أجمل حديقة في العالم – قائمة أفضل 15 حديقة

الحدائق من أكثر الأماكن الترفيهية التي يقصدها الكبار والصغار للحصول على الراحة والاستجمام. فمن منا لا يشعر بالبهجة والسرور عند رؤية المساحات الخضراء المليئة بالأشجار والأزهار الملونة بأبهى الألوان الطبيعية من صنع الله عز وجل.

أجمل حديقة في العالم (قائمة)

تتوزع الحدائق الجميلة التي تتبارى في الجمال والروعة بإطلالاتها الخلابة، وأشجارها ونباتاتها وزهورها النادرة، ودقة تصاميمها، على قارات وبلدان العالم. وإذا كنت تبحث عن أجمل حديقة في العالم، فستجد في هذا الدليل المبسط قائمة تضم أجمل 15 حديقة في العالم عليك التعرف عليها.

كوكينهوف – أكبر حديقة زهور في العالم

تعرف على أجمل 15 حديقة في العالم

تقع حدائق كوكينهوف في قرية ليزا جنوب غرب هولندا. كلمة كوكينهوف تعني حديقة المطبخ وهي من أجمل حدائق العالم وأشهرها على الإطلاق.

تحتوي حديقة كوكينهوف على أكثر من 8 ملايين زهرة، وتعتبر هذه الحديقة إحدى المقاصد السياحية المهمة في هولندا، إلا أن الهولنديين لا يتمكنون من الاستمتاع بجمالها الخلاب سوى 3 أشهر في العام، لأنها محمية طبيعية تضم أندر أنواع الطيور والزهور في العالم، بدءًا من أواخر شهر مارس إلى منتصف مايو.

زيارة إلى حديقة Keukenhof الهولندية

بلغ عدد زوراها حوالي 60 مليون زائر، وتعتبر حدائق كوكينهوف من أكبر حدائق العالم، إذ بلغت مساحتها نحو 32 هيكتار، وتضم الحديقة قرابة 2500 شجرة، و800 نوع من زهور التوليب، و 15 نافورة مزينة بأجمل الزخارف التراثية القديمة، وطاحونة هوائية كبيرة فريدة من نوعها، كما تضم عددًا كبيرًا من المطاعم ومحلات لبيع الهدايا التذكارية والزهور والعطور الفاخرة، ومزودة بحوالي 280 مقعدًا موزعين في جميع أرجاء الحديقة ليتمكن الزوار من الجلوس، وأخذ قسط من الراحة أثناء التنقل، نظرًا لمساحتها الكبيرة.

تحوي حدائق كوكينهوف على مجموعة من البحيرات التي تجوبها القوارب الصغيرة، ليتمكن الزوار من التنقل فيها بارتياح والاستمتاع بطبيعتها الجميلة، وأنواع البط الأبيض الفريدة.


حدائق بوتشارت الكندية

تقع حدائق بوتشارت شمال فكتوريا في كندا، وتعود قصة بنائها إلى أوائل القرن العشرين، حيث قامت ببنائها سيدة تدعى جيني بوتشارت، والتي استفادت من عمل زوجها روبرت بيم بوتشارت بصناعة الإسمنت، إذ كانت تأخذ الأراضي التي ينتهي منها وتقوم بزراعتها، واستمرت بهذا الأمر حتى وصلت هذه الحدائق إلى مساحة 130 فدان.

ثم بدأت جيني بوتشارت بجلب الكثير من أنواع الورود النادرة والتي لا تنبت ولا يتم زراعتها في كندا، لتصبح حدائق بوتشارت من بين أجمل 15 حديقة في العالم، وأصبحت مكان جذب رائع للسياح من مختلف أنحاء العالم، فهي تضم عدد كبير ومتنوع من الورود والنباتات، وتتميز كل وردة بملد منشأ مختلف، فهناك 117 صنف من أصناف الشاي، و 500 زهرة مزروعة على 130 فدان من حدائق بوتشارت.

وبعد أن توفيت جيني بوتشارت استمرت عائلتها بالاهتمام بهذه الحدائق إلى يومنا هذا، وقد احتفلت هذه العائلة بالذكرى المئوية لتأسيسها.

تفتح حدائق بوتشارت أبوابها للزائرين كل يوم من أيام السنة، ويقصدها عدد كبير من السياح للاستمتاع بمناظرها الخلابة، والتعرج على طول المسارات التي تصطف على جانبيها الأزهار، ومشاهدة التماثيل البرونزية التي تتواجد داخل الحديقة، والحدائق الصخرية التي يتم تزيينها في أعياد الميلاد، بالإضافة إلى الفرق النحاسية للاحتفالات العالمية، ومطعمًا من الدرجة الأولى، ويعد أفضل وقت لزيارة حدائق بوتشارت في شهر ديسمبر، إذ تكون مضاءة بملايين من أضواء الكريسماس الاحتفالية، وتقام فيها حفلات موسيقية ليلية، وكذلك في شهر أغسطس عندما تستضيف عروض الألعاب النارية المشهورة عالميًا.


حدائق سنغافورة النباتية

تقع حدائق سنغافورة النباتية في وسط سنغافورة إلى الجنوب، وقد تم تأسيسها في عام 1859، حيث تعتبر من بين أقدم الحدائق في العالم من نوعها، وهي واحدة من مواقع التراث العالمي لليونسكو، يعود تاريخها إلى القرن العشرين عندما قام بتأسيسها البريطانيين، لذلك تعد حدائق سنغافورة النباتية الحدائق الكبيرة الوحيدة في المناطق الاستوائية المصممة على الطراز الإنكليزي.

تبلغ مساحتها حوالي 74 هكتار، وتضم عددًا كبيرًا وأنواع مختلفة تصل لأكثر من 1000 نوع من أزهار الأوركيد، ومرافق مخصصة للعائلات والأطفال، وفيها أيضًا حديقة صغيرة تعرض معروضات تشرح فيها عملية استخراج الأصباغ النباتية، وأخرى تعرض وتوضح عملية التمثيل الضوئي، وغيرها من الشروحات، ولا يوجد رسم دخول يدفع للتمكن من دخول هذه الحدائق، ماعدا حديقة الثمرة الوطنية.

تستقطب الحديقة سنويًا ما يقارب 4.5 مليون زائر، سواء من السكان المحليين أو الزوار من مختلف أرجاء العالم. ويمكن للسياح بدء زيارتهم بجولة في حديقة الأوركيد الوطنية التي تعتبر من الأقسام الرئيسية للحدائق، وتقع في الجزء الغربي منها، حيث تضم مئات الأنواع من نباتات الأوركيد النادرة. ومن ثم الانتقال إلى زيارة الغابة المطرية التي تعتبر أقدم أجزاء الحديقة، وتضم أنواع عديدة من النباتات النادرة. وكذلك حديقة الزنجبيل، وهي حديقة صغيرة تقع بجوار حديقة الأوركيد، يمكن للسياح التجول فيها والاستمتاع بمناظرها، فهي تضم شلالًا جميلًا مناسبًا لالتقاط الصور التذكارية.

أما في حال كنت من الأشخاص الذين يستمتعون برؤية نباتات المناطق الحارة والصحراوية، فننصحك بزيارة حديقة الشمس، ويوجد في حدائق سنغافورة النباتية أيضًا حديقة صغيرة خاصة بالأطفال تسمى حديقة جاكوب بالاس، تحوي مساحات واسعة فيها ألعاب مائية، ومتاهات مخصصة للأطفال، إضافة إلى مجموعة من الأنشطة الترفيهية والتعليمية، التي تشرح من خلالها للأطفال معلومات واسعة عن النباتات بطرق مبسطة.


حديقة ديسكانسو

تقع حديقة ديسكانسو في الولايات المتحدة الأمريكية، وتحديدًا في جنوب ولاية كاليفورنيا، وتبلغ مساحتها حوالي 150 فدان، وهي حديقة لمتحف أعيد اعتمادها في عام 2018، تضم أكثر من 100000 نوع من النباتات والأزهار الجميلة والنادرة، وتحوي على أكبر تشكيلة من زهور الكاميليا في العالم، وأشجار البلوط، وأنواع أخرى من الورود ذات الألوان الخلابة، وبرك مياه، وجداول، ومروج عشبية، وسكة حديدية مصغرة يمكن للزوار ركوبها.

تعتبر حديقة ديسكانسو واحدة من أجمل الحدائق في العالم، إضافة إلى أهمية موقعها فهي تشرف على متحف تاريخي، ويقام فيها مجموعة واسعة من العروض وورش العمل والفصول الدراسية والمحاضرات،وبرامج تجريبية قائمة على الطبيعة والتعليم للأسر والأطفال، وتيح فرصة للأعمال التطوعية فيها التي تهدف إلى ممارسات بيئية أكثر استدامة.

يتقدم الكثير من الزوار لزيارة هذه الحديقة الرائعة، وزيارة فندق بودي هاوس الذي يطل على حدائق ديسكانسو على قمة تل، الذي تحول في عام 2008 إلى متحف منزلي، ومركز تفسيري يعرض معالم من تاريخ العقار، وموقع أنيق وجذاب للترفيه، لذلك تعد زيارة بودي هاوس أمرًا ضروريًا لكل زائر يزور هذه الحدائق لأول مرة، لمعرفة المزيد عن تاريخ هذه الحدائق وتراثها.

وتشمل الحديقة أيضًا مقاعد للجلوس وتناول الطعام، وتتيح للسياح أيضًا متعة ركوب القطار الذي يأخذهم في جولة ليستمتعوا بجميع المناظر الخلابة والطيور البرية.


حديقة نونغ نوش الاستوائية في بتايا تايلاند

تم افتتاح هذه حديقة نونغ نوش الاستوائية لأول مرة في عام 1980 في مدينة بتايا بتايلاند، ومنذ ذلك الوقت تعتبر حديقة نونج نوش من ضمن قائمة أجمل الحدائق في العالم، وهي واحدة من أجمل وأكبر أماكن السياحة في بتايا، تبلغ مساحتها حوالي 600 فدان وتطل على خليج تايلاند.


حديقة زن اليابانية

تعتبر حديقة زن من أشهر وأجمل حدائق اليابان، ويطلق عليها اسم معبد ريوان جي. أخذت هذه الحديقة شهرة واسعة باعتبارها من أهم مواقع التراث العالمي لليونسكو كونها تعكس الثقافة اليابانية، ففي القرن السادس ابتكر رهبان زن البوذيون أو حدائق زن للمساعدة في التأمل، وفي وقت لاحق بدأوا في استخدام هذه الحدائق لتعليم مبادئ زن ومفاهيمها، وقد تم تحسين هيكل وتصاميم الحديقة على مر السنين، لكن الهيكل الأساسي لا يزال كما هو.

وتشكل الرمال والحصى الأجزاء الرئيسية من حديقة زن، وقد استخدمت الأحجار في أغلب تصاميمها، وتحتوي أيضًا على جسر بسيط وفوانيس مصنوعة من الصخور والحجارة.


حدائق إكسبوري

تم إنشاء هذه الحديقة في عام 1920، وهي تعود لأحد فروع عائلة روتشايلد حيث جمع مجموعة واسعة ومتنوعة من الزهور منها الكاميليا، والمانوليا، وأشجار أخرى نادرة، وقد بلغت مساحتها 200حوالي فدان.

تجذب حدائق إكسبوري الكثير من السياح من جميع أجزاء العالم، ليستمتعوا بمناظرها الخلابة وطبيعتها الساحرة، وركوب عرباتها التي تتوزع داخل الحدائق للتجول فيها والاستمتاع بألوان الزهور

لم تقتصر الحديقة على الزهور والأشجار والمناظر الطبيعية فحسب، بل تقام فيها العديد من الأنشطة الاجتماعية التي تشمل إقامة حفلات الزواج، ولقد فازت حدائق إكسبوري في عام 2011 بأفضل حديقة من قبل حدائق هدسون للتراث في المملكة المتحدة.


حدائق قصر ستورهيد

تم إنشاء حدائق قصر ستورهيد في عام 1740، حيث قام ببنائها هنري هوار الثاني في انجلترا.

تعود حدائق قصر ستورهيد للقرن الثامن عشر، ووصفت بأنها عمل فني حي، ويوجد في وسطها قصر رائع على بحيرة ساحرة تحيط بها الأزهار والأشجار من كل الاتجاهات، وقد تميزت بمناظرها الخلابة التي تذكرنا بألف ليلة وليلة، ومن الجدير بالذكر أن البحيرة لم تكن موجودة حينها، لكن هنري أراد أن يضفي لمسة جميلة على الحدائق، فشرع ببناء سد على نهر ستاور مما أدى إلى تكون هذه البحيرة الجميلة.

تم إجراء عملية الزراعة للحديقة من قبل فريق مكون من 50 بيستانيًا، قاموا بزرع ورعاية خشب البلوط، والزان، والكستناء الإسباني، وشجر الدردار، والبلوط، وقد تم إجراء بعض التعديلات على الحديقة في عام 1791 على يد ريتشارد كولت هور، حيث قام بإزالة بعض الهياكل في الحديقة، مثل: الظلة الصينية، والخيمة التركية من الطريق المؤدي إلى معبد أبولو، وأضاف أيضًا العديد من الأشجار مثل: خشب كستناء الحصان، وخشب البتولا، بالإضافة إلى زراعة الغار والرودوديندرون.


حديقة يويوان

تقع حديقة يويوان في مدينة شنغهاي الصينية، ويبلغ عمرها 500 عام، لذلك تعتبر من أقدم الحدائق على الإطلاق في المدينة، وأحد أماكن الجذب السياحية في الصين، وتم إعادة افتتاحها في عام 1961، ومنذ ذلك الحين وهي تستقبل السياح من مختلف أنحاء العالم، وقد نالت هذه الحديقة إستحسانًا كبيرًا من السكان المحليين، نظرًا لبنائها على الطراز الصيني، فهي تحفة فنية رائعة، تجعل كل من يراها يصاب بالذهول من شدة جمالها ودقة تفاصيلها، وهي مقامة على مساحة 20 ألف متر مربع.

تحتوي حديقة يويوان على العديد من خدمات الجذب السياحي، مثل: الأجنحة، والقاعات، ويوجد عند بوابة حديقة يويوان صخرة كبيرة جدًا، يطلق عليها الفجر الكبير، وقد بلغ ارتفاعها 14 متر، حيث تعد أكبر وأقدم صخرة تقع في المنطقة الجنوبية من نهر اليانغستى، وهي فرصة لمحبي تسلق المرتفعات للوصول إلى قمة الصخرة، والاستمتاع بمشاهدة هذه الحديقة من الأعلى عند الغروب.


حديقة مينيا بوليس

تقع حديقة مينيا بوليس في ولاية مينيسوتا في الولايات المتحدة الأمريكية، وهي من أشهر حدائق العالم، تم إنشائها في عام 1988 على مساحة 11 فدان، وأكثر ما جعل هذه الحديقة مكانًا لجذب السياح، هو موقعها المتميز، فهي تقع بالقرب من كنيسة سانت ماري الشهيرة، بالإضافة إلى احتوائها على عدد كبير من المنحوتات الساحرة.


حدائق قصر الشرق

تقع حدائق قصر الشرق في تيفولي بالقرب من روما، تم تأسيسها بين عامي 1550 و 1569، ويعود سبب بنائها إلى قصة طريفة، حيث بناها الكاردينال ايبوليتو ديستي الثاني لزوجته لأنها كانت تشعر بالحزن، فأراد أن يفاجئها بحديقة جميلة ليس لها مثيل، إذ احتوت حدائق قصر الشرق على مئات النوافير التي تعتبر من أجمل نوافير العالم.

وفي عام 1605 قام الكاردينال أليساندرو ديستي بإجراء تعديلات عليها، حيث أنشأ ابتكارات في التصاميم، وتغيير في زينة النوافير والغطاء النباتي، كما أن مواعيد زيارة الحديقة يوميًا من الساعة 8:30 صباحًا، وحتى قبل غروب الشمس بساعة، وقيمة تذكرة الدخول بلغت 11 يورو، تشمل رؤية القصر والحدائق.


حدائق ميرابل

تقع هذه الحديقة في مدينة سالزبورج رابع أكبر مدن النمسا،ويتميز جمال حدائق ميرابل في بساطتها. وهي واحدة من أجمل الحدائق الأوروبية.

تم افتتاح حدائق ميرابل في عام 1854 على يد الإمبراطولا فرانز جوزيف، وأطلق عليها اسم التحفة البستانية، نظرًا لطبيعتها الساحرة واحتوائها على مجموعة واسعة من الزهور، وقد سميت بحدائق ميرابل لأنها تحيط بقصر ميرابل الذي تم بناءه بناءً على طلب الأمير ولف ديتريتش.

تضم الحدائق نافورة رئيسية تدعى نافورة بيغاسوس، يحيط بها أربعة مجموعات من التماثيل التي نحتها أوتافيوم عام 1690، وترمز التماثيل الأربعة لأربع عناصر أساسية في الحياة، وهي الأرض، والماء، والهواء، والنار.

لم تضم الحديثة التماثيل الأربعة فحسب، بل ضمت الكثير من التماثيل الأخرى التي تمثل قصص أسطورية.


حدائق قصر سانسوسي

يعد قصر سانسوسي من أشهر المعالم التاريخية في العالم، وقد أعلنت منظمة اليونسكو عام 1990 على أنه ميراث حضاري عالمي، وكلمة سانسوسي هي كلمة فرنسية تعني بلا هموم.

 تم بنائه في عام 1744 على يد الملك فريدريك الأكبر في مدينة بوتسدام في ألمانيا، وأحاطه بمجموعة من الحدائق التي تعتبر من أجمل حدائق العالم، وقد اعتمد في بنائه على المهندس المعماري (جيورج فون كنوبل دروف)، حيث تميزت هذه الحدائق بتدرج مصاطبها نحو الجنوب، وزرعت فيها 3000 شجرة فاكهة، ووضع فيها تماثيل لآلهة فلورا وبومونا.

وقد ضمت حدائق قصر سانسوسي أعمال فنية رائعة ونافورة كبيرة، ويوجد عند مدخلها مغارة نبتون، التي تعرض لوحات فنبة فريدة تعود للقرن السابع عشر، فلا يمكن أن يأتي الزوار لقصر سانسوسي دون أن يأخذوا جولة في حدائقه الرائعة، التي تعتبر نزهة في حد ذاتها، سواء من حيث روعة مناظرها، أو جمال تصميمها الدال على أجواء من البهجة والسرور.


حديقة فرساي في فرنسا

تعتبر حديقة فرساي من أجمل حدائق العالم، وهي واحدة من أكبر وأهم حدائق أوروبا التابعة لقصر فرساي، الذي يقع على مسافة 20 كيلو متر جنوب مدينة باريس، وتعد قصة بناء هذه الحديقة من أجمل القصص، حيث كان مكانها عبارة عن مستنقع لا قيمة له، إلى أن قام المصمم الشهير أندريه لو نوتر، بأمر من الملك لويس فيليب الثالث عشر، بتحويل المكان إلى حديقة ساحرة لتصبح من ضمن أجمل 15 حديقة في العالم.

تبلغ مساحة هذه الحديقة حوالي 800 هكتار، وتضم حوالي 1000 شجرة من أشجار البرتقال، التي تعتبر من اكثر الأشجار المحببة هناك، وتضم أيضًا نافورة جميلة تدعى نافورة لاتونا، ويعد تصميم هذه النافورة من التصاميم الفريدة من نوعها، تم تصميمها من قبل المهندس بالتسار بحيث تكون على شكل الكعكة الخاصة بمناسبة الزفاف، وتوجد أيضًا نافورة أبولو المشهورة، وتعود شهرتها إلى أنها مطلية بالذهب الخالص، ومستوحاة من أسطورة الإله أبولو.


حديقة غوليت في إسطنبول

تقع حديقة غوليت في منطقة بهجة شهير شمال غرب إسطنبول، وتضم الحديقة عدد كبير من البحيرات الاصطناعية رائعة الجمال، وتمتاز هذه الحديقة بأنها مزيج من الترفيه والرياضة والأنشطة والاسترخاء لمجرد النظر لمناظرها الساحرة، وتعتبر من أجمل وأكبر حدائق إسطنبول، إذ بلغت مساحتها حوالي 300 ألف متر مربع.

ويتوزع في الحديقة العديد من الأدوات والأجهزة الرياضية التي تمكنك من ممارسة رياضتك المفضلة أثناء التجول فيها، كما أنها تضم مجموعة من الألعاب الكهربائية والمائية التي يرغب بها الأطفال، وأكثر ما يميز حديقة غوليت هو جمال أرضها المليئة بالأعشاب الخضراء التي تتطاير مع هبوب الرياح في منظر خلاب لا يمكن نسيانه.

المصادر:

إذا استفدت من المقال، فساعدنا بمشاركته مع من تحب