أعشاب تساعد على النوم العميق بسرعة والاستيقاظ بنشاط

أعشاب تساعد على النوم العميق بسرعة والاستيقاظ بنشاط

النوم هو الطريقة الطبيعية للحصول على جسم صحي يؤهلك للقيام بالنشاطات اليومية بشكل طبيعي، يحتاج جسمك من 7 إلى 9 ساعات من النوم لتشعر بالاسترخاء ولكن في بعض الأحيان قد يكون الحصول على نوم جيد أمرًا صعبًا.

تحدث اضطرابات النوم عندما تواجه مشاكل عند البدء في النوم أو عندما يحدث استيقاظ متكرر أثناء الليل ويمكن أن يكون السبب في هذا مجموعة من العوامل البيئية وعوامل نفسية بيولوجية وممكن أن يكون لعادات النوم الخاطئة دور في ذلك أيضًا.

تحتوي الأعشاب الطبيعية على خصائص قوية تعزز النوم من أجل نوم هادئ ومستمر إضافة لخصائص لها القدرة على تهدئة أعصابك وتوفير النوم الكافي، في هذه المقالة سوف نناقش أعشاب تساعد على النوم بشكلٍ أفضل، وكيفية استخدامها.

كيف يمكن للأعشاب الطبيعية تعزيز النوم؟

يمكن للأعشاب تعزيز النوم عن طريق حل بعض الأسباب الرئيسية للحرمان من النوم، غالبا ما يمكن السبب في الحرمان من النوم هو القلق أو التوتر. يؤثر القلق على إنتاج الناقل العصبي السيروتونين لكن بعض الأعشاب الطبيعية يمكن أن تحل هذه المشكلة.

تحتوي بعض الأعشاب الطبيعية على نسبة عالية من التربتوفان، وهو حمض أميني يحسن تصنيع السيروتونين. والسيروتونين هو واحد من العديد من المواد الكيميائية الموجودة في الدماغ التي تسمح للنبضات العصبية بالانتقال من خلية إلى أخرى.  تؤدي زيادة مستويات السيروتونين إلى تعويض اختلال التوازن الكيميائي الذي يسبب اضطراب النوم الأكثر شيوعًا، وهو الأرق.  يجعل الأرق من الصعب عليك النوم أو البقاء نائمًا لساعات متواصلة.

في مثل هذه الحالات، يمكن أن تساعد الأعشاب الطبيعية أن تحفز النوم عن طريق تقليل مستويات القلق ودعم التغييرات الفيزيولوجية مثل ارتخاء العضلات وإبطاء معدل ضربات القلب.

كيف يتم استخدام الأعشاب للنوم؟

على الرغم من أن الأعشاب الطبيعية آمنة وليس لها آثار جانبية، فإننا نوصي باستشارة طبيبك قبل البدء في استخدام أي منها.

فيما يلي طرق مختلفة لاستخدام الأعشاب المعززة للنوم:

  • اصنع شاي الأعشاب عن طريق إضافة ملعقة صغيرة من الأعشاب إلى كوب من الماء المغلي. اتركه منقوعا لمدة 20 دقيقة، ثم صفيه واشربه. يمكنك شرب كوبين إلى ثلاثة أكواب من شاي الأعشاب في اليوم.
  • أضف الزيوت العطرية المستخلصة من الأعشاب إلى حمام دافئ قبل النوم لتشعر بتأثير مهدئ.
  • ضع بضع قطرات من زيت الأعشاب على يدك وافرك راحتي يديك معا.
  • قم بتدليك الزيت المنقوع بالأعشاب الممزوج بزيت الزيتون أو بذور العنب أو زيت جوز الهند على أجزاء معينة من جسمك مثل جبهتك أو رقبتك أو صدرك أو معصمك أو صدرك أو يديك أو قدميك.  قد تكون بشرتك حساسة تجاه زيت عطري غير مخفف، لذا فإن تخفيفه يقلل فرص حدوث رد فعل.
  • استخدم مكملات خلاصة الأعشاب المتوفرة في الصيدليات دون وصفة طبية. اقرأ تعليمات الجرعة على الملصق لتعرف المقدار الذي يجب أن تتناوله في اليوم.

اقرأ أيضًا: أدوية تساعد على النوم العميق

قائمة أفضل أعشاب تساعد على النوم

تساعد الأعشاب التالية على الاسترخاء والتخلص من التوتر وتعزيز النوم المريح:

اللافندر (الخزامى)

تساعدك الخصائص المضادة للاكتئاب والمسكنة والمهدئة للخزامى على النوم بشكل أفضل.  تشير الدراسات إلى أن أعشاب اللافندر يمكن أن تريح أعصابك، وتقلل من مستويات القلق، وتثبت اضطرابات المزاج. يؤدي انخفاض التوتر والقلق والمزاج الإيجابي إلى تعزيز اليقظة أثناء النهار والنوم الأكثر استدامة في الليل.

البابونج

البابونج هو عشبة طبية قديمة معروفة بآثارها المريحة. إن الدراسات العلمية الحديثة تثبت فعالية البابونج، الذي يقلل من القلق ويهدئ أعصابك ويخفف من الأرق.

إن وجود مركبات الفلافونويد المهدئة للأعصاب في شاي البابونج يجعلها مشروبًا مهدئًا شهيرًا.  يمكنك أن تشعر بتأثير البابونج المهدئ حتى عن طريق استنشاق رائحته.

ناردين مخزني (حشيشة الهر)

غالبا ما تستخدم جذور عشبة الناردين لعلاج الأرق والقلق لدى المرضى. حمض الفاليرينك في جذور الناردين يمنع تحطيم الناقل العصبي GABA في الجسم.  هذا يؤدي إلى نوم أفضل، حيث أنه يعمل على مبادئ الأدوية المضادة للقلق، وتعزيز النوم العميق.

الناردين يجعلك تنام بشكل أسرع، مما يحسن وقت نومك.

زهرة الآلام

تحتوي زهرة الآلام على مركبات الفلافونويد المهدئة للأعصاب، والتي تساعدك على التخلص من التوتر والنوم بشكل أفضل.

هي واحدة من الأزهار الاستوائية التي تمتلك مذاق جيد، يتم استخدامها بشكل شائع في العديد من المهدئات العشبية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية.

الاشواجندا (العبعب المنوم)

الاشواجندا هي عشبة طبية تستخدم بشكل شائع لمكافحة الأرق، حيث أظهرت الدراسات أنها فعالة في تحسين النوم ونوعية الراحة. تم العثور في أوراق هذه العشبة على مركب كيميائي يدعى ثلاثي إيثيلين جلايكول حيث يعمل على التخلص من مشاعر التوتر أو القلق، والحث على الهدوء، ومساعدتك على النوم بسهولة.

تعمل الاشواجندا في نهاية المطاف مثل المهدئات، لذا فهي بديل جيد لأدوية القلق ومساعدات النوم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية لأنها تعمل مع جسمك لتعزيز النوم بشكل طبيعي.

حبق رقيق الأزهار (الريحان المقدس)

استخدم الريحان المقدس في الطب لمئات السنين لتحسين مجموعة متنوعة من الحالات الصحية بما في ذلك الغثيان والتهاب الشعب الهوائية ولدغ الحشرات وتهيج الجلد، كما أنه عشب قوي لمكافحة اضطرابات النوم بشكل أفضل عن طريق تخفيف القلق وتقليل التوتر في المقام الأول.

يحتوي على مواد قابلة للتكيف تستخدمها أجسامنا للتكيف بشكل طبيعي مع الإجهاد والتعامل معه. لقد ثبت أيضًا أن للريحان المقدس دور في تخفيف الآلام، لذلك إذا كنت تكافح من أجل الحصول على نوم جيد بسبب آلام الظهر، فقد يكون الريحان المقدس خيارًا جيدًا لك.

العرن المثقوب (نبتة القديس يوحنا)

العرن المثقوب هي عشبة تنمو بشكل عشوائي في المراعي. في الواقع، يجب التحكم في نموها لأنها يمكن أن تكون قاتلة للماشية، ولكن لها بعض الفوائد العلاجية لذلك غالبًا ما يطلق عليها الأعشاب الضارة. الزهور الصفراء لهذه الحشائش غنية بالتريبتوفان، مما يعزز تصنيع السيروتونين.

 يقلل السيروتونين من أعراض الاكتئاب ويمهد الطريق لنوم هانئ ليلاً. تجعل هذه العشبة بشرتك حساسة للأضواء الطبيعية. إذا كنت تقوم بفرك هذا الزيت المنقوع بالأعشاب على بشرتك، فتجنب تعريض بشرتك لأشعة الشمس المباشرة بعد تطبيقه مباشرة.

خس نفاذ (الخس البري)

يحتوي الخس البري على مركب اللاكتوكاريوم، وهو سائل حليبي له خصائص مسكنة ومهدئة. يهدئ الأعصاب ويخفف الألم ويخفف من أعراض الأرق الخفيف.

تستخدم هذه العشبة الطبيعية أيضًا في الطب المثلي لعلاج القلق والأرق. الخس البري له آثار جانبية قليلة لذا فهو مكون شائع في علاجات النوم المثلية للأطفال.

حشيشة الدينار

تحتوي حشيشة الدينار على مركب الميثيل بيوتانول، وهي مادة كيميائية تحفز على النوم.  نظرًا لأن هذه المادة الكيميائية تعزز النوم، يتم استخدامها كخيار علاجي فعال للأرق.

رائحة الزهرة القوية تحفز النوم لدى المصابين بالأرق. مذاق هذه الزهور مر، لذا أثناء تخمير هذه العشبة، ادمجها مع شاي البابونج للحصول على مذاق أفضل.

النعناع

النعناع مرخي طبيعي للعضلات، يخفف التوتر المتراكم في جسمك ويجهزك للنوم.  يساعد النعناع أيضًا على الهضم، لذلك إذا كان انتفاخ البطن يمنعك من النوم، فيمكن أن يساعدك كوب من الشاي بالنعناع.  بعض أنواع الشاي المنومة مثل حشيشة الدينار أو زهرة الآلام قد لا يكون طعمها رائعًا. إضافة أوراق النعناع إلى هذه الأنواع من الشاي يحسن مذاقها.

المليسة (بلسم الليمون)

ينتمي بلسم الليمون إلى عائلة نباتات النعناع وقد استخدم في الشاي والوصفات الأخرى. رائحة الأوراق تشبه الليمون، ومن هنا جاء اسم النبات.

إذا كنت لا تحب طعم أوراق النعناع، جرب أوراق المليسة فلها نفس الخصائص.

البنفسج

هو نبات مكون من زهور بنفسجية له فوائد صحية وجمالية، يكفي استنشاق رائحة زيت البنفسج لمدة نصف ساعة قبل النوم للحصول على فوائده.

اقرأ أيضًا: 7 زيوت عطرية تساعد على النوم الصحي

متى يجب الحذر من هذه الأعشاب؟

بعد الاطلاع على بعض الأعشاب الطبيعية المعززة للنوم يجب عليك الانتباه لبعض النقاط قبل البدء بتناول أي من الأعشاب التي تم ذكرها سابقا:

  • يجب البدء بكميات قليلة للتأكد من عدم وجود أيا أعراض تدل على التحسس اتجاه العشبة المستخدمة.
  • استشيري طبيب قبل البدء بتناول الأعشاب إذا كنت حامل أو مرضعة.
  • توقف عن استخدام هذه الأعشاب إذا لاحظت ظهور أعراض جانبية.

في حال لم تتمكن من معالجة مشاكل النوم لديك، ننصحك باستشارة طبيب نوم لمساعدتك.

333 مشاهدة