والملح، واللحمة، والفلفل.

تخلط كل هذه المكونات في وعاء مناسب مع القليل من الماء وتوضع على نار هادئة لمدة من الوقت كافية للنضج وثم تصبح جاهزة للأكل.


الفئات الممنوعة من تناول الحنطة السوداء

يوجد مجموعة من الأشخاص لا يفضل تناولهم لحبوب الحنطة ، وذلك لأن النتائج ستكون سلبية وغير جيدة وهم:

  • من لديهم مشاكل في الجهاز التنفسي وتظهر لديهم ردود فعل تحسسيه كالحكة، والتورم، والعطاس، وسيلان الأنف، والتعرض لنوبة ربو، أو انخفاض ضغط الدم.
  • عند شراء حبوب الحنطة يجب التأكد من نظافتها وخلوها من حبوب القمح التي تحوي الغلوتين الذي يعاني الكثير من الأشخاص الحساسية منه فيستخدمون الحنطة السوداء كبديل عن القمح لخلوها من الغلوتين، لذا الخلط بين الحبوب قد يسبب مشاكل صحية خطيرة في بعض الأوقات.
  • الأشخاص الذين لديهم حساسية اتجاه الأرز غالباً ما يعانون من الحساسية اتجاه الحنطة السوداء.
  • كما أن الأشخاص الذين سيخضعون لعمل جراحي لا يجب أن يقوموا بتناول حبوب الحنطة السوداء، لأنها قد تسبب مشاكل خطيرة فيما بعد.
المصادر
إذا استفدت من المقال، فساعدنا بمشاركته مع من تحب